15th Nov 2019

محمد مصطفى جامع - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

قوى نداء السودان تواصل “الهبوط الناعم”.. تُلمّع حميدتي وتتجاهل حقوق الشهداء وإعادة القوات من اليمن فهل نشهد اندلاع ثورة سودانية جديدة؟

1 week ago 12:25 (no comments)

محمد مصطفى جامع

كثُر أخيراً في الساحة السياسية السودانية استخدام مصطلح “الهبوط الناعم” كوصمةٍ سيئةٍ للأحزاب التي تقبل بتقديم تنازلاتٍ كبيرةٍ لأقطاب النظام البائد أو للجنته الأمنية ممثلةً في المكون العسكري الذي يشارك في حكم البلاد خلال الفترة الانتقالية، فعندما يُقال أن هذا الحزب أو ذاك من أحزاب الهبوط الناعم تُفهم على أنها إساءة واضحة للحزب، ودلالة على أنه “باع” القضية مثلما يُقال باللهجة المحلية.

والهبوط الناعم عند أهل الطيران هو ترجمة للتعبير الإنجليزي  Soft Landing، فكلمة Landing تعني ملامسة الطائرة للأرض، وكلمة Soft تعني أن الملامسة تمت بشكل سلس، إلا أنّ المعنى في العُرف السياسي السوداني حاليّاً مختلف جداً، إذ يفهمه الثوار باختصارٍ شديدٍ أنه “تسويق الاندماج مع اللجنة الأمنية لنظام البشير والقبول بالشراكة مع العسكريين بمن فيهم حميدتي قائد مليشيا الدعم السريع والعضو الأكثر نفوذاً في المجلس السيادي”.

[+]

عمر نجيب: داعش والقاعدة أدوات لنشر الفوضى والخراب.. لمصلحة من؟ الحرب تبادل منظم للعنف.. والدعاية في جوهرها عملية إقناع

2 weeks ago 09:54 (3 comments)

عمر نجيب

 جاء في بحث بعنوان “المسرح الإعلامي للحرب الأمريكية على العراق”:

 لم تكن الحروب تقوم بمعزل عن الإعلام والدعاية والحرب النفسية، لحشد الرأي العام ورفع معنويات الجيوش، ومواجهة العدو وتحطيمه، وقد بقيت فنون الاتصال والإعلام على علاقة وثيقة بالحرب، ولكنها في هذا العصر الذي يتميز أساسا بالاتصالات والمعلوماتية تكاد تتحول برمتها إلى الإعلام والدعاية، والحرب في جوهرها تبادل منظم للعنف، والدعاية في جوهرها عملية إقناع منظمة، فإذا أمكن إقناع الخصم فلا حاجة للحرب العسكرية.

والإعلام في الحرب يهدف إلى إقناع الناس بالقتال أو تأييده أو إقناع الخصوم بترك القتال والاستسلام فهو في جوهره عملية حربية.

[+]

“هل نعى غازي صلاح الدين الحركة الإسلامية السودانية؟”

2 weeks ago 12:34 (2 comments)

محمد مصطفى جامع

بكلماتٍ قليلةٍ موجزة قَطَع القيادي السابق بنظام البشير غازي صلاح الدين العتباني باستحالة عودة النظام القديم لسدة الحكم، إذ صرّح لصحيفة الرأي العام بقوله: “من الحماقة المراهنة والاعتماد على احتمالات ثورة مضادة، يقوم بها أناس صدر في شأنهم حكم التاريخ.”

لم يكن هذا التصريح غريباً على رجلٍ معروف بأنه صاحب مواقف تتصف بالشجاعة والقدرة على قول الحقائق مهما كانت مرة، فقد سبق وأن كرر هذا الموقف عندما اندلعت تظاهرات سبتمبر/ أيلول من العام 2013، والتي أجهضتها أجهزة الأمن والمليشيات بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين فأردت منهم نحو 200 قتيلاً في بضع أيام، لم يعترف النظام سوى ب80 من الضحايا وخلصت لجنة التحقيق الصورية التي شكلها البرلمان آنذاك إلى أن القتلى سقطوا برصاصٍ أُطلق من سيارات مجهولة!

[+]

آبي أحمد يعيد للقارة السمراء مجدها.. القصة الكاملة لفوزه بجائزة نوبل

12th October 2019 10:38 (3 comments)

محمد مصطفى جامع

 

أتذكر أنني استيقظتُ صباح يوم من أواخر أيام آذار/ مارس من العام الماضي 2018 على نبأ انتخاب الائتلاف الحاكم في إثيوبيا “الجبهة الديمقراطية الثورية للشعوب الإثيوبية”، للشاب المنحدر من قومية أوروميا كبرى القوميات الإثيوبية “آبي أحمد علي” ليكون رئيسًا للائتلاف مما يعني تلقائيًا أنه سيكون رئيس الحكومة الجديد بعد استقالة رئيس الوزراء السابق هايلي مريام ديسالين.

قلت في نفسي إنها فرصة جيّدة للتعرف على كيفية تفاعل الشعب الإثيوبي مع تغيير رئيس الحكومة، وهل سيستحوذ على اهتمامات مجالس المدينة والسواد الأعظم من أبناء الشعب كما يحدث لدينا في السودان أم أن الحال يختلف في جارتنا الشرقية؟

خرجت في الثانية عشرة بعد الظهر إلى كافيه يولي الذي أُفضّل فيه تناول القهوة الإثيوبية التقليدية، ففيه شاشة تلفزيون عملاقة، وما يُبث عبرها من أخبار وتقارير حول الشأن الداخلي يكون محط اهتمام رواد المقهى من فئتي الشباب وكبار السن.

[+]

حمدوك يبهر العالم.. لماذا يجب على السودانيين جميعاً أن يدعموه؟

28th September 2019 11:19 (2 comments)

محمد مصطفى جامع

“أقف أمامكم هنا اليوم، ممثلاً لإرادة شعبي الأبي، فخوراً بها وبه، وهو يمضي بخطىً واثقة وثابتة في طريقه نحو المستقبل، صديقاً وشريكاً متساوي الشراكة مع كل شعوب العالم المحبة للسلام”.. بهذه الكلمات استهلّ رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك خطابه أمام الدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة الذي ألقاه فجر اليوم السبت، وانتظره السودانيون بلهفةٍ منقطعة النظير، فلأول مرةٍ منذ 3 عقود  يجد السودانيون أنفسهم ملتفين حول قائدٍ سياسي يفتخرون به ويتابعون خطواته أول بأول، بل لا أُبالغ إذا قلت إن الإجماع والسند الشعبي الذي وجده رئيس الوزراء الانتقالي عبدالله حمدوك لم يحظَ به أي زعيم سوداني في التاريخ الحديث، فقد كان الرجل نجم الجمعية العامة للأمم المتحدة أذ أجرى أكثر من 40 لقاءً مع زعماء وقادة عالميين، ووجوده دفع الرئيس الفرنسي إلى الإشادة بالثورة السودانية ونضال الشعب السوداني وصموده من أجل الحرية وإزالة نظام الطاغية.

[+]

آبي أحمد في تل أبيب.. طمأنة نتنياهو وتعزيز العلاقات يتصدران أهداف الزيارة

1st September 2019 12:12 (3 comments)

محمد مصطفى جامع

بدأ رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، أمس السبت، زيارةً إلى تل أبيب في أول رحلةٍ له إلى “إسرائيل” منذ انتخابه رئيساً للحكومة قبل نحو عام ونصف. ومن المعروف للجميع أن إثيوبيا تتمتع بعلاقاتٍ قويةٍ ومتميزةٍ مع دولة الاحتلال، إذ تقدم تل أبيب مساعدات عسكرية وتكنولوجية إلى أديس أبابا بصفةٍ مستمرةٍ، كما وقفت “إسرائيل” إلى جانب إثيوبيا إبان الحرب مع إرتريا، وفي العام 1975 أعلنت تل أبيب أن (يهود الحبشة)، الذين هُجِّروا من قبل، لديهم حق المواطنة في إسرائيل، فتمكّن حوالي 6 آلاف من الفلاشا العودة بطريقتهم الخاصة، لكن بقية الفلاشا لم يتمكنوا من ذلك، ولهذا نفذّت دولة الكيان 3 عمليات لترحيل اليهود الإثيوبيين إلى “إسرائيل” عن طريق السودان.

[+]

تجمع المهنيين السودانيين أخطأ بالتحالف مع الأحزاب.. وهذه رسالتنا لرئيس الوزراء حمدوك

30th August 2019 12:27 (2 comments)

محمد مصطفى جامع

عندما انطلقت صافرة الثورة السودانية في ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي كان من أهم أسباب نجاحها وتصميم الشباب على إسقاط نظام البشير أن الجسم الذي قاد التظاهرات والمواكب كان هو تجمع المهنيين السودانيين، وليس أي حزب من أحزاب المعارضة على كثرتها.

صحيح أن الثورة بدأت بتظاهراتٍ عفويةٍ في الأيام الأولى من عدة مدن سودانية إلى أن خرجت مدينة عطبرة عن بكرة أبيها في ال19 من كانون الأول/ديسمبر اليوم الذي بدأ فيه العد التنازلي للنظام البائد، ولكن منذ ال25 من الشهر نفسه أصبحت التظاهرات والمواكب تتم بدعوةٍ من تجمع المهنيين السودانيين الكيان الذي بدا غامضاً في تلك الأيام لكنّه سرعان ما حاز على ثقة معظم أفراد الشعب السوداني خاصة قطاع الشباب من الجنسين، وأجزم أن تلك التظاهرات لو دعا إليها أي حزب من أحزاب المعارضة ولا حتى الحزب الحاكم “آنذاك” لم تكن لتجد الاستجابة التي أذهلت الكل خاصة الأجهزة الأمنية القمعية التابعة للنظام المُباد.

[+]

مهند إبراهيم أبو لطيفة: العمل الإعلامي العربي في ألمانيا 1896-1945 صفحات من تاريخ حركات التحرر العربية

27th April 2019 13:53 (one comments)

مهند إبراهيم أبو لطيفة

توافدوا على ألمانيا، وعلى مدينة برلين بالتحديد، منذ عام 1896، لنيل تحصيل علمي في تخصصات مختلفة أهمها الطب، والعلوم  التقنية والإجتماعية. أو منفيين مبعدين عن أوطانهم نتيجة الملاحقة والمطارة من قبل سلطات الإستعمار البريطاني، الفرنسي، الإيطالي. سعوا لايجاد الدعم لقضاياهم الوطنية والقومية، كوكبة من الشخصيلت العربية التي توقعت أن تجد في ألمانيا، مناخا مناسبا لدراستها، أو لنشاطها السياسي، وكفاحها من أجل قضاياها التحررية.

 منهم من عاد ليتقلد مناصب كبيرة في بلده، ومنهم من لم تسمح له الظروف الدولية أن يرى حلمه يتحقق، ومنهم من وافته المنية ، بعد أن قام بدوره في خدمة شعبه.

[+]

الحلقة تضيق على البشير.. مظاهرات الجمعة تؤكد تصميم السودانيين على إطاحة النظام

12th January 2019 11:54 (5 comments)

محمد مصطفى جامع

التظاهرات العفوية التي خرجت بعد ظهر أمس الجمعة بشكل تلقائيّ من مساجد العاصمة السودانية الخرطوم وعدد من الولايات، مؤشر جديد يؤكد تصميم الشعب السوداني على الإطاحة بنظام الرئيس عمر البشير، وتُكذّب تصريحات قيادات الحزب الحاكم بمن فيهم البشير نفسه الذين يزعمون أن المظاهرات تقوم بها فئة قليلة محسوبة على أحزاب اليسار.

والجموع الهادرة التي خرجت تلقائياَ بعد هتافات قوية من مسجد الشيخ عبدالحي يوسف في ضاحية جبرة ومن مساجد أخرى في أمدرمان والجيلي وغيرها، ردٌ مباشرٌ على أحاديث البشير ورموز حزبه وتأكيد جديد على حالة الكراهية التي وصل إليها النظام من قِبل المواطنين السودانيين.

[+]

هل يتدخل العقلاء في السودان لإقناع البشير بالتنحي وإنهاء معركة “كسر العظم”؟

5th January 2019 12:38 (one comments)

محمد مصطفى جامع

المعركة الشرسة التي يشهدها السودان بين الرئيس البشير وحزبه الحاكم من جانب، ومعظم مكونات الشعب السوداني من كيانات شبابية وأحزاب المعارضة لن تكون سهلة هذه المرة فهي أشبه بمعركة “كسر العظم”، كل طرفٍ فيها يسعى إلى حشد أسلحته لمواجهة الآخر بكل شدة وعناد دون أمل في حلّ توافقي أو استسلام أحد الطرفين للآخر.

ومن يتابع وسم #مدن_السودان_تنتفض التوثيقي الذي أنشأه نشطاء سودانيون منذ اندلاع التظاهرات بمدينة عطبرة شمالي البلاد في ال19 من الشهر الماضي، يلاحظ بسهولة مدى قوة التيار المعارض للبشير في مقابل غياب كامل لمناصري الحزب الحاكم الذين أصبح صوتهم لا يكاد يُسمع في الوقت الحالي، خلافًا لمظاهرات سبتمبر/ أيلول 2013 التي نجحت بها الخلايا الإلكترونية لحزب البشير إلى حدٍ ما في تشويه صورة المتظاهرين بمزاعم أنهم مخربين يسعون إلى تدمير الممتلكات العامة، رغم تحميل النشطاء أنفسهم للأجهزة الأمنية مسؤولية اتلاف ما تم إتلافه بغرض الاغتيال المعنوي لشباب الانتفاضة، إضافة إلى تورط السلطات في قتل 200 متظاهر آنذاك.

[+]

صحف مصرية: العظماء الثلاثة: ناصر وزايد والسادات.. “القعيد” يشيد بجولات السيسي فجرا ويذكّر بمقولة أمه.. تنتحر هربا من ضرب زوجها.. قصة صداقة نيللي لعبد الحليم وقراءتها الفنجان له

4th January 2019 12:37 (8 comments)

 

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

لا صوت يعلو فوق السيسي في عناوين صحف الجمعة، وواصل رؤساء التحرير الاحتفاء بإنجازاته ومبادراته معا !

والى التفاصيل : البداية من ” المصري اليوم” التي كتبت في عنوانها الرئيسي بالبنط الأحمر “تحركات حكومية ومدنية لتنفيذ مبادرة حياة كريمة ” .

وكتبت ” الوطن ” في عنوانها الرئيسي بالبنط الأحمر ” الحكومة والبرلمان والمجتمع المدني يتحركون لتفعيل مبادرة الرئيس ” حياة كريمة ” .

[+]

مدن السودان تنتفض.. إليكم التفاصيل وهذه أبرز السيناريوهات المتوقعة

20th December 2018 11:56 (8 comments)

محمد مصطفى جامع

الاحتجاجات العارمة التي شهدتها عدد من مدن السودان خلال الساعات الماضية لم تفاجئ أي شخص مطلع على الشأن السوداني، فالبلاد تعيش أزمة اقتصادية وسياسة خانقة منذ فترة ليست بالقصيرة، لكنّ وتيرتها اشتدت في الآونة الأخيرة حيث أصبحت حياة السودانيين أشبه بالجحيم بإنعدام سلع أساسية مثل الخبز والوقود والدواء إلى جانب تهاوي العملة الوطنية بصورة غير مسبوقة من قبل وانعدامها من المصارف كلية على ضعفها.

ورغم خروج الاحتجاجات من عدة سودانية كالدمازين والفاشر ونيالا وودمدني فضلاً عن مظاهرات نظَّمها طلاب عدد من جامعات العاصمة الخرطوم فإن مدينة عطبرة الواقعة شمالي السودان تصدّرت المشهد وكانت حديث وكالات الأنباء ووسائل الإعلام العالمية يوم الأربعاء حتى ساعة متأخرة من الليل، وتصدّر وسم #مدن_السودان_تنتفض الترند العالمي لموقع التدوينات المصغرة “تويتر” لأول مرة.

[+]

الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة: عبد الله شريط المفكر الرائد والفيلسوف المناضل   

24th October 2018 10:23 (no comments)

الدكتور محمد سيف الإسلام بـوفلاقة

 يعد المفكر الجزائري الدكتور عبد الله شريط(1921-2010م) واحداً من كبار المفكرين المعاصرين، ومن أبرز رواد التفكير الفلسفي في الجزائر،فهو أحد أعمدة الثقافة العربية الجزائرية، ومن رواد الفكر النهضوي العربي،تميز بفكره الشامل، ونضاله المستمر،نجد له حُضوراً بارزاً في عالم الفلسفة العربية المعاصرة،ففي أعمال الندوة التي عقدتها الجمعية الفلسفية قبل سنوات قليلة في القاهرة عن الفلسفة العربية في مائة عام ورد ذكر اسم المفكر عبد الله شريط  25 مرة إلى جانب المفكرين زكي نجيب محمود، وعبد الرحمن بدوي…

رحل عبد الله شريط يوم:10يوليو-جويلية2010م،وبرحيل هذا العلاّمة الموسوعي تكون الساحة الثقافية في الجزائر والوطن العربي قد أصيبت برزء فادح،فقد أحدثت وفاته ثلمة لا تسد، وثغرة لا تردم، كما كانت حياته شعلة وضاءة لا تخبو، وجذوة متوقدة لا تنطفئ، إذ ملأ الدنيا وشغل الناس ردحاً من الدهر، فقد مات عن تسعة وثمانين عاماً قضى منها أكثر من ستين عاماً مُتنسكاً في محراب العلم، والفكر، والمعرفة،ومن الصعوبة بمكان تصنيفه أو إدراجه في زاوية معينة،فقد كان متعدد الاهتمامات،ومتنوع الاختصاصات،فهو شاعر رومانسي رقيق،وأديب عُرف بأسلوبه المبسط، والسهل الممتنع،إذ يتميز أسلوبه في الكتابة بالدقة،فيضع الكلمات في مواضعها،بعيداً عن الإطناب المُمل، والاختصار المُخل،إضافة إلى أنه ناقد أنجز عدة دراسات نقدية،كما أنه مترجم بارع،حيث إنه يتقن اللغة الفرنسية بامتياز،إلا أنه لا يهجر إليها فكراً ولساناً،ظل طوال حياته من أبرز المُدافعين عن اللغة العربية في الجزائر،وفي سبيلها خاض معارك فكرية عاتية ضد دعاة الفرنسة والتغريب،كما قدم أفكاراً ورؤى معمقة في سبيل النهوض بها، وترقيتها في الجزائر والوطن العربي، وقد عشق الدكتور شريط العلاّمة ابن خلدون،فتبنى المنهجية الخلدونية في رصده للظواهر الاجتماعية، وعلى ضوئها درس عدداً من مواثيق الثورة الجزائرية،مثل:ميثاق الصومام، والميثاق الوطني، وميثاق طرابلس.

[+]

الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة: زيـغود يوسف: أسطورة الثورة الجزائرية

8th October 2018 11:28 (2 comments)

 

الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة

        البطل الشهيد زيغود يوسف هو أحد رجال الجزائر الأفذاذ الذين لعبوا دوراً ريادياً و رائعاً في الجهاد المسلح ضد الاستدمار الفرنسي،تميز بذكائه الخارق، وقد كانت سيرته،وجهاده وعبقريته وما تزال نوراً يسطع ويتجدد عبر الأجيال لتؤكد عظمة هذا الشهيد البطل الذي يذهب الكثير من الدارسين والمؤرخين إلى التأكيد على أنه هو الذي غير مجرى تاريخ الثورة الجزائرية المظفرة بتصميمه لخطة هجومات 20أوت1955م التي شكلت مرحلة حاسمة في الكفاح التحرري الجزائري،ومنعرجاً رئيساً لاكتساب الثورة الجزائرية  المباركة طابعها الشعبي،وأعطت ضربة قاصمة للاحتلال الفرنسي الذي حاول القضاء على الثورة المجيدة في عامها الأول حتى لا تشمل مختلف أنحاء القطر الجزائري،كما منحت  هجومات20أوت1955م  بعداً دولياً للثورة الجزائرية، وعجلت بدخولها إلى الأمم المتحدة،وكانت هزيمة كبرى لا تُنسى لكبار جنرالات فرنسا.

[+]

الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة: محمد صالح الجابري… عاشق الثورة الجزائرية …. خادم الأدب الجزائري

4th October 2018 11:01 (no comments)

الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة

انتقل إلى الرفيق الأعلى خلال شهر جوان سنة:  2009م   الأديب البارز، والبحاثة القدير،والمبدع المتميز،الدكتور محمد صالح الجابري-عليه رحمة الله-،وبرحيل الجابري تكون الساحة الثقافية والفكرية في تونس، والمغرب العربي، والوطن العربي ككل، قد مُنيت بنكسة فادحة، فقد كان الجابري شُعلةً وضاءة لا تخبو،وجذوة مُتوقدة لا تنطفئ،وقامة سامقة من قامات العلم والمعرفة، وجسراً من جسور التواصل الثقافي بين أقطار المغرب العربي، يتضح ذلك جلياً عندما نرى نشاطاته الجمة، وأعماله الكثيرة، وإنتاجه الغزير المتلاحق.

[+]

سد النهضة و”لعنة الفراعنة”: إثيوبيا لم تقدم تنازلات لمصر والمفاوضات تراوح مكانها

28th September 2018 14:46 (2 comments)

محمد مصطفى جامع

إعلان وزير الري المصري محمد عبدالعاطي قبل يومين عن عدم توصل الدول الثلاث “إثيوبيا ، السودان، مصر” إلى اتفاق حول القضايا العالقة بشأن سد النهضة أعاد المشروع الكبير إلى الواجهة بعد أن تسببت تصريحات لرئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، أواخر أغسطس/ آب الماضي في صدمة كبيرة بالداخل الإثيوبي عندما تحدث عن الصعوبات الفنية والإدارية التي تواجه مشروع سد النهضة. وذلك لأن الجميع كانوا يعتقدون أن العمل في السد يسير بصورة طيبة خصوصًا أن وزارة الكهرباء الإثيوبية كانت قد أعلنت في مايو/ أيار الماضي أن المشروع قطع 66% من مراحل تنفيذه.

[+]

“نور عثمانية” بإسطنبول.. أول مجمع تزينه فنون العمارتين الغربية والشرقية

13th September 2018 07:39 (no comments)

إسطنبول / زينب رقيب أوغلو / الأناضول

يعدّ مجمّع وجامع “نور عثمانية” في الشق الأوروبي من مدينة إسطنبول التركية أول بناء عثماني على طراز العمارة الباروكية الشبيهة بالعمارة الغربية، وهو لا يزال يحافظ على رونقه التاريخي منذ 263 سنة، جامعًا بين العمارتين الغربية والشرقية.

تم بناء هذا المجمّع وفق الفن الغربي كنتيجة للعلاقات الدبلوماسية والثقافية والتجارية المتزايدة بين الدولة العثمانية (1299- 1923) والعالم الغربي في القرن الـ 18 الميلادي، وكان بمثابة بداية ظهور تأثير العمارة الأوروبية في إسطنبول، عاصمة العثمانيين.

[+]

حل مفاجئ للحكومة السودانية وتعيين معتز موسى رئيسًا للوزراء.. رسائل من البشير للداخل والخارج

11th September 2018 13:03 (4 comments)

محمد مصطفى جامع

بعد ظهر الأحد 9 من سبتمبر/ أيلول الحالي تناقلت وسائل التواصل الاجتماعي في السودان خبرًا مفاجئًا عن تعديل حكومي وشيك يجريه الرئيس عمر البشير وتواترت الأنباء عن إعادة النائب الأول السابق علي عثمان طه ليقود الحكومة من موقعه الجديد رئيسًا للوزراء ومع مضي الوقت وانتصاف ليلة الاثنين نقلت وسائل إعلام رسمية أن البشير عيّن مساعده عوض أحمد الجاز في منصب رئيس الوزراء

إلا أن البيان الرسمي الصادر عن الرئاسة فجرًا بجانب التصريحات الذي أصدرها نائب رئيس الحزب الحاكم فيصل حسن فجّرا المزيد من الدهشة بالإعلان عن ترقية وزير الكهرباء معتز موسى إلى منصب رئيس الوزراء والإبقاء على الجنرال بكري حسن صالح نائبًا أول للرئيس بينما تم تعيين والي شمال دارفور السابق نائبًا آخر لعمر البشير.

[+]

آبي أحمد وتحدي إكمال سد النهضة بعد مقتل سيميجنيو بيكيلي وهل اهملت السلطة توفير الحماية لـ”ابو السدود” الاثيوبي؟

23rd August 2018 10:37 (one comments)

محمد مصطفى جامع

أخيراً وبعد 3 أسابيع على مقتل مدير مشروع سد النهضة الإثيوبي سيميجنيو بيكيلي في حادثة غامضة، أعلنت السلطات الحكومية عن تعيين المهندس أفريم ولديكدان Epherem Woldekidan ليكون مديراً مكلفاً للمشروع خلفاً للراحل بيكيلي.

لم يُعلَن قرار تكليف مدير جديد بواسطة أجهزة الحكومة الفيدرالية كوزارة الكهرباء والمياه على سبيل المثال، بل صرحت بذلك الرئيسة التنفيذية لشركة الطاقة الكهربائية الإثيوبية أزيب أسناكي التي قالت إن “بناء سد النهضة يحرز تقدماً دون أي انقطاع”. رافضةً في حديث لإذاعة فانا الإثيوبية “شبه حكومية”، الشائعات التي تقول إن تشييد السد يمكن أن يتوقف بعد مقتل سيميجينو بيكيلي http://fanabc.com/english/2018/08/gerd-progressing-without-interruption/.

[+]

خانات بورصة التاريخية.. قلب التجارة والسياحة النابض في تركيا

29th July 2018 07:28 (no comments)

بورصة/سنان بالجي قوجا/الأناضول

تستضيف الخانات التاريخية التي تُوصف بأنها “قلب التجارة” منذ 700 عام، في ولاية بورصة غربي تركيا، السياح المحليين والأجانب، وسط توقعات بارتفاع كبير في عدد الزوار نظراً لدخول منطقة الخانات قائمة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو).

وانضمت الخانات إلى قائمة “يونسكو” سنة 2014 تحت مسمى “بورصة وجماليقيزيق: مهد الإمبراطورية العثمانية”، حيث تتكون هذه المنطقة التاريخية من 6 أجزاء هي: منطقة الخانات التي تضم مجمّع أورهان غازي وما ويحيط به، ومجمّع هوداونديغار (مراد الأول)، ومجمّع يلدريم (بيازيد الأول)، ومجمع يشيل (محمد الأول)، ومجمع مرادية (مراد الثاني) ومنطقة وجماليقيزيق.

[+]
“حرب البترول” و”التّغيير الدّيمغرافي” الفَصل الثّاني في الأزَمة السوريّة.. والرئيس الأسد يتحدّث عن “حرب عصابات” قادِمة لإخراج الأمريكان والأتراك من أراضي بِلاده مرّتين في أقل من أسبوع.. لماذا؟ وهل اختِيار الإعلام الروسي لحملته الإعلاميّة المُكثّفة كان صدفةً أم بالتّنسيق مع حليفه بوتين؟
قطع الطّرقات وسُقوط أوّل شهيد للحِراك اللبناني ودُخول الأحزاب على خَط الحِراك كلّها مُؤشّرات لفراغٍ دُستوريٍّ وانهيارٍ أمنيّ.. لماذا نرفُض وضع اللّبنانيين أمام خِيارين: الحرب الأهليّة أو القُبول بالفساد والفاسدين؟ ألا يوجد خِيار ثالث؟
المصالحة الخليجية وشيكة والمصافحات التاريخية بين بن سلمان وتميم وبن زايد تقترب.. البداية كروية والانهاك النفسي والمالي واليأس من الحماية الامريكية ابرز الأسباب.. ماذا عن الاتصالات السرية؟ وماذا عن الدور الكويتي؟ وما هي قصة دعوتي للكويت التي لم تتم؟
شيخ الأزهر وبابا الفاتيكان يدعوان لسن تشريعات لنشر الأخوة بالعالم
بعد اقتناء مقاتلات “رافال” الفرنسية.. مصر نحو “سوخوي” الروسية للتخلّص من خُردة “إف 16” الأمريكية.. وواشنطن تُهدّد بالعقوبات لتحمي سيطرتها على سوق سلاح الطيران الحربي العالمي
صحف مصرية: نانسي عجرم مستصرخة الشعب ومحذرة من الحرب الأهلية: “ما تسمحوا بفقد ولد أهلو”! السيسي: لن نسمح بالمساس بأمن الأشقاء في الخليج! إدمان الموبايل ودفن الإنسانية!باسم نعيم:ندفع ثمن صراع الكراسي في تل أبيب.. هند صبري تزور الروهينجا!
“الراي” الكويتية: “حزب الله” يتوقّعها ويستشرف نتائجها لبنان أمام السيناريو الأسوأ… حربٌ أهلية تلوح في الأفق
التايمز : هل يندم الديمقراطيون على محاولة عزل ترامب؟
الغارديان: لماذا تخوض الدول الغربية الحروب في سورية والعراق وافغانستان دون أن تكون أمام تهديد حقيقي
صحيفة آي: هل تصغي إسرائيل إلى التحذيرات القانونية؟
د. هشام البواب: “جريمة جرش”: العين بالعين… لكم في القصاص حياة يا أولي الألباب
محمد علي: لا همّ لدي حتى الموت سوى رحيل السيسي
وزير جزائري سابق: المعارضة لديها فرصة “لصناعة” الرئيس القادم
شبكات الجيل الخامس .. ثورة في عالم الاتصالات اللاسلكية
عبدالرحمن عبدالله: انحسار الإسلام السياسي في المنطقة: هل يمضي السودان نحو النموذج المصري
د. باسم عثمان: حسابات نتنياهو… بين قفص الاتهام ورئاسة الحكومة
جمال اكاديري: جدار انعتاق برلين وجدار الصهيونية العنصري
د. بسام روبين: خيارات غزة!
د. كاظم ناصر: إعادة الاعتبار لثقافة المقاومة
نزار حسين راشد: رد الفعل الشعبي على استعادة الأراضي الأردنية
عبد الخالق الفلاح: الخيط الرفيع لزوال الخصام في العراق
فوزي حساينية: هل ستحتفل إسرائيل بمئويتها كما احتفل الفرنسيون بمئوية احتلالهم وغزوهم للجزائر سنة 1930؟
حسن مليحات (الكعابنة): مشهور حديثه الجازي وتباشير النصر القادمة!
رأي اليوم