6th Dec 2019

معن بشور - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

لأنتفاضاتنا بعد قومي وأنساني أيضاً

4 days ago 11:59 (no comments)

معن بشور

يستغرب أصدقاء أعزاء أنشغالنا بقضايا الأمة، وفلسطين في مقدمها، في حين يعيش لبنان منذ أسابيع أنتفاضة شعبيةغير مسبوقة لن يقلل من شأنها محاولات البعض ركوب موجتها وتغيير وجهتها…

والاستغراب نفسه هو موضع أستغراب ، لأن بعض أصحابه يربط بين بعض ما يشهده الشارع من شعارات انقسامية ، وممارسات مسيئة،  وبين ما يستهدفه أعداء لبنان من خيار وطني مقاوم للبنان،  متجاهلين  جملة حقائق تتصل بالأنتفاضة نفسها وبمالآتها ونتائجها…

أول هذه الحقائق انه لا يجوز فصل منظومة الفساد أو الأستبداد أو التبعية المهيمنة على مجتمعنا عن رعاية استعمارية وصهيونية تسعى منذ عقود الى زرع بذور التفرقة العنصرية والطائفية والمذهبية في كل مجتمعاتنا، وعن تغذية صهيونية وأستعمارية لكل آليات الفساد وشخوصه وبمختلف الوسائل…

فهل هي صدفة أن يتفشى الفساد في لبنان بعد حرب 1982 وما نجم عنها من أحتلال وتغذية وتشجيع للحروب الداخلية بدءا من حرب الجبل وما تلاها؟

هل هي صدفة ان يصل الفساد في العراق إلى مستوى غير مسبوق في العالم بعد الاحتلال الأمريكي عام 2003؟

هلي هي صدفة ان يعم الفساد قطراً عربياً كبيراً كمصر بعد خروجها من النهج التحرري الذي قاده جمال عبد الناصر ،ودخولها في نفق كمب ديفيد؟

وهل هي صدفة أن يترافق الفساد في فلسطين  والاردن مع مرحلة أوسلو ووادي عربة وما أفرزته من جماعات وآليات تنشر الفساد…؟

بل هل هي مجرد صدفة أن يعم الفساد بلادنا العربية عموماً، لا سيما تلك الواقعة تحت القبضة الاستعمارية، المباشرة وغير المباشرة، منذ أن عشنا تداعيات نظام عالمي أحادي القطبية، تقوده واشنطن وحلفاؤها الغربيون.واثار سياسات نيو ليبرالية أفرزته الرأسمالية المتوحشة ،وهي تحاول مواجهة مرحلة افولها واحتضارها،

أما ثاني هذه الحقائق هل يمكن للبنان ، أو لأي قطر عربي أن ينهض أقتصادياً، ويتحرر سياسياً ومالياً ونقدياً، بعيداًعن منظومة تكامل أقتصادي عربي وآليات تشبيك بينه وبين  أقطار عربية أخرى، بل بين  نهوضه وبين تحرير الأمة كلها من أثار المشروع الصهيو / استعماري في المنطقة ومطامعه الذي يستنزف العديد من مواردنا، ويغرقنا في حروب داخلية أو خارجية تشل قدراتنا وطاقاتنا…وتسعى لمصادرتها.

[+]

معن بشور: خواطر من وحي الانتفاضة.. اجمل الأمهاتإرادة “العيش معا”

2 weeks ago 10:44 (no comments)

معن بشور

عاش اللبنانيون جميعاً نشوة خاصة على وقع تجمع أمهات وسيدات الشياح وعين الرمانة على الشارع الفاصل بين المنطقتين والذي كان خط تماس في الحرب الملعونة التي عاشها لبنان.. وعلى وقع هتافاتهم الجليلة ضد الحرب والتقسيم ومع وحدة لبنان وتماسك عائلاته..

لقد ساهم هذا التجمع في تغيير مزاج اللبنانيين – كما قال لي هذا الصباح رفيقي عماد مكحل الذي كان وصوله إلى المكتب من منزله في خلدة عملية شاقة،- وجعلهم ينامون على مشهد جميل بعد أن حرمتهم مشاهد الليالي السابقة من النوم أصلاً..

لم يكن هذا المشهد النسائي الراقي والحضاري والوحدوي هو المشهد الوحيد في تاريخ لبنان المعاصر الذي عبّر فيه اللبنانيون عن حرصهم على وحدتهم وإدراكهم أنه بقدر ما تشكل المقاومة اللبنانية خطرا على الصهاينة الطامعين في لبنان، فأن صيغة “العيش معاً” التي عاشها اللبنانيون تثير قلق هؤلاء الصهاينة وتكشف الطبيعة العنصرية لعقيدتهم ومشروعهم وكيانهم.

[+]

لبنان: برنامج الحكومة قبل شكلها

3 weeks ago 12:58 (no comments)

معن بشور

في المشاورات “غير الملزمة” الجارية هذه الأيام حول تشكيل حكومة جديدة تتحمل أعباء مواجهة الأزمات الطاحنة في البلاد، لا بد من التذكير أن ما يهم اللبنانيين المنتفضين ضد الفساد والمحاصصة والهدر والنهب ليس شكل الحكومة، ولا حتى رئيسها، بقدر ما يهمهم برنامجها وقدرتها على أتخاذ إجراءات سريعة لتفادي الأنهيار الشامل الذي يواجه البلاد.

ومن أبرز بنود البرنامج سياسياً قانون أنتخابي جديد يسهم في إخراج البلاد من نظام المحاصصة الطائفية والحزبية عبر اعتماد النسبية في لبنان دائرة أنتخابية واحدة وتنظم على أساس هذا القانون انتخابات نيابية مبكرة في الربيع القادم…

على الصعيد المالي بدء الأجراءات الكفيلة بمحاسبة كل الفاسدين، وأستعادة الأموال المنهوبة، وتطبيق قانون الاثراء غير المشروع بعد تعديله، عبر قضاء نزيه مستقل غير خاضع للأعتبارات السياسية.

[+]

جهاد كرم… حكاية جسر

12th September 2019 11:01 (2 comments)

معن بشور

قلائل هم الذين ترك تاريخهم والجغرافيا بصمات واضحة في حياتهم وخياراتهم وعلاقاتهم، كما كان الحال مع المناضل والسفير والكاتب والحقوقي الراحل جهاد جورج كرم…

فمن الجبل الذي تتربع “حامات”-مسقط راسه- على احدى اجمل هضباته استمد جهاد صلابة المؤمن، فما هان ولا لان ولا تراجع عما كان يعتبره مبدأ له وحتى عقيدة…

ومن البحر الواسع الذي تطل عليه “حامات” من أحلى مواقعه في خليج شكا، تميّز جهاد كرم بانفتاح رحب ليس على حضارات العالم فقط، بل ايضا على كل من اختلف معه في الفكر والرؤية والرأي…

من بيت المحامي الكبير جورج كرم، الذي عرفه اللبنانيون مدافعاً في المحاكم عن حزبيين انتموا الى أفكار متعددة، من قوميين اجتماعيين الى بعثيين الى شيوعيين، اكتسب المحامي جهاد انحيازه الدائم للحق وحرصه الدائم على تفهم وجهة نظر الآخر مما كان بعيداً عنها وعنه…

من هنا لا يمكن اختزال شخصية غنية بالثقافة، والشهامة، والطيبة ،والوفاء، والصدق ،والانفتاح كشخصية جهاد كرم إلا بكلمة “الجسر” الذي أصر جهاد ان يشيده في كل علاقاته حريصاً على احترام رأي الآخر حرصه على تمسكه بقناعاته ومبادئه….

[+]

من وحي رد حزب الله على العدوان الصهيوني

2nd September 2019 13:01 (one comments)

معن بشور

1- تقدير موقف

من خلال مواكبتي للاعتداءات الإسرائيلية على لبنان منذ ستينيات القرن الماضي… كان العدو يعتمد على أمرين أولهما تفوق عسكري كاسح وانقسام داخلي في لبنان…

الامران غير متوفرين اليوم فلا التفوق كاسح ولا الانقسام قائم ما عدا بعض الاستثناءات..

يملك العدو قدرة كبيرة على التدمير  ولكنه لا يملك القدرة على تحمل رد المقاومة…

لذلك المبادرة ما زالت في يد المقاومة وقيادتها هي التي تقرر اذا كان الرد كافيا..

  • المقاومة بين التزام الأمّة وتخاذل الحكام

حين اتخذ المؤتمر القومي العربي في دورته 27 المنعقدة في الحمامات في تونس (عام ٢٠١٦ )قراراً بعقد مؤتمر عربي عام لرفض تصنيف حزب الله بالإرهاب، بعد قرارات وزراء الداخلية والخارجية العرب، تعرض المؤتمر، وعلى رأسه يومها الدكتور زياد حافظ، لحملة إعلامية وسياسية واسعة لمنعه من عقد هذا المؤتمر الذي كان هدفه إبراز التناقض بين الموقف الشعبي العربي والموقف الرسمي العربي، وتأكيداً على اعتزاز الأمّة بكل مقاوم من أبنائها، لأن مقاومة الاحتلال هي عنوان كرامة الأمّة..

[+]

معا في مواجهة العنصرية… خطابا واجراءت

20th July 2019 10:26 (no comments)

معن بشور

1- في اجراءات وزارة العمل

ما تقوم به وزارة العمل من إجراءات بحق الاخوة الفلسطينيين ،عمالا وأرباب عمل، لا تليق فقط  بدولة انتماؤها عربي، ورسالتها إنسانية، وسياستها الرسمية تناقض صفقة القرن ..بل هي تسيء إلى سمعة لبنان نفسه ومصالحه القريبة والبعيدة، وتؤدي إلى توترات داخلية يفترض ان لبنان قد خرج منها منذ زمن خصوصا في ظل حوارات ولقاءات متواصلة بين المسؤولين اللبنانيين والفلسطينيين  ناهيك عماتخدمه هذه الإجراءات من اهداف مشروع تهجير الفلسطينيين الذي يصب مباشرة في إطار الصفقة المشبوهة…

المطلوب من الرؤساء الثلاثة وكل المعنيين بهذا الملف التدخل الفوري لوقف هذه الإجراءات والسعي لتطبيق ما أنجزته لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني وإقرار المراسيم التطبيقية لقوانين أقرها المجلس النيابي والتعامل مع الاخوة الفلسطينيين كضيوف، لا كاجانب، ودعم نضالهم حتى عودتهم التي هي مطلب فلسطيني ولبنان وعربي على حد سواء.

[+]

الجزائر: من الاعتقال السياسي الى الأغتيال المعنوي.. اعتقال بورقعة

2nd July 2019 12:20 (6 comments)

معن بشور

لم يؤلمني خبر اعتقال المجاهد الكبير الرائد لخضر بورقعة بقدر ما ألمتني حملة التشهير المنظمة التي شنها البعض ضده الى درجة ان منظمة مجاهدي حرب التحرير أصدرت بياناً أعلنت فيه استعدادها لمقاضاة كل من أنخرط في هذه الحملة واطلق اشاعات  ظالمة واتهامات باطلة بحق الرجل النبيل والشهم والشجاع والنظيف…

وإزداد ألمي أن يتهم الرجل بعكس ما هو عليه وأن تلصق به اتهامات هو أبعد ما يكون عنها، وقد رأيت بعيني، كما رأى غيري مدى محبة الجزائريين، شيبا وشباباً، رجالاً ونساءً، للمجاهد بورقعة حيثما كان يتجول في شوارع عاصمتها وأماكن تجمعات أبنائها….

[+]

إجماع شعبي عربي في ورشة بيروت “متحدون ضد صفقة القرن”

30th June 2019 11:40 (no comments)

معن بشور

أن تجتمع هيئات عربية ست ، متعددة المنابت الفكرية والسياسية، متنوعة المشارب والاتجاهات في ملتقى شعبي عربي في بيروت يوم 7/7/ 2019وتحت شعار “متحدون ضد صفقة القرن” له اكثر من معنى ودلالات.

اولاَ: إن هذا اللقاء الجامع الذي دعت اليه المؤتمرات الثلاث القومي العربي، القومي الاسلامي،  الاحزاب العربية، مؤسسة القدس الدولية، اللقاء اليساري العربي ـ الجبهة العربية التقدمية، تعبير عن إجماع تيارات الأمة والوان طيفها السياسي والحزبي والعقائدي على رفض صفقة القرن وكل مخرجاتها وتفريعاتها، بما فيها الاجتماع الفاشل في المنامة والذي أطلق عليه اسم “ورشة السلام من اجل الازدهار”.

[+]

معن بشور: المؤتمر القومي العربي في دورته الثلاثين دفاعاً عن العروبة الحقيقية

27th June 2019 11:00 (2 comments)

 

معن بشور

ليس من قبيل الصدفة ان تنعقد الدورة الثلاثون للمؤتمر القومي العربي بالتزامن مع الملتقى الشعبي العربي الثاني ” متحدون ضد صفقة القرن”، تماماً كما انه لم يكن من قبيل المصادفة انه جرى انعقاد عدة  دورات من المنتدى العربي الدولي من اجل العدالة لفلسطين بالتزامن مع دورات المؤتمر القومي العربي في السنوات السابقة.

فاذا كانت فلسطين ومقاومتها وقضاياها هي بوصلة العروبة والحركات الملتزمة بمضمونها التقدمي التحرري الديمقراطي الانساني، وكان استهدافها أساساً بالاغتصاب والاحتلال مدخلاً لتمزيق وحدة العرب وتكريس الهيمنة الاستعمارية على اقطارهم، فان العروبة ، كهوية تنطوي على مشروع نهوض، وتتكامل فيها خصوصيات متنوعة، هي ايضا ضمانة بوجه اي تلاعب بالحق الفلسطيني منذ انطلاق المشروع الصهيوني قبل أكثر من مئة عام…

ولقد كان القرن الماضي باسره، وامتدادته في هذا القرن، مسرح عمليات لذلك الصدام التاريخي – حسب المفكر اللبناني نجيب عازوري – بين حركتين، هما الحركة القومية العربية والحركة الصهيونية، وهو صدام مستمر حتى الساعة من خلال “صفقة القرن” التي لا تستهدف تكريس الاحتلال الصهيوني على القدس وفلسطين والجولان العربي السوري ومزارع شبعا وكفرشوبا اللبنانية فحسب، بل تستهدف الامة العربية بأسرها في هويتها ووحدتها ومواردها واستقلالها وسيادتها…

من هنا يكتسب انعقاد المؤتمر القومي العربي اليوم، كما انعقاد العديد من الاجتماعات واللقاءات العابرة لحدود سايكس – بيكو، أهمية خاصة في تعبئة الطاقات وتوحيد الجهود وتجاوز الصراعات البينية بين الافكار والأقطار التي ما تراجع النضال العربي وقضاياه يوماً إلا حين نجح اعداء الأمة في جعل الصراعات الثانوية،  والفتن الأهلية.

[+]

من أجل ملتقى شعبي عربي كبير لإسقاط صفقة القرن

21st June 2019 11:58 (2 comments)

معن بشور

يكاد لا يخلو قطر عربي من تحركات شعبية، سياسية وإعلامية وثقافية، تدعو لمواجهة صفقة القرن ومقاطعة ورشة البحرين التي أعطاها صهر الرئيس الأمريكي اسم “ورشة السلام من أجل الازدهار”، وذلك في تعبير صادق عن أن الأمّة بالغالبية الساحقة من مكوناتها السياسية والعقائدية والحزبية والنقابية ترفض هذه الصفقة وكل ما ينبثق عنها، وهو ما عبّرت عنه في “ميثاق الأمّة لرفض صفقة العار” الذي صدر في بيروت في الثاني من شهر حزيران/يونيو 2019، في لقاء سياسي شعبي تحت شعار ” متحدون ضد صفقة القرن” وحضره أكثر من 200 شخصية عربية وممثلي كل الفصائل الفلسطينية والقوى العربية بدعوة من من المؤتمر القومي العربي والمؤتمر القومي – الإسلامي، والمؤتمر العام للأحزاب العربية، ومؤسسة القدس الدولية.

[+]

200 شخصية عربية يشاركون في اللقاء  الشعبي – السياسي لدراسة سبل مواجهة صفقة القرن ويصدرون “ميثاق الامة ضد صفقة العار”

3rd June 2019 12:12 (12 comments)

بيروت ـ “راي اليوم”:

بحضور اكثر من 200 شخصية سياسية عربية انعقد يوم الاحد 2 حزيران 2019 في فندق كراون بلازا “اللقاء الشعبي – السياسي” الذي دعا اليه المؤتمرات الثلاثة (القومي العربي، القومي/ الاسلامي، الاحزاب العربية) ومؤسسة القدس الدولية  .لدراسة سبل مواجهة صفقة القرن قبيل الورشة التحضيرية في البحرين

بشور

افتتح اللقاء واداره الاستاذ معن بشور رئيس المركز العربي الدولي للتواصل والتضامن وجه فيها التحية لأهلنا “المعتصمين في الأقصى والذين يتعرضون الآن لهجوم من قطعان المستوطنين، والى سوريا بوجه الإعتداءات الإسرائيلية”،

 لافتا الى تمثيل كل أطياف الأمة في هذا اللقاء، مؤكدا “ان وحدة الموقف الفلسطيني كفيلة بإسقاط صفقة القرن”.

[+]

ورشة كوشنير في البحرين أيّ سلام وأيّ ازدهار؟

24th May 2019 11:22 (3 comments)

معن بشور

الورشة التي دعا اليها كوشنير مستشار الرئيس ترامب وصهره للانعقاد في البحرين تحت عنوان “السلام من اجل الازدهار” كخطوة على طريق تنفيذ “صفقة القرن” التي سيعلنها في نهاية شهر رمضان المبارك، تذكرنا بالعديد من المؤتمرات والاجتماعات المماثلة التي دعت اليها واشنطن تحت اسم “السلام” ولم يسفر عنها سوى الحروب والتوترات في المنطقة، والتي لم تساو مقرراتها ثمن الحبر الذي كتبت به.

ففي مارس/اذار 1996 انعقدت في شرم الشيخ قمة ضمت اكثر من 80 دولة بينها امريكا وروسيا والصين ودول الاتحاد الاوروبي، وبينها الكيان الصهيوني ومنظمة التحرير الفلسطينية والدول العربية بعد ان اعتذرت سورية ولبنان ومعهما العراق عن الحضور… اسم تلك القمة كان “قمة صانعي السلام” وكان هدفها محاربة الارهاب (اي المقاومة الفلسطينية واللبنانية) وكانت حصيلة تلك القمة عملية “عناقيد الغضب” على لبنان ومجزرتي المنصوري وقانا وغيرهما في نيسان (1996)… وافضت الى “تفاهم نيسان” الشهير الذي كرس خطياً تفاهم تموز 1993 الذي جاء اثر عدوان اطلقت عليه تل ابيب اسم “تصفية الحساب” والتفاهمان، الشفهي والخطي، شرّعا وجود المقاومة التي كان الغاؤها اساسا هو السبب الرئيسي للحرب المغطاة عربياً واقليميا ودوليا.

[+]

زياد حافظ: حول الكتلة التاريخية

17th May 2019 12:11 (2 comments)

زياد حافظ

بينما يقع الإرباك والحيرة بين النخب الحاكمة في الوطن العربي وخاصة في تلك الدول التابعة للقرار الأميركي ولقوى العولمة في الغرب في مواجهة التحدّيات التي يفرضها التاريخ والواقع السياسي والاقتصادي والثقافي مُطعماً بالواقع الديموغرافي والجغرافي، تقوم الجماهير العربية بحراك واسع النطاق يهزّ به قواعد الارتكاز للنظام العربي القائم وعلاقته العضوية مع الغرب. والنجاحات التي ما زال يحقّقها الحراك الجماهيري العربي فرضت إعادة الاعتبار لما سمّاه المفكر الماركسي أنطونيو غرامشي 1891 -1937 في مطلع القرن الماضي ومن بعده المفكّر المغربي الراحل محمد عابد الجابري 1935-2010 في عام 1981 وذلك في مواجهة الاستعمار، وهي الكتلة التاريخية .

[+]

71 عاماً على النكبة ارتداداتها تمتد… وكيانها يهتز

14th May 2019 11:59 (2 comments)

 

معن بشور

اي قراءة بعين واحدة للمشهد الفلسطيني والعربي والاقليمي والدولي بعد 71 عاماً على قيام الكيان الصهيوني على ارض فلسطين تبقى قراءة مبتوره وناقصة وعاجزة عن فهم طبيعة التحولات التي يشهدها الصراع بين أمتنا وعدوها الصهيوني…

فمن جهة لا يستطيع اي قارئ موضوعي ان يتجاهل التداعيات الخطيرة والارتدادات الكبيرة التي اطلقها المشروع الصهيوني في المنطقة باسرها، مدعوماً من المعسكر الاستعماري بنسخه المتعددة، ومحتضنا من قوى محلية تعتقد ان اعداء امتنا يوفرون لها الامان في مواقعها اكثر مما تؤمنه لها شعوبها المتطلعة الى الحرية والكرامة والعدالة والوحدة.

[+]

معن بشور: جمعة رمضان الأولى بين مسيرة العودة وصلاة الأقصى

13th May 2019 11:28 (no comments)

معن بشور

  • جدار تلو جدار

 في اجواءاتفاقيتي اوسلو(١٩٩٣) ووادي عربة( ١٩٩٤) وقبلهما معاهدتي كامب ديفيد(١٩٧٩) أصدر شيمون بيريز مع اربي ناتور كتابهما الشهير “الشرق الأوسط الجديد” متحدثين فيه عن نظام شرق أوسطي يحتل فيه الكيان الصهيوني موقع القيادة وتقوم فيه سوق شرق أوسطية مفتوحة بين دول المنطقة..

     .وانعقدت في سبيل ذلك الغرض مؤتمرات باسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في القاهرة وعمان والدار البيضاء..وانعقد في شرم الشيخ عام ١٩٩٦ مؤتمر  دولي باسم “صانعي السلام” لضرب المقاومة اللبنانية والفلسطينية وكانت “عناقيد الغضب” ومجزرة قانا في جنوب لبنان بعد أسابيع على ذلك المؤتمر…وبعد أسابيع فشل بيريز في الانتخابات ليخرج من رئاسة الحكومة…

     منذ ذلك الحين والكيان الغاصب يبني الجدار حوله أثر الجدار  لحمايته من المقاومة الفلسطينية والمقاومة اللبنانية حتى سمعنا أمس ببناء جدار جديد على تخوم غزة بعد فشل العدوان الاخير ولتنتصر في الكيان فكرة “القلعة المغلقة” على فكرة بيريز حول   “السوق المفتوحة” وتحولت الجدران العازلة إلى شاهد جديد على عزلة الكيان وعلى وجوده المصطنع في المنطقة.

[+]

معن بشور: في ذكرى اربعينية الشهيد عمر ابو ليلي.. وخميس الاسرى 190 افكار وحقائق

4th May 2019 09:24 (no comments)

معن بشور

في اربعينية الشهيد البطل عمر ابو ليلى، الذي استطاع بمفرده، كما فعل أخوة له  سبقوه على درب الفداء والشهادة ان يرعب العدو ويخيفه ويربكه ويؤكد له ان كل ما يمتلكه من ترسانة عسكرية ودعم غربي، لن يوفر له الامان مع شعب ينبت كل يوم أمثال عمر ابو ليلى وشهداء فلسطين والأمة.

        وفي اعتصام خميس الاسرى المستمر بانتظام في كل مدن لبنان ومناطقه منذ 190 شهراً، والذي يشهد وفاء احرار لبنان وفلسطين لأسرى الحرية في فلسطين.

 في هاتين المناسبتين تزدحم المناسبات المماثلة لكي تكون المناسبة الواحدة جامعة لكل مناسبة، والتكريم لشهيد واحد تكريم لكل الشهداء، والتضامن مع أسير واحد تضامن مع كل اسير.

[+]

الحاجة الى الكتلة التاريخية

28th April 2019 12:19 (2 comments)

معن بشور

-1-

ربما لم تسمح الامكانيات المحدودة لمؤسسة محمد عابد الجابري ان يتجاوز عدد المشاركين فيها الأربعين شخصية فكرية وسياسة واعلامية من المحيط إلى الخليج.. لكن محدودية الامكانيات لم تمنع ندوة “الحاجة إلى الكتلة التاريخية” من إن تكون ملتقى نوعيا يضم ممثلين لمختلف الوان الطيف الفكري والسياسي الفاعلة في الأمة العربية يسعون الي مراجعة عميقة وجريئة لاخطاء وخطايا وقع بها الجميع وسمحت لاعداء الأمة بالتسلل إلى داخل مجتمعاتها والامعان فيها تمزيقا وتفتيتا عبر جماعات الغلو والطرف والتوحش..

[+]

مناقشة كتاب “كهوف السلطة: تجربتي في وزارة الداخلية” للوزير السابق بشارة مرهج في “دار الندوة”.. كلمات لقاسم وابي خير وعساف وقصير وقمورية ومرهج وقصيدة للشاعر شكور

25th April 2019 09:01 (no comments)

 

“كهوف السلطة: تجربتي في وزارة الداخلية” عنوان الكتاب للوزير السابق الاستاذ بشارة مرهج الذي جرت مناقشته في”دار الندوة ” وقد تحدث فيها الدكتور ساسين عساف، الاستاذة ريما ابي خير  ، الاستاذ قاسم قصير والاستاذ امين قمورية وقدم لها الاستاذ هاشم قاسم .

وقد غصت “دار الندوة” بالشخصيات السياسية والثقافية والفكرية والهيئات الاجتماعية والحزبية اللبنانية والفلسطينية يتقدمهم النائب الدكتور محمد خواجة، والوزير السابق د. عصام نعمان، ومنسق عام تجمع اللجان والروابط الشعبية الاستاذ معن بشور، وممثل الوزير جبران باسيل، وممثل الوزير غسان عطا الله، والرئيس السابق للحزب السوري القومي الاجتماعي مسعد حجل ومم

افتتح الندوة الاستاذ هاشم قاسم بكلمة جاء فيها: كشف بشارة مرهج في كتابه “تجربتي في وزارة الداخلية” آلية عمل القوى الحاكمة واهدافها، هذه القوى التي تتولى تسطو على المال العام وتستبيح القضاء وتضرب بعرض  الحائط المبادئ والقواعد الدستورية وتستجدي رضى الخارج، وتعمل ضد اي حراك وطني موحد ضامن لأمن اللبنانين الاجتماعي والسياسي ، كما تعمل ضد الخيارات الديمقراطية وخدمة الناس دونما تمييز بينهم.

[+]

أفكار من وحي 13 نيسان “اندلاع الحرب اللبنانية” من حرب هي امتداد للسياسة الى سياسة هي امتداد للحرب

17th April 2019 11:20 (no comments)

معن بشور

في الذكرى 44 لاندلاع الحرب اللبنانية في 13 نيسان 1975، أضع بين ايديكم جملة أفكار استخلصتها من تجربة الحرب وما تلاها في لبنان والوطن العربي.

  • اذا كانت الحرب هي امتداد للسياسة، فأننا شهدنا في لبنان على مدى ثلاثين عاماً بعد انتهاء الحرب ان السياسة هي أمتداد للحرب، وأن ثقافة الحرب وعلاقات الحرب ما زالت تتحكم بحياة اللبنانيين خصوصاً بعد ان قام إثر اتفاق الطائف نظام تحالف مليشيات السلاح مع مليشيات المال…

  • ان الحروب في لبنان دورات موسمية، لكل جيل من اللبنانيين حربه التي يتداخل فيها الخارج بالداخل، والسياسي بالطائفي بالاقتصادي والاجتماعي، واذا توقف أزيز الرصاص لا تجر اي جهود جدية لمنع اطلاقه من جديد….

[+]

معن بشور: أيام من نيسان لا تنسى

13th April 2019 11:40 (one comments)

 

معن بشور

1- الحروب الجديدة

أيعقل بعد 44 عاماً على بداية حرب أشعلتها مجزرة ارتكبت بحق باص ينقل لبنانيين وفلسطينيين أن يجد المواطن في لبنان نفسه في وضع سياسي واقتصادي واجتماعي أسوأ بكثير مما كان عليه زمن الحرب…

نهب البلد أيضاً حرب… والتناتش الطائفي والمذهبي والحزبي هو أيضاً حرب… الهندسة المالية التي تحول المليارات من عرق الفقراء إلى جيوب النافذين هي أيضاً حرب.

في حرب ال 15 عاماً كنا نسمع أزيز الرصاص… في حروب اليوم نسمع أنين الناس.

فمتى تتوقف هذه الحروب؟!!

2- كم تعلمنا

بعد ٤٤ عاما على مجزرة بوسطة عين الرمانة في ١٣ نيسان ١٩٧٥ التي أشعلت حربا في لبنان ما زالت مستمرة باشكال مختلفة،يبقى السؤال كم تعلمنا من دروس تلك الحرب…بل كم تعلمت بلادنا العربية من دروسها وأولها أن أوطاننا تتسع للجميع، وان نهج الإقصاء والتفرد هو مصنع دائم للحروب الاهلية،…تنذكر وما تنعاد…

3- ايام لبنانية

    ١٠ نيسان ١٩٧٣/ كوماندوس العدو يصل الى قلب العاصمة بيروت ويغتال القادة الفلسطينيين الثلاثة في فردان ويفجر مقر  الجبهة الديمقراطية في الفاكهاني (الطريق الجديدة) ويدمر قاعدة بحرية لفتح في الأوزاعي ويستشهد أحد أفراد عائلة ناصر المعروفة في برج البراجنة

   ١١نيسان ١٩٩٦/ بدء عملية عناقيد الغضب الصهيونية وما تلاها من مجزرة قانا الأولى وتفاهم نيسان .

[+]
هل اتّفق نِتنياهو وترامب على شَن حرب ضِد إيران في مُكالمتهما الأخيرة؟ وهل طِهران في أضعف حالاتها فِعلًا؟ ولماذا يَحُج الجِنرالات الأمريكيّون إلى تل أبيب هذه الأيّام؟ وهل تجِد التّحذيرات للأسد آذانًا صاغيةً؟
لماذا اختِيار المغرب وثلاث دول خليجيّة لتوقيع مُعاهدة “ملغومة” مع دولة الاحتِلال الإسرائيلي؟ وما الذي تستطيع تقديمه لأمن الخليج المِلاحي أكثر من أوروبا وأمريكا؟ وهل التّركيز على “الملكيّات” صُدفة؟ ولماذا الرّباط الآن؟
احدثكم عن لقائي بالرئيس التونسي الزاهد قيس سعيد وأسباب رفضه الإقامة بالقصر.. لماذا بدأت الحرب عليه من طابور خامس لاصراره على ان التطبيع خيانة؟ وكيف رددت عليهم في التلفزيون بالادلة؟ وما هي الامانة التي طلب مني ايصالها لكل فلسطيني؟ وما هو سؤالي المحرج للغنوشي؟
15 مليون دولار مكافأة أمريكية للإرشاد عن قائد إيراني خطط لاغتيال السفير السعودي
الاستشارات النيابية لتسمية رئيس الحكومة اللبنانية الجديدة تنطلق الاثنين وسط أجواء سياسية ضبابية وحالة من الترقب لما سوف تفضي إليه.. بروتوكول ذهاب الكتل لقصر بعبدا يبدأ بالحريري فهل يسمي سمير الخطيب أم يمتنع.. والشارع يستعد للتصعيد
التايمز: وزير الخارجية الإسرائيلي يعرب عن أمله في أن يخسر كوربين في الانتخابات البريطانية
صحف مصرية: نسمة يوسف إدريس: والدى «أجبر» على الاعتذار لـ «الشعراوى» ورأيه فيه لم يتغير! يذبح ابنة شقيقه لاكتشافها علاقته بجارته.. ساويرس يسعى لشراء منجم “السكري”! عمرو موسى يتقدم عزاء شعبان عبد الرحيم وأولاده يبكون بكاء حارا!
الغارديان: انقسام الولاءات داخل حلف الناتو يثير الشكوك حول فاعلية دوره
نيزافيسيمايا غازيتا: الحرب الأهلية الليبية قد تنتهي بانتصار حفتر
وسائل إعلام إسرائيلية: نتنياهو يأمل في حدوث اختراق بالتطبيع مع المغرب خلال أيام
محي الدين عميمور: الجزائر تنتخب.. والعصابة تنتحب.. والحراك بدأ يفقد زخمه تدريجيا.. والمؤسسة العسكرية استوعبت درس التسعينات الدموي
تحديث مقابلة المرشح الرئاسي الجزائري عز الدين ميهوبي: علاقتي بقيادة الجيش سيحكمها الدستور … وأسعى لإعادة الثقة بين الشعب والسلطة
د. باسم عثمان: الواقعية… في الخطاب السياسي الفلسطيني
ترامب صاحب خط دبلوماسي خارج عن الأعراف لا يزال يبحث عن نجاحات
بن قرينة: الأموال المهربة بعهد بوتفليقة تعادل مداخيل الجزائر لـ3 سنوات
مزهر جبر الساعدي: السؤال الذي لابد منه.. هل إمريكا تعد العدة للحرب على ايران؟ أم أن الأمر برمته للتخويف والترهيب
د. سعد أبو دية: رد على مقال دولة طاهر المصري الاردن ليس جزءا من وعد بلفور
فوزي بن يونس بن حديد: الجملي أمام تحدّيات تشكيل الحكومة التونسيّة المقبلة
عبدالرحمن عبدالله: حل الحزب الحاكم السابق في السودان: رغبة جماهيرية و املاء خارجي
براء الطه: التوسع الناعم.. العلاقة التركية -الروسية و أبعادها الإستراتيجية
نواف الزرو: “إسرائيل” مثخنة بالجراح.. فهل بدأت تدخل “مرحلة الفراغ”…؟!
رسل جمال: ثورة الغضب والخوف من انهيار قوتها الناعمة
علي المسعود: دور المرأة العراقية في الحراك الشعبي والانتفاضة العراقية
رأي اليوم