1st Dec 2020

د. معن علي المقابلة - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

مواقع التواصل الاجتماعي بيانات ومعلومات بالمجان وتلاعب بالحقائق

2 weeks ago 12:23 (2 comments)

د. معن علي المقابلة

اخذت مواقع التواصل الاجتماعي تلعب دوراً مهماً في تشكيل الرأي العام، من خلال حمل هذه المواقع والوسائل الغث والسمين من المعلومات والبيانات، وللاسف ان البعض وهم اكثرية اخذوا يتعاملوا مع هذه المعلومات على انها حقائق ومسلمات، مما ادى الى تشكيل رأي عام خاطئ حول بعض القضايا سواء السياسية منها او الاجتماعية او الثقافية او التاريخية، وامام زخم هذا الانتشار الطاغي لهذه المعلومات والبيانات الخاطئة تضيع الحقيقة، ولا شك ان هناك مجموعات منظمة قد تكون دول واجهزة استخبارات عالمية او محلية تلعب دوراً في نشر كثير من هذه المعلومات، الهدف منها تشتيت وتضليل وعي المواطن حول قضاياه الوطنية، الى جانب قياس مدى وعي بعض المجتمعات المستهدفة، او جمع معلومات وبيانات عن هذه المجتمعات، وليس فقط المجتمعات بشكل عام بل فئات من هذه المجتمعات كفئة الشباب او النساء او النخب الثقافية او السياسية، بحيث اصبحت مواقع التواصل الاجتماعي كنز لا يقدر بثمن للدوائر الاستخباراتية ومراكز الدراسات العالمية الممولة من هذه الدوائر الاستخباراتية، وميزة هذه المواقع انها تأتي بالمعلومات اليك ولا حاجة للتكلف والذهاب اليها، كما كان قبل ظهور الشبكة العنكبوتية، عندما كانت بعض الدول تضطر لإرسال حملات وبعثات علمية لدراسة مجتمع مستهدف من هذه المجتمعات لجمع المعلومات والبيانات المختلفة عن هذه المجتمعات، وطبعاً تكون هذه الحملات والبعثات ممولة من دوائر استخباراتية، وتأتي هذه البعثات تحت غطاء بعثات علمية او مراكز بحثية.

[+]

هل فعلاً الاردن ذاهب الى المجهول مع تضاعف اعداد المصابين بكوفيد19؟

3 weeks ago 12:35 (3 comments)

د. معن علي المقابلة

العبارة التي اطلقها كبير الجهاز الصحي في الاردن عندما سُئل اين الاردن ذاهب بعدما بدأت حالات الاصابة  بفايروس كوفيد 19 تتضاعف وتصل للالاف؟ اجاب الى المجهول، هذه العبارة التي جاءت على لسان الدكتور نذير عبيدات تنطلق خطورتها من قائلها، فهو ليس رجل عادي فالرجل طبيب ومتخصص بالاوبئة والفايروسات ووزير الصحة الاردني في الحكومة الحالية حكومة الدكتور بشر الخصاونة ورئيس لجنة الاوبئة في الحكومة السابقة، حكومة الدكتور عمر الرزاز، فالرجل على علم بكل تفاصيل الجائحة سواء من الناحية الفنية او الادارية، مما اثار لغطاً كبيراً في الشارع الاردني وعلى مختلف المستويات.

[+]

هل فعلاً الاسلام في ازمة؟

5 weeks ago 12:24 (4 comments)

د. معن علي المقابلة

   اثار وصف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ان الاسلام في ازمة ردود فعل غاضبة في العالم الاسلامي، وبصرف النظر عن دقة هذا الوصف، فمن ألمؤكد ليس ماكرون او اي حاكم غربي لديه الشرعية او الموضوعية للحديث عن الاسلام وانه يعيش في ازمة، فهذا الارث الاستعماري الامبريالي الذي مارسه الرجل الابيض عبر تاريخه البعيد والمتوسط والقريب والمعاصر يشكل وصمة عار في جبين كل اوروبي لا يستنكر هذا التاريخ، فالمجازر التي ارتكبها الرجل الاوروبي بحق العرب والمسلمين والشعوب الأفريقية والهنود الحمر والجنس الاصفر وغيرهم يندى لها الجبين، وعندما اقول المعاصر فالرجل الابيض لازال مستعداً لارتكاب مثل هذه المجازر كل يوم بحجج واهية وضعيفة تعبر عن ازمته الحقيقية رغم مئات الفلاسفة التي انتجتهم هذه الحضارة، فالمجازر التي ارتكبت ولا تزال في العراق وافغانستان على يد ماكنة الحرب الامريكية، وكذلك المجازر التي ترتكبها فرنسا بالتحديد في حربها الخفية في افريقيا بحثاً عن الذهب والالماس والتي عبر هنها الفلم الامريكي (Blood Diamondبلود دايموند) بحجة محاربة الارهاب تؤكد ان الغرب بكل ما يمثل يعيش هذه الازمة.

[+]

من الذي تآمر ولا يزال على الديمقراطية الأردنية؟

29th October 2020 13:37 (4 comments)

 

د. معن علي المقابلة

تتكرر بين الفينة والاخرى مقولة ان الشعب الاردني ليس جاهزاً لحياة ديمقراطية كاملة، يتم انتخاب سلطته التنفيذية سواء من خلال انتخاب رئيس حكومة مباشرة من الشعب او من خلال انتخاب مجلس نواب تتشكل منه حكومة باغلبية برلمانية، واللاسف يصدر هذا الحديث من اعلى مستويات في الدولة من خلال بعض النخب المحسوبة على النظام، وهذا الحديث له ما يبرره من رجالات النظام او من الطبقة السياسية والادارية التي تستفيد من بقاء الامور على ما هي عليه.

ان نظرة متفحصة او حتى عابرة على رجالات الدولة منذ تأسيسها الى يومنا هذا نجد التوارث في تبوء المناصب هي السمة الاساسية بحيث تشكلت طبقة سياسية وادارية تكاد لا تخرج عن بضعة اسر تتوارث هذه المواقع واصبحت هذه الطبقة السياسية والادارية تمثل مصطلح “الدولة العميقة” بكل ابعادها واصبحت هذه الطبقة تمثل عائقاً امام اي تطور في الحياة السياسية في الدولة، فهي تدرك ان اي تطور بالضرورة سيجردها من امتيازاتها، بل وقد يعرضها للمساءلة، وهذا ما اخشاه اننا تجاوزنا مرحلة الاصلاح والانتقال السلمي والسلس اليه الى عمليات جراحية لم يعد التخدير يؤثر بها للتخلص من هذه الطبقة الطفيلية التي ترى في الدولة مجموعة من الامتيازات كحق مكتسب لها.

[+]

الديمقراطية الاردنية في اليوم العالمي للديمقراطية العشائرية تتقدم على الاحزاب والجائحة تأكل الجميع

19th September 2020 10:40 (5 comments)

 

د. معن علي المقابلة

صادف الخامس عشر من هذا الشهر اليوم العالمي للديمقراطية، هذه التجربة التي توصل اليها الانسان في صراعه مع ذاته وصراعه من الاخر من اجل الوصول الى نظام سياسي يكفل له حياة كريمة تحترم حريته وخياراته، فكانت الديمقراطية افضل ما توصل اليه الانسان في تجربته عبر الالاف السنين، فأصبحت الشعوب في جميع انحاء العالم تطمح للنظام الديمقراطي لتوق الانسان بطبعه وفطرته للحرية.

الدولة الاردنية ومن خلال دستورها “نظام الحكم فيها نيابي ملكي وراثي” وهذا ما ينص عليه في مادته الاولى، كما تقول المادة (24) ان “الامة مصدر السلطات” ويعتبر مجلس الامة بشقيه النواب الذي ينتخب من قبل الشعب ومجلس الاعيان الذي يعينه الملك الواجهة الرئيسية للحياة الديمقراطية في الاردن، وعبر المسيرة الديمقراطية التي استأنفت عام 1989م بفعل هبة نيسان، وقبل ذلك لم يكن للأحزاب اية ميزة في قوانين الانتخاب المختلفة، فالأحزاب الركن الاساسي للنظام الديمقراطي ففي الدول الديمقراطية العريقة تتشكل الحكومات من هذه الاحزاب التي تحقق اغلبية برلمانية كبريطانيا والكيان الصهيوني، او في بعض الدول كالولايات المتحدة الامريكية يقوم مجلس النواب بمنح الثقة لأعضاء الحكومة المعينة من قبل الرئيس، وتقوم بدور تشريعي بحيث تخرج القوانين الناظمة لجميع مناحي الحياة في الدولة من الكونجرس بشقيه النواب والشيوخ، كما يقو م بدور رقابي صارم على السلطة التنفيذية، وبالتالي تعتبر هذه المجالس الممثلة للشعب اعلى سلطة في الدولة.

[+]

صورة الملك المستنير في الاردن هل لا زالت متماسكة؟

6th September 2020 10:35 (2 comments)

 

د. معن علي المقابلة

ارتبطت الملكية في الدولة الاردنية بصورة الملك المستنير اوهكذا اريد لها ان تبدو عبر مسيرة الملكيات الأربعة منذ تأسيس الدولة الاردنية على يد الملك عبد الله الاول(1921-1950) مروراً بالملك طلال(1951-1952) فالملك حسين(1952-1999) فالملك الحالي عبدالله الثاني تسلم سلطاته الدستورية عام 1999م، وقد حرص الملوك الاربعة ان تبقى صورتهم صورة الاب الحاني على شعبه، من خلال سياسة التقرب منهم ومشاركتهم مناسباتهم الوطنية والاجتماعية، ولخصوصية المجتمع الاردني من خلال تكوينه العشائري والتي عززتها الاسرة الحاكمة منطلقة من شرعيتها في الحكم على النسب الذي يمتد لآل البيت النبوي فكان هذا النسب جزء من هذا الحرص.

[+]

نقابة المعلمين الاردنيين واخر القلاع المدافعة عن الطبقة الوسطى

13th August 2020 10:57 (6 comments)

د. معن علي المقابلة

اقتحام مقر نقابة المعلمين الاردنيين من قبل رجال الامن واعتقال جميع اعضائها البالغ عددهم ثلاثة عشر عضوا بما فيهم نائب النقيب واغلاق مقر النقابة الرئيسية بعمان وجميع الفروع في المحافظات بقرار من مدعي عام عمان بهذه الطريقة الفجة مثلت سابقة خطيره لم يعتاد عليها الاردنيون، وتأتي خطورة هذه الخطوة ان الحكومة تجرأت على حل مجلس منتخب من اكثر من 130الف معلم تحت ادعاءات واهية، يرى كثير من رجال القانون انها خطوة مخالفة للقانون فكيف بالمدعي عام الذي يمثل الحكومة في اي قضيه يصدر قرار بإغلاق النقابة سنتين وتوقيف جميع اعضاء مجلسها.

[+]

مجلس النواب الاردني بين رئاستين: المجالي والطراونة

23rd July 2020 11:05 (one comments)

د. معن علي المقابلة

 

 

تمثل مجالس النواب المنتخبة شعبياً العنوان العريض للحياة الديموقراطية في اي بلد وحجر الزاوية فيها، بصرف النظر عن آلية انتخاب هذه المجالس سواء الانتخاب على اساس القوائم الحزبية او بشل فردي، وفي معظم الديمقراطيات العريقة وخاصة الغربية تتشكل من هذه المجالس حكومات تصبح مسؤولة بشكل مباشر امامها.

تشكل في العادة هذه المجالس صداع دائم للحكومات من خلال المراقبة الحثيثة على ادائها، بل نجد في بعض الدول كبريطانيا بتشكيل حزب المعارضة حكومة موازية تسمى حكومة الظل بحيث يكون في هذه الحكومة رئيس وزراء ووزراء مهمة هذه الوزارات متابعة اداء الوزارة الفعلية، وتكون على أهبة الاستعداد لتحل محلها في حال سقوطها.

[+]

خطاب مليء بالتناقضات من رئيس مجلس الامة الأردني

30th June 2020 11:45 (3 comments)

د. معن علي المقابلة

   نستوعب كنشطاء وحراكيين ان تضيق السلطة التنفيذية ممثلة بالحكومة بمواقع التواصل الاجتماعي وهذا الفضاء الالكتروني ذرعاً، وتلاحق الناشطين قضائياً على آرائهم السياسية التي تنتقد ادائها، لكن ان يأتي رئيس مجلس الامة والذي يضم مجلس النواب المنتخب شعبياً، السيد فيصل الفايز -السيد الفايز نفسه انتخب نائباً، ثم انتخب رئيساً لمجلس النواب في احدى دوراته- كل ما دق الكوز بالجرة بالهجوم على مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي من الناشطين بمختلف توجهاتهم السياسية والاجتماعية والثقافية، فهذا لم يعد مقبولا ليس فقط من الناشطين، بل لم يعد مقبولا شعبياً، السيد الفايز يريد ان يعود بالزمن للوراء ويقف عنده، حتى يتخلص من هذه الوسائل الحديثة كالفيس بوك وتويتر والواتساب والاستغرام وغيرها من هذه الوسائل، ليتخلص من الصداع التي تسببه هذه الوسائل لأجهزة الدولة ومن يُدرونها بحيث لا تسمع السلطة الا نفسها،  فهو يدافع عن الصحف الورقية ويسعى لاستمرارها وانقاذها من الافلاس من جيوب دافعي الضرائب واموال الضمان الاجتماعي، فمن المعروف ان هذه الصحف اصبحت عالة على مؤسسة الضمان الاجتماعي الممول الرئيس لها، ولم يعد يحفل بها احد في ظل وجود هذا الكم الهائل من المواقع والصحف الالكترونية، وسهولة الحصول على المعلومة من مصادر متنوعة وموثوقة، فصحف كبرى لها تاريخ عريق اسقطت رؤساء وحكومات بل دول وقدمت عبر تاريخها ثورة معرفية وثقافية كبرى لم تعد تصدر ورقياً ولجأت للوسائل الحديثة في الصدور، فكيف بصحف وظيفتها تلميع سياسات الحكومة والدفاع عنها ظالمة ومظلومة، واصبحت مستودعاً ووسيلة لكسب وتكسيب هذا او ذاك، وتضيق ذرعاً باي قلم حر، بحيث يمسك رئيس تحرير هذه الصحيفة او تلك المعين من قِبل الحكومة  مقصه ولا اقول قلمه لحذف هذه الجملة او الفقرة من هذا المقال او ذاك، فكاتب بحجم احمد حسن الزعبي الذي يكاد يقرأ له الاردنيون كل الاردنيون في عموده اليومي في صحيفة الرأي الحكومية اصبح لا يمر له مقال من تحت مقص رئيس التحرير الا نادراً، بحيث اضطر الى إنشاء زاوية في موقع سواليف الالكتروني اسماه(منع من النشر) لنشر هذه المقالات التي منعها مقص الرقيب، ليقرأها كل الاردنيون، في سخرية نعجز عن تفسيرها، يُمنع المقال من النشر فيتم قراءته على نطاق واسع في اليوم التالي ويتناقله القراء عبر المواقع الالكترونية بحيث ينتشر بهذا الفضاء كانتشار النار بالهشيم.

[+]

الاردن: الدولة وفكرة الانتصار على المعلم

17th June 2020 11:17 (7 comments)

د. معن علي المقابلة

آثرت استخدام العنوان اعلاه لمقالي هذا، وهو جزء مما قاله وحذر منه نقيب المعلمين الاردنيين الدكتور احمد الحجايا-رحمه الله تعالى-في إحدى مؤتمراته الصحفية عندما قال “يجب ان تفكر الدولة الف مرة قبل ان تفكر في الانتصار على المعلم”. تأسست نقابة المعلمين الاردنيين في العام 2012م بعد حراك وصراع مرير مع الدولة ولا اقول الحكومة، ففي الدول غير الديمقراطية الحكومة جزء وواجهة لما يُعرف بالدولة العميقة، فقد وقفت السلطات الثلاث بكل قوة وشراسة في سبيل إجهاض مطلب المعلمين في إنشاء نقابة تدافع عن حقوقهم، وتكون شريك في تطوير التعليم في بلدهم، وهذا يؤكد ان الدولة تفكر وتدار بطريقة ومسار واحد، ففي الدول الديمقراطية التي تزعم دولتنا انها منها قد بل يجب ان يظهر بعض الاختلاف او التباين في وجهات النظر حول بعض المسائل ما بين السلطات الثلاث التنفيذية(الحكومة) والتشريعية(البرلمان) والقضائية، الا اننا في الاردن كان هناك قراراً واحداً لا يستطيع احد من اركان الدولة الخروج عليه، بل اننا لم نجد نائباً واحداً وهو منتخب من الشعب يؤيد بشكل صريح حق المعلمين في إنشاء نقابة لهم، خاصة في بداية الحراك، ولا قاضياً خرج عن هذا الاجماع بل ان المحبط ان السلطة القضائية اصدرت قراراً بعدم دستورية إنشاء نقابة للمعلمين، وعندما خضعت الدولة لإصرار المعلمين أخذت سلطاتها الثلاث بتأييد إنشاء النقابة بما فيها المحكمة الدستورية، لتؤكد ان الدولة بجميع اركانها كانت ولا تزال تعزف من خلال مايسترو واحد، اما قصة فصل السلطات الثلاث فيبدو ان احدهم وضعهم في خلاط الدولة العميقة وادار زر التشغيل ليخرجوا بسلطة واحدة ولكن بثلاث نكهات    التف المعلمون حول فكرة إنشاء النقابة يدفعهم الواقع المرير الذي يعيشه المعلم والذي انعكس سلباً على العملية التربوية والتعليمية بشكل عام، فالجميع يكاد يجمع على تراجع التعليم في العقود الثلاث الاخيرة.

[+]

هل يستطيع الاردن استرداد الاموال المهربة للملاذات الآمنة وغير الآمنة؟

16th May 2020 10:33 (12 comments)

د. معن علي المقابلة

يبدو ان ما جاء في الدراسة التي مولها البنك الدولي حول اموال المساعدات التي تذهب الى الدول النامية لمساعدتها في التنمية، قد اثارت لغطاً كبيراً في الاردن بعدما اظهرت الدراسة  تهريب اكثر من ثلاثة مليارات دولار من الاردن بين الاعوام (1990-2010م) للملاذات الآمنة وغير الآمنة ، والملاذات الآمنة هي الاماكن التي تحظى بها هذه الاموال بالسرية التامة ودون الاهتمام من اين وكيف جاءت، كما ان نسب الضريبة فيها تكاد تكون صفراً.

فقد نشرالكاتب مقالين عن هذا الموضوع على صفحات “رأي اليوم” كان الاول بعنوان “اموال المساعدات للدول النامية من الدول المانحة والمؤسسات المالية الدولية هل هي مساعدات ام رشاوي للمسؤلين فيها؟” في الاول من اذار هذا العام ، اما المقال الثاني وهو الذي حرك المياه الراكدة في الاردن حول موضوع هذه الاموال  وكان بعنوان “الى من يهمه الامراكثر من ثلاث مليارات دولار خرجت من الاردن للملاذات الآمنة وغير الآمنة ما بين (1990-2010م) ” بتاريخ 26/نيسان/2020م ، وعلى ما يبدو ان احداً لم يهمه الأمر، على الرغم من خطورة الامر في بلد غارق حتى أُذنيه، بالديون ويعاني من ضائقة اقتصادية تكاد تكون دائمة ، فلا البرلمان الاردني كأعلى سلطة رقابية في الدولة  بغرفتيه النواب والاعيان حرك ساكناً، ولا النائب العام ولا الحكومة ايضا،ً التي يترأسها احد رجالات البنك الدولي السابقين ، مما اثار استياء الكثير من المهتمين بالشأن العام من هذا الصمت المريب، بحيث اخذت مواقع التواصل الاجتماعي تتحدث عنه بشكل لافت ، الى ان تحرك احد النواب وبشكل فردي وهي السيدة ديما طهبوب بتقديمها مجموعة من الاسئلة للحكومة عبر رئاسة المجلس حسب البروتوكول داخل مجلس النواب الاردني، تستوضح حول هذه الاموال ، وهنا اشكر سعادة النائب ديما طهبوب اولاً لأهتمامها ولقناعتها انها ممن يهمه الامر كنائب للامة ، بينما نجد النواب وخاصة اصحاب الاصوات العالية ملتزمين “بالحجر والحضر” معتقدين انهم في اجازة ، اما ثانياً فعلى تواصلها معي كوني من اوائل من كتب عن هذا الموضوع للاستفسار عنه اكثر.

[+]

د. معن علي المقابلة: الى من يهمه الأمر اكثر من ثلاث مليارات دولار خرجت من الاردن للملاذات الآمنة وغير الآمنة ما بين 1990-2010

26th April 2020 11:15 (17 comments)

د. معن علي المقابلة

 

   اثارت الدراسة التي أعدها البنك الدولي والتي كانت بعنوان” استيلاء النخب على المساعدات الأجنبية : شواهد من الحسابات المصرفية في الخارج” الكثير من ردود الافعال.

عنوان الدراسة الأصلي:

Elite Capture of foreign Aid: evidence from Offshore Bank account

للمؤلفين:

Jorgen Juel Andersen, Niels Johannsen, Bob Rijkers

 

”   بدأت الدراسة بملخصها والذي طرح السؤال التالي ، هل تستولي النخب على المساعدات الأجنبية؟  هذه الورقة توثق أن صرف المساعدات الأجنبية للبلدان شديدة الاعتماد على المساعدات يترافق مع الزيادة الحادة في الإيداعات المصرفية في المراكز المالية في الخارج المشهورة بسريتها المصرفية وادارتها للثروات الخاصة، ولكن ليس في المراكز المالية الأخرى.

[+]

الاردنيون واول شهيد على ارض فلسطين والجائحة

22nd April 2020 11:01 (4 comments)

 

 

د. معن علي المقابلة

   شهر نيسان شهر شقائق النعمان او (الدحنون) كما يطلق عليه الاردنيون بلونه القاني شديد الاحمراركلون الدم الاردني الذي روى ارض فلسطين قبل الاردن ، فهذا ديدن الاردنيين عينهم على الشقيق وان كان بهم خصاصة ، شهر الاقحوان بلونه الابيض كلون قلوب الاردنيين والذين منذ مئة عام وهم يهمشون ، وكلما ازداد تهميشهم التصقوا اكثر فاكثر بارض الدحنون والاقحوان.

   مئة عام منذ استشهاد شيخ من شيوخ الاردن على الارض الفلسطينية ، فالارض هناك هي ايضاً شقيقة الارض هنا ، فكلاهما ارض الدحنون والاقحوان ، شيخ بفروسيته لا بعمره ، شيخ بعروبيته لا بتقسيماتنا ، شيخ لا كل الشيوخ ، تزعم عشيرته بل ناحيته شاباً في الثلاثين من عمره ، ولأنه قائد بالفطرة وشيخ بالنشأة والفطرة ايضاً ، تقدم الصفوف ليرتقي شهيداً على الارض التي احبها واحبته ، وكأنه كان يعرف انه سيموت على ارضها فكما قال “اشرف اشكال الموت ان تموت في سبيل الله من اجل فلسطين” فمنحه الله تعالى هذا الشرف.

[+]

د. معن علي المقابلة: لماذا تنجح الحكومة الاردنية في إحتواء فايروس كورنا؟

31st March 2020 11:27 (8 comments)

د. معن علي المقابلة

تسجل الحكومة الاردنية نجاحاً ملحوظاً في إحتواء فايروس كورنا ، وهذا ما تؤكده الارقام ، فقد تم الاعلان عن اول حالة مصابة بهذا الفايروس في الاردن يوم 2 اذار وفي 13 الشهر ذاته تم الاعلان عن شفاء الحالة ، وبدأت الحكومة الاردنية بتقديم إحصائية يومية عن هذا الوباء في البلاد منذ 16 اذار ، اذ اخذت الحالات بالتصاعد فقد وصلت يوم 30 اذاراعداد المصابين الى 268 حالة ، ولكن بهذا التاريخ ايضاً بدأت اعداد المصابين بالتراجع اذ سجل عدد المصابين الجدد في هذا اليوم 9 اصابات بفارق حالتين عن اليوم الذي سبقه.

[+]

اموال المساعدات للدول النامية من الدول المانحة والمؤسسات المالية الدولية هل هي مساعدات ام رشاوي للسياسيين فيها؟

1st March 2020 11:56 (one comments)

 

 

د. معن علي المقابلة

   صدرت مؤخراً دراسة عن البنك الدولي تحت رقم 9150 لورقة عمل لبحوث السياسات بتاريخ 18/2/2020م بعنوان “إستيلاء النخب على المساعدات الاجنبية ادلة من الحسابات البنكية الخارجية” للباحثين جورجن اندرسن من مدرسة الاعمال النرويجية ، ونيل جوهانس من جامعة كوبنهاجن وبوب ريكرز من البنك الدولي ، نستطيع تلخيص هذه الدراسة والتي جاءت بتسعة عشر صفحة هي متن الدراسة ، بالاضافة الى قائمة المصادر والمراجع والجداول والتي جاءت باربعة وعشرين صفحة ليكون مجمع صفحات الدراسة ثلاث واربعين صفحة بفكرتها الاساسية ان المساعدات التي تذهب للدول النامية يتزامن وصولها لهذه الدول بزيادة كبيرة في الودائع المالية في المراكز المالية الخارجية المعروفة بالملاذات الآمنة كسويسرا ولوكسبورغ وسينغافورة وجزر كايمان في البحر الكاريبي والتابعة للمملكة المتحدة ، وكأن الباحثين يريدون القول ان الجزء الاكبر من هذه المساعدات يتم الاستيلاء عليها من قبل النخب السياسية الفاسدة في هذه الدول ويتم تحويلها للبنوك والملاذات الآمنة وغيرالآمنة كسابات شخصية لهم.

[+]

الصراع العربي الصهيوني صراع بين الديمقراطية والاستبداد

10th February 2020 12:32 (2 comments)

 

د. معن علي المقابلة

   مشهد الطائرة التي اقلت رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو ومنافسه زعيم حزب “ازرق ابيض” بيني غانتس في طريقهم للعاصمة الامريكية واشنطن للالتقاء بالرئيس الأمريكي ترمب للإعلان عن رؤيته للسلام او ما اخذ يعرف بصفقة القرن ، وغياب اي زعيم عربي بما فيهم رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يختصر حكاية الصراع العربي الصهيوني ، هذا الصراع  الذي يمسك بخيوطه ويفرض قوته على الارض الكيان الصهيوني ، هذا الكيان الذي لا يعتمد على قوته العسكرية فحسب بل على قوته السياسية ونظامه الديمقراطي ايضاً ، فليس غريباً هذه الصرامة في التعامل مع حالات الفساد في الطبقة السياسية الحاكمة وان لا احد فوق القانون ، يشهد على ذلك المحاكمات التي ادانت عدد ليس بالقليل من رجال الحكم بتهم الفساد واساءة استخدام السلطة وزجت بهم في السجون ، كرئيس الدولة الأسبق موشيه كاتساف الذي ادين بفضائح جنسية ومالية ، ورئيس الوزراء الاسبق إيهود اولمرت والذي أُدين ايضاً بتجاوزات مالية ، ورئيس حزب شاس ووزير الداخلية الأسبق ارييه درعي ، كما خضع رئيس الوزراء الاسبق أرييل شارون للتحقيق لثلاث سنوات تتعلق بمخالفات في تمويل حملته الانتخابية لرئاسة حزب الليكود عام 1999م ولم تتم ادانته ، بل تم ادانة ابنه عضو الكنيست “عمري” والذي حُكم بتسعة اشهر ودفع غرامة مالية قدرت بـ(65) الف دولار ، أرييل شارون بطل حرب رمضان(أُكتوبر) او حرب يوم الغفران كما يسميها الصهاينة الذي افسد على العرب نصرهم في هذه الحرب باختراقه لثغرة الدفرسوار وغيرها من الانجازات لهذا الكيان ، رغم كل ذلك كان من الممكن ان يدخل السجن ، ولا تشفع له هذه الإنجازات ، كما ويتعرض رئيس الوزراء الحالي نتنياهو لتهم فساد قد تذهب به الى السجن اذا ما أدين ، هذا الزعيم الذي يصول ويجول في عواصم العالم ومنها العواصم العربية لخدمة كيانه والجميع يطلب وده بما فيهم الأعراب.

[+]

مقتل سليماني والخيارات الايرانية الامريكية

12th January 2020 12:55 (one comments)

 

د. معن علي المقابلة

المؤكد ان تحركات الجنرال قاسم سليماني قائد فيلق القدس الايراني في المنطقة الممتدة من بغداد لصنعاء ، لم تكن تخضع للسرية فقبل مقتله انطلق من مطار دمشق الدولي الى مطار بغداد الدولي ، وتم استقباله رسمياً من قبل ابو مهدي المهندس نائب قائد الحشد الشعبي العراقي وكذلك مسؤول المراسم في الحشد الشعبي في المطارمحمد رضا الجابري.

هذه التحركات العلنية لأخطر شخصية عسكرية ايرانية في المنطقة تدل على اتفاقات ضمنية بين الولايات المتحدة وايران ان الرجل خارج الاستهداف ، بالرغم من ادراجه على قوائم الارهاب الأمريكية ، مما يؤكد ان بعض الملفات التي كان يديرها الرجل كانت تتقاطع مع المصالح الأمريكية ، واهمها محاربة ما يسمى الارهاب ، وعلى ما يبدو ان المقاومة العراقية ضد الأمريكيين كانت تدخل تحت هذا المسمى ، والا كيف نفسر تحركاته العلنية قبل الاحتلال الامريكي للعراق وبعده في العواصم العربية التي تقول ايران انها تسيطر عليها(بغداد ، دمشق ، صنعاء ، بيروت) وكذلك اشرافه المباشر على ساحات القتال في بلدان هذه العواصم.

[+]

لماذا احب الاردنيون الملك حسين ورئيس وزرائه وصفي التل بالرغم من خسارة الأول للضفة الغربية بينما يُتهم الثاني بتصفية المقاومة الفلسطينية في الأردن فهل الشعوب تزحف على بطونها كما الجيوش؟

15th December 2019 12:45 (5 comments)

 

د. معن علي المقابلة

   نكاد ننفرد كشعوب في عالمنا العربي بتمجيد زعمائنا بل ندخلهم في عداد القادة الخالدين الملهمين ، بالرغم من انهم جروا الويلات على شعوبهم اثناء الحقب التي حكموا بها ، والمتتبع للدول العربية دون استثناء يجد ان هذه الدول تُحكم وحُكمت من أُسر منذ الاستقلال الى يومنا هذا ، سواء كانت ملكيات او جمهوريات ، فكما ان الملكيات العربية كسائر الملكيات الاخرى الحكم فيها وراثي في الاسر الحاكمة ، الا ان هذا الأمر ينسحب على الجمهوريات العربية ايضاً ، فان لم يكن التوريث في هذه الجمهوريات من الاب للابن كما حدث في سوريا وكان ممكن ان يحدث في العراق وليبيا ومصر واليمن لولا انفجار الربيع العربي في وجه هذه الأنظمة ، وإن لم يكن التوريث من الاب للابن في هذه الجمهوريات اي وراثة الدم فأصبحت وراثة الافكار وطريقة الحكم سواء حكم الفرد الواحد او الحزب الواحد.

[+]

اضراب المعلمين الأردنيين ومحاكمة عهد كامل

5th October 2019 10:19 (2 comments)

د. معن علي المقابلة

 بنهاية دوام يوم الخميس 3/10/2019 ينهي اضراب المعلمين الأردنيين شهره الأول ، وهو أطول اضراب يحدث في تاريخ وزارة التربية والتعليم الأردنية بل في المملكة.

جاء اضراب المعلمين على خلفية مطالبة نقابة المعلمين بإيفاء الحكومة لتعهداتها بزيادة مئة وخمسين بالمئة على الراتب الأساسي للمعلمين ، وقد حصلت على المئة الأولى قبل سنوات ، وفي عام 2014 طالبت النقابة بالخمسين بالمئة المتبقية ، الا ان الحكومة رفضت ذلك فلجأت النقابة للإضراب ، الى ان تدخل بعض النواب وتمت تفاهمات أدت الى تعليق الاضراب على ن تُجدول العلاوة على سنتين او ثلاثة سنوات تبدأ عام 2016م.

[+]

الوطن البديل.. صفقة القرن.. الحرب الطائفية.. الأردن مستودع بشري في خدمة الجغرافيا والديموغرافيا

5th September 2019 12:23 (9 comments)

د. معن علي المقابلة

تلعب برامج الزيارات والتبادل الثقافي بين والولايات المتحدة ودول العالم ، والممولة من وزارة الخارجية الأمريكية دوراً مهماً في الدبلوماسية الأمريكية في بناء شبكة علاقات مع النخب في هذه الدول ، ويكفي ان نعلم ان برنامج الزائر الدولي القيادي(IVLP) والذي كان يسمى سابقًا برنامج الزائر الدولي ، يسعى إلى إحضار قادة الدول الأجنبية الواعدين أو الحاليين إلى الولايات المتحدة ، أملاً في إقامة روابط دائمة. ووفقًا لتقديرات كولن باول عام 2003م وزير الخارجية حينها أن تسعة وثلاثين من رؤساء الدول الحاليين شاركوا سابقًا في برنامج الزائر الدولي القيادي.

[+]
لماذا يزور كوشنر السعوديّة وقطر بعد أقل من أسبوع من اغتيال عالم الذرّة الإيراني فخري زادة ووصول حامِلات الطّائرات إلى الخليج؟ وما هي الرّسالة “الخطيرة” التي يَحمِلها لأمير قطر ووليّ العهد السعودي؟ وهل سينضم نِتنياهو ورئيس الموساد لاجتِماع “نيوم الثاني” برعايةِ الصّهر المُدلّل؟
حجم الثّأر لاغتِيال “الأب الشّرعي” للبرنامج النووي الإيراني يُفَجِّر الصّراع بين الصّقور والإصلاحيين في إيران… لماذا يَرفُض روحاني قرار البرلمان برفع مُعدّلات التّخصيب الذي يدعمه السيّد خامنئي؟ ولِمَن ستكون الغلبة في النّهاية؟
حِراك سياسي مُكثّف مدعومًا بمُناوراتٍ عسكريّةٍ طارئةٍ وتدريبات على حربِ العِصابات.. ماذا يجري في مِنطَقتنا بالضُبط؟ هل إيران وتركيا الهدف؟ وهل وضعت “قمّة نيوم” خطّة الحرب؟ ولماذا يقتصر التّحالف الجديد على المُطبّعين ويَستَثنِي “المُمانعين” وشُعوبهم؟ وهل حامِلات الطّائرات في طريقها للخليج؟
حماس تعلن إصابة رئيسها في غزة بفيروس كورونا
المغرب يتهم منظمة العفو الدولية بعدم الحياد في مواقفها و”العداوة المجانية تجاهه” على خلفية دعوة المنظمة لتوسيع صلاحيات بعثة المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الإنسان في الصحراء
الغارديان: 5 عوامل أنقذت الديمقراطية الأمريكية من إعادة انتخاب ترامب
التايمز: اغتيال محسن فخري زادة يتزامن مع فجر جديد في البيت الأبيض
نيزافيسيمايا غازيتا: خطة ضرب إيران قسمت حلفاء الولايات المتحدة
غازيتا رو: بيريسترويكا جيوسياسية: مبعوث ترامب يطير إلى السعودية وقطر
ألكسندر نازاروف:هل بوتين حليف أم خصم للإخوان المسلمين؟
عندما ناشدت اسبانيا المغربَ لإنقاذ بحّارة كنارييّن بعد جُنُوح سفينتهم في السَّاحل الافريقيّ في القرن 18
العميد أحمد عيسى: التصعيد الإسرائيلي على الجبهتين الإيرانية والفلسطينية في الفترة الإنتقالية للإدارة الأمريكية
الشيخ عبد الغني العمري الحسني: ضرورات الحوار العالمي  بين الغرب والاسلام
سفيان الجنيدي: العنوسة.. ظاهرة تفتك بالمجتمعات العربية
عادل الجبوري: لماذا عادت الاتفاقية العراقية الصينية الى الواجهة مرة اخرى؟
عمر حلمي الغول: إيران تستحضر العرب
سليم البطاينة: العلاقة الأردنية الفلسطينية إلى أين؟ وهل من جديد في قادم الأيام؟
إبراهيم بن تومي: أشكال الرد الإيراني على التحرش الأمريكو ــ صهيوني
ألطاف موتي: السبب الحقيقي وراء خوف ترامب بعد فقدانه الحصانة الرئاسية!
عدنان أبوزيد: العقل العربي يتورّم بالغبطة الماضوية
أ. محمد حسن أحمد: تداعيات اغتيال العالِم الإيراني النووي زادة
أشجان عجور: الأمل الفلسطيني ينتصر على عتمة السجن وقيود الاحتلال
عبد اللطيف الصبيحي: طاحت الصومعة وْعالقو الحجام ..الطبيب المغربي و الحكومة نموذجا !
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!