26th May 2019

د. شهاب المكاحله - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

هل ستكون هناك حرب بين واشنطن وطهران؟ وما هو مصير دول المنطقة اقتصادياً وسياسياً وعسكرياً وأمنياً؟ وما هي سيناريوهات الهجوم الإيراني المتوقعة؟

2 weeks ago 12:19 (2 comments)

د. شهاب المكاحله

طبول الحرب تُقرع اليوم ولها أسباب متعددة لا تقتصر على الانسحاب الأميركي من الاتفاق النووي أو على وجود قوات إيرانية في سوريا والعراق ودعم إيران للحوثيين في اليمن وتهديدات طهران لإسرائيل بضربات شاملة ومن كافة الجبهات، بل تتعداها إلى غير ذلك. فما هي مسارات تلك الحرب وما هي أوراق إيران؟  ما هو مصير دول المنطقة وتأثير ذلك على موازين السياسة والأوضاع في سوريا، ومصر، والأردن، والعراق وفلسطين خصوصاً وأن موعد الحرب ما بين يونيو وأغسطس كما تتحدث أوساط أميركية. هل ما يجري فقط هو استعراض للقوة بين الطرفين من أجل بيع المزيد من الأسلحة لدول المنطقة؟

لعل الزيارة الأخيرة التي قام بها وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في ١٤ مايو ٢٠١٩ لروسيا ولقائه بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين وعدد من المسؤولين الروس في سوتشي (حيث تم الكثير من اللقاءات المتعلقة بالحل السياسي في سوريا) تحديداً لا بموسكو يشي بأن هناك اتفاقاً على أساس تقليم أظافر إيران في سوريا والعراق ولبنان واليمن مع إعطاء الضوء الأخضر للجيشين الروسي والسوري بقصف إدلب وإنهاء وجود تلك الجماعات المتشددة من تنظيمات تابعة للقاعدة.

[+]

خطة إسرائيل لتقسيم الدول العربية وبلقنتها وتغيير الأنظمة الحاكمة

4 weeks ago 11:27 (8 comments)

د. شهاب المكاحله

في لقاء جمعني في العاصمة الأميركية مع عدد من خبراء السياسة الخارجية الأميركية وعدد من المشرعين وصناع القرار من مؤيدي الدولة الصهيونية، دار الحديث التالي الذي لمستً من خلاله أن هناك ما يُحاك لدول المنطقة، ولكن هذه المرة ليس بتكتيك أميركي بل بإدارة دولة أوروبية ودعم لوجستي إسرائيلي. نعم، ما قيل يشيب له شعر الرأس. فلا ممالك عربية بعد أن يتم تفعيل كافة بنود صفقة القرن وفق أحد هؤلاء الخبراء المحنكين ما يعني أن هناك ربيعاً عربياً بنكهة جديدة سيطلق حالما تتمكن الإدارة الإسرائيلية بقيادة رئيس وزرائها بنيامين نتنياهو من العمل عن كثب على تطبيق محاور الدولة اليهودية التي وضع أركانها ثيدور هيرتزل والتي تشمل ما اصطلح عليه بـ “إسرائيل الكبرى”.

[+]

تابوهات الملك الثلاث ولقائه ممثلين عن الأخوان المسلمين تعيد الأردن إلى الواجهة وتخلط أوراق اللعب

20th April 2019 11:06 (one comments)

د. شهاب المكاحله

لم يعد خافياً أن الأردن غير راضٍ عن كل ما يجري من وراء ظهره وخصوصاً ما يتعلق بمستقبل الأردن والرعاية الهاشمية للمقدسات في القدس الشرقية ورفض التوطين. في شهر مارس الماضي، حين قام الملك عبدالله الثاني بزيارة إلى محافظة الزرقاء وقال عبارة وصل صداها إلى عواصم الشرق والغرب الكبرى والتي عبَر فيها عن تابوهاته الثلاث: “القدس خطٌ أحمر.. لا للتوطين.. لا للوطن البديل”. نعم، هي لاءات ثلاث مثلت سابقة تاريخية لم يعتد الأردنيون على سماعها من الملك. قالها الملك بعد ان طفح الكيل من القريب والبعيد من دول تسعى إلى تهميش دور الأردن وإضعافه اقتصادياً لتركيعه ليقبل بالأمر الواقع فيما يتعلق بالقدس والمقدسات وحتى بقضية التوطين والوطن البديل.

[+]

ماذا على بساط البحث بين روسيا والأردن؟

5th April 2019 11:11 (one comments)

د. شهاب المكاحله

تبدو الزيارة التي يقوم بها وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف لكل  من مصر والأردن (5-7 ابريل) في إطار جولة قام بها منذ بداية العام المسوؤل الروسي لشمال أفريقيا ودول الخليج العربي. ولكن التوقيت هذه المرة للأردن ومصر يحمل أبعاداً كثيرة. وستركز لقاءات لافرف في الأردن مع نظيره الأردني على محاور مهمة للجانبين إذ من المرجح أن يلتقي لافروف كذلك مع جلالة الملك عبدالله الثاني. وتلك المحاور تركز على ما يلي: عودة اللاجئين السوريين الطوعية، والدور الأردني في استعادة الاستقرار إلى كافة الأراضي السورية وضبط جبهة الجولان بعد اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب في مارس الماضي بموافقته على سيادة إسرائيل على الجولان المحتل.

[+]

بدأوا بالعراق وسوريا وعينهم على الأردن وفلسطين

19th March 2019 12:52 (one comments)

د. شهاب المكاحله

إن التطورات التي تعرضت لها المنطقة منذ العام 1980 وإدخال شعوبها في صراعات طائفية تارة ودينية تارة أخرى ما كان الهدف منها سوى اللعب على تفتيت الوحدة الوطنية للدول العربية وخصوصاً دول الجوار الإسرائيلي ومنها الأردن وسوريا والعراق ولبنان وهي التي تشكل العمق الحقيقي للقضية الفلسطينية. ونشر الإشاعات عن آلية الحكم في بعض الدول ومنها الأردن والمغرب والجزائر  وسوريا  والسودان عبر تسريبات مدروسة لمعرفة ردة الفعل لدى الشارع.

ونظرا لترابط بلاد الشام اقتصادياً وسياسياً واجتماعياً وثقافياً أكثر من غيرها فإن ما جرى العمل عليه هو البدء بالعراق ليكون الضحية من ثم الإتيان بسوريا لإسرائيل كهدية ومن بعدها يتم تمييع القضية.

[+]

موقف موسكو من مواجهة إيرانية إسرائيلية محتملة

14th March 2019 13:07 (2 comments)

د. شهاب المكاحله

لا أحد يعلم متى تندلع الحرب بين إيران وإسرائيل. ولكن ما هو ثابت أن كلفة الحرب لا يمكن لطهران أوتل أبيب تحملها. فهل باتت الحرب قريبة من حدودهما؟ حين تتحدث مصادر إسرائيلية استخباراتية عن موعد جديد للإعلان عن الخطة  الأميركية للسلام في الشرق الأوسط أو ما يُعرف بصفقة القرن في أشهر الصيف مع إشارات أميركية بأن التسويف يهدف إلى تجهيز الأجواء العامة للقبول لدى كافة الأطراف، فإننا أمام حالة من إعلان الحرب وما بعدها سيكون إعلان الصفقة وبنودها.

ونظرا لأن الانتخابات الإسرائيلية ستجري في التاسع من لأبريل المقبل، فإننا أمام حالة من الإعداد اللوجستي لمرحلة ما بعد فوز بنيامين نتنياهو وحزبه في الانتخابات البرلمانية ومدى قبولهم لشن حرب على إيران بمساعدة دولية وإقليمية.

[+]

ما هي تحديات السياسة الخارجية الأردنية؟

27th February 2019 13:01 (one comments)

 

د. شهاب المكاحله

كان الأردن على الدوام ما بين المطرقة الإقليمية والدولية وسندان الضغوط الاجتماعية والاقتصادية والأمنية. فبالإضافة إلى مخاوفها من الأزمة السورية وتداعياتها على الأردن ناهيك بالقضية الفلسطينية، هناك تحديات كثيرة تتمثل في الحاجة إلى إعادة تنشيط اقتصادها المحلي نظراً لتدهور الاقتصاد والخلط بين التجارة والسياسة وارتفاع مناسيب البطالة والعجز المُطرد وارتفاع نسب المديونية.

فبعد أن أعاد الأردن وسوريا مؤخراً فتح معبرهما الحدودي بعد إغلاق دام سنوات، حاول الأردن مؤخراً استثمار ذلك لاستقطاب استثمارات خارجية واستعادة ثقة المستثمرين الأجانب باقتصاده المحلي.

[+]

ماذا وراء لقاء نادي الرؤساء على مائدة الحوار الملكي؟

23rd February 2019 12:35 (3 comments)

د. شهاب المكاحله

يبدو أن الرسائل الملكية من لقاء جلالة الملك عبدالله الثاني الإثنين الماضي بأعضاء نادي رؤساء الوزارات السابقين تشي بأن العاهل الأردني يريد أن يوصل فكرة للجميع بأن انتهاء العمل الرسمي لأي مسؤول لا تعني انتهاء مهامه في سبيل وطنه وليس مقتصراً على شخص دون غيره.  فقد دار النقاش بشفافية ودون ترتيب مسبق لما سيقال إذ أعطيَ كل رئيس وزراء سابق الفرصة لتخشيص الحالة الأردنية وطرح سبل معالجة كافة القضايا التي يعاني منها المجتمع الأردني.

يبدو أن الاجتماع الأخير جاء عقب تحرك لعدد من رؤساء الوزراء السابقين خلال الأسابيع القليلة الماضية وانتقادهم الأداء العام وارتفاع نسب البطالة، وزيادة المديونية العامة للدولة وضعف الأداء الاقتصادي.

[+]

اتفاقية ستارت وبذور الصراع النووي

6th February 2019 13:28 (one comments)

د. شهاب المكاحله

على مدى العقود الأربعة الماضية ، أحرز القادة الأميركيون والسوفييت/ الروس تقدّماً في الاتفاقيات الثنائية وغيرها من التدابير للحدّ من الرؤوس الحربية النووية الكبيرة والترسانات الاستراتيجية للقذائف والقنابل وخفضها إلى أدنى حد.  ولكن اليوم تلوح بوادر صراع مصيري بين الدولتين العظميين بدءاً من شهر فبراير 2019.

منذ منتصف أكتوبر عام 2018، أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من معاهدة الحد من الصواريخ القصيرة والمتوسطة المدى والتي وُقعَت فى عام 1987 بين الرئيسين ميخائيل غورباتشوف ورونالد ريجان.

[+]

ماذا وراء الخلوة السداسية لدول التحالف العربي في البحر الميت؟

29th January 2019 12:42 (6 comments)

د. شهاب المكاحله

يعقد وزراء خارجية دول التحالف العربي ( المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين ودولة الكويت ومصر والأردن) خلوة الخميس 31 يناير2019  في قصر الملك حسين بن طلال للمؤتمرات في  منطقة  البحر الميت (50 كلم غرب عمان)  للتباحث في  أزمات المنطقة، ودور دول التحالف العربي في مواجهة إيران  سياسياً وعسكرياً للحيلولة دون تمددها  في مسعى يتوازى مع السعي الدولي لوقف تدخلات طهران في سياسات دول المنطقة تمهيداً لطرح نتائج الاجتماع على القمة العربية المقررة في تونس في آذار القادم إضافة إلى بحث مسألة عودة سوريا إلى جامعة الدول العربية بعد أن تم تجميد عضويتها في العام 2011 عقب اندلاع النزاع المسلح.

[+]

مشروع قناة البحرين: الأحمر- الميت أم الأحمر- المتوسط؟

21st January 2019 12:48 (2 comments)

د. شهاب المكاحله

بالأمس القريب كنت أتحدث مع أحد المسؤولين ممن عملوا على فكرة الناقل البحري أو القناة البحرية بين الأردن وإسرائيل كما أنني تحدثت مع عدد من الخبراء الدوليين في هذا الإطار قبل نحو شهر وكان الجواب أن الفائدة لإسرائيل أكبر منها للأردن. ومع ذلك فإن الأردن بحاجة للناقل البحري بين البحرين الميت والأحمر من أجل رفع منسوب مياه البحيرة المالحة وللحفاظ على البيئة وللحصول على المياه العذبة ولتوليد الطاقة الكهربائية.

لكن كل ذلك مرهون بما تريده إسرائيل وما تستطيع فعله وما تخطط له إذ تقوم فكرة المشروع الأردني على ما يلي: شق قناة ما بين البحرين الأحمر والميت لضخ ما يقارب مليار متر مكعب سنوياً من مياه البحر الأحمر إلى البحر الميت بالقرب من خليج العقبة إلى ارتفاع 220 متراً على مرحلتين من الضخ وتنقل هذه الكمية من المياه إلى سفوح “جبال أدوم”  عبر أنابيب تمتد لمسافة أكثر 220 كلم ثم من تلك السفوح يتم إسقاطها في البحر الميت، حيثُ يتم بناء 4 محطات كهرومائية لإنتاج الطاقة الكهربائية.

[+]

هل يجري الإعداد لحرب جديدة في سوريا؟ وما هي أطرافها؟

6th January 2019 12:31 (no comments)

د. شهاب المكاحله

يبدو أن نقل الجيش الأميركي من سوريا إلى العراق يحمل في طيَاته الكثير من التأويلات والتساؤلات التي وإن تضاربت تشي بأنه لم يجرِ بعدُ التخلصُ من داعش في المنطقة ولكن يراد من بقايا التنظيم القيام بدور مستقبلي في كل من سوريا والعراق. ولمن لا يقرأ ما بين السطور، لعل في الفقرات التالية إفادة.

في الوقت الذي كان العالم مشغولاً بالأعياد (عيد الميلاد ورأس السنة)، نقلتْ القوات الأميركية العديد من قواتها من أفغانستان وسوريا إلى العراق. سحب القوات الأميركية من سوريا — وإن كان تكتيكاً سياسياً وعسكرياً خصوصاً بعد أن أعلن الرئيس دونالد ترامب انتهاء مهمة قواته في سوريا عقب ما أطلق عليه “هزيمة داعش” – يعني بالمُطلق أمراً واحداً وهو الخروج من المستنقع السوري في مناورة تُمكنه من الخروج من المأزق الحالي لإدارته في ظل سيطرة الديمقراطيين على مجلس النواب الأميركي والضغط الذي يمارسه الجنرالات لزيادة ميزانية الدفاع التي يرى ترامب أنها مستحلية في ظل الأزمة الحالية التي يشهدها العالم.

[+]

هل يحضر بشار الأسد قمة تونس في مارس 2019؟

29th December 2018 13:22 (one comments)

د. شهاب المكاحله

يبدو أنَ هناك مزاجاً عاماً بين الدول العربية مع تحفُظ البعض منها لإعادة سوريا إلى جامعة الدول العربية في العام 2019 تمهيداً لدعوة الرئيس السوري بشار الأسد لحضور القمة العربية التي ستعقد في 31 مارس 2019 في تونس بعد تجميد عضوية سوريا في الجامعة منذ اندلاع أعمال العنف فيها في العام 2011.

أولى تلك الإشارات جاءت من عَمَان حين صرَح العاهل الأردني جلالة الملك عبدالله الثاني في لقاء مع عدد من الصحفيين في 23 ديسمبر 2018 بأن علاقة بلاده مع سوريا ستعود إلى ما كانت عليه قبل 2011.

وقال الملك: “علاقاتنا ستعود مع سوريا كما كانت من قبل، نتمنى لسوريا كل الخير إن شاء الله”.

[+]

كيف حمت روسيا مسيحيي الشرق، والإسلام المعتدل؟

27th December 2018 12:43 (5 comments)

د. شهاب المكاحله

في يناير 2017، فاجأ وزير الخارجية الروسية سيرجي لافروف العالم عندما صرَح أنَ دمشق كانت على بعد 14-21 يوماً من السقوط في قبضة الإرهابيين وشباكهم لولا التدخل العسكري الروسي الذي ساهم في صدِ الهجوم على العاصمة دمشق والتي بسقوطها كان سقوط النظام السوري قاب قوسين أو أدنى.

حينها قال لافروف: “أعتقد أنه أمر مهم للغاية، مهم بالدرجة الأولى الحفاظ على سوريا كدولة علمانية متعددة الإثنيات والطوائف وفق ما يقتضيه قرار مجلس الأمن الدولي. يجب أن ندرك أن وقف هذه الحرب وضمان حقوق الجميع ومنهم المسيحيون والمسلمون وممثلو كافة الطوائف الأخرى الذين يعيشون منذ القدم في سوريا وفي دول المنطقة.

[+]

سوريا بوصلة العرب والعالم في العام 2018

24th December 2018 14:36 (3 comments)

د. شهاب المكاحله

في نهاية شهر نوفمبر من العام 2018، كنتُ مع عدد من الزملاء في سلسلة من المحاضرات لوضع استراتيجية للتعامل مع الواقع المُتغير يومياً في الشرق الأوسط ولمعرفة ماهيَة ردِ فعل الدول الكبرى تجاهها. وكان أن أدلى كلٌ منَا بِدلوْهِ إذ خُصِصَ لكلٍ منَا 45 دقيقة فقط لطرح ما نراه قُبيل الانتهاء بمناقشة أوراق العمل والتوصيات.

تم النقاش حول عودة سوريا إلى الجامعة العربية وفتح الأجواء السورية للطيران وإطلاق مرحلة الإعمار والتوافق على مشروع الدستور السوري مع القبول بترشح الرئيس السوري بشار الأسد لولاية قادمة.

[+]

هل تشهد العلاقات الأردنية السورية انفراجة سياسية قريباً؟

12th December 2018 13:25 (one comments)

د. شهاب المكاحله

يُعتبر التاريخ السياسي أحد الأعمدة الرئيسة في سرد ​​وتحليل الجهود السياسية والأفكار والحركات السياسية في العالم العربي لأنه يرتبط بتاريخ العلاقات الدولية والظروف المحيطة بها والتي تؤثر على الأحداث في هذه العلاقات بين الدول. كما أن علاقة الأردن بجيرانها مثل العراق وسوريا وإسرائيل والسعودية مرتبط بملفات دولية تلعب الكثير في تحديد المعطيات والحيثيات التي يسير عليها الأردن وجيرانه في طبيعة العلاقة المرتبطة بمصالح دولية أولاً ثم إقليمية ثانياً.

وفيما يتعلق بالعلاقات الأردنية السورية، فإن ما هو متوقع مرتبط بالكثير من المؤثرات الداخلية (في كل من سوريا والأردن سياسياً وأمنياً وعسكرياً) إضافة إلى تأثيرات من الدول الداعمة للأردن وسوريا اقتصادياً وسياسياً وعسكرياً ومنها الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وروسيا بما يفضي إلى صفقات إقليمية.

[+]

الشرق الأوسط ضحية صراع القوى الكبرى

7th December 2018 14:21 (4 comments)

د. شهاب المكاحله

تحدثتُ قبل أيام مع عدد من الأصدقاء في العاصمة الأميركية واشنطن على هامش مؤتمر عن الشرق الأوسط وقلتُ لهم إن الكثير من المآسي التي تعيشها المنطقة وأبناؤها في رقبة الدول الكبرى وسياسييها. وأضفتُ أنَ السياسة في المنطقة تمتاز بتعقيد ملفاتها المتشابكة كشعوبها، وأوضحت أن ما سيحكم الديناميكيات الأمنية والسياسية في المنطقة هي عوامل عديدة منها الصعود الإيراني، والنفوذ السعودي، والمشاركة الروسية في رسم سياسات الشرق أوسط الجديد وتموضع الولايات المتحدة في مواجهة روسيا وإيران والصين وتطور الصراعات بين الدول والكيانات من غير الدول (Non State Actors).

[+]

هل تتم صفقة القرن دون إذن أصحاب الشأن؟!

26th November 2018 12:54 (3 comments)

د. شهاب المكاحله

هناك صراعات سياسية وثقافية واقتصادية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (MENA) لم يتم حلها إلى اليوم قد تتسبب في المزيد من الاضطرابات والفوضى السياسية للعديد من الدول. وعلى المجتمع الدولي أن يضطلع بمهامه لحلها قبل فوات الأوان. ففي عام 2014 ، قال العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني إن الشرق الأوسط لن يتمتع بالأمن والاستقرار دون حلٍ مقبول وجدير بالقبول للصراع الفلسطيني الإسرائيلي. وفي عام 2018 ، ثبت أن ما قاله صحيح لبُعد نظره. فما زال الشرق الأوسط يمثل أكبر تهديد للسلم والأمن الدوليين.

[+]

هل الأردن وفلسطين فعلاً في عين العاصفة؟

17th November 2018 13:12 (no comments)

د. شهاب المكاحله

إذا ما راقبنا حركة الصهيونية العالمية نرى أن إسرائيل تريد تغيير الديموغرافيا في الاردن وفي فلسطين وهذا ما فعلته تل أبيب مع الجزء المحتل من فلسطين في العام 1948 واليوم انقلبت الديموغرافيا في الضفة الغربية عن طريق الترانسفير إلى الأردن منذ ذلك العام وعلى مراحل وهذا هو لب “صفقة القرن” التي تعتزم عدد من الدول الانتهاء منها قُبيل نهاية ربيع العام 2019.

عملوا على تجفيف منابع الأنروا وتمويلها لقتل حق العودة: فلا عودة للفلسطينيين والدول التي استقبلتهم عليها توطينهم وفق الرؤية الإسرائيلية وضمن بنود “صفقة القرن”.

[+]

دول خليجية تسعى لتكرار سيناريو الثورة العربية الكبرى ولكن مع إيران هذه المرة

12th November 2018 12:21 (5 comments)

د. شهاب المكاحله

في السنوات الأخيرة ، وصلت التوترات السياسية في الشرق الأوسط إلى آفاق جديدة نظراً لتداخل الأزمات بدءاً من الحرب على الإرهاب في العراق إلى الصراع على سوريا  واليمن والانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني. فبدءا من العام 2012، بدأت دول الخليج العربية وخصوصاً المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة بالشعور بالتهميش بسبب إدارة الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما التي أعطت الاهمية  والأولوية للاتفاق النووي على حساب أمن دول الخليج العربية. ومن  وجهة نظر دول الخليج، أدى ذلك إلى انتشار نفوذ إيران “المزعزع للاستقرار”مع اتهام القيادة الإيرانية بتأجيج الاضطرابات في المنطقة حسب وصف بعض وسائل الإعلام الخليجية.

[+]
ما هِي الأسلحة “السريّة” التي هدّد قائد في الجيش الإيراني باستِخدامها لإغراق السّفن الأمريكيّة؟ وهل ستَلجأ أمريكا إلى الضّربات “الجِراحيّة” للرّد على الهَجمات الثّلاث التي استهدفت مصالحها وحُلفاءها؟ وماذا سيفعل 1500 جندي لحِماية 80 ألفًا في مِنطقة الشرق الأوسط؟
تعاون بعض قادة فصائل في المُعارضة السوريّة مع جهاز الاستخبارات الإسرائيلي في عمليّة اغتيال الشهيد سمير القنطار “وصمة عار” و”خطيئة كبرى”.. هل بدأت عمليّة كشف المستور وفَضح دولة الاحتِلال لعُملائها؟
انتظروا تصفية قضية فلسطين في مزاد امريكي إسرائيلي خليجي في البحرين الشهر المقبل والدلال كوشنر.. هل فهمتم أسباب عمليات التكريه بالفلسطينيين و”حزب الله” وايران وكل مقاوم؟ وهل عرفتم لماذا تتصاعد وتيرة الحصارات التجويعية وحشد حاملات الطائرات؟ انها صفقة القرن يا اذكياء
وفاة أحد أبرز قيادات الإخوان في محبسه شمالي مصر
جولة نائب وزير الخارجية الايرانية “عباس عراقتشي” اليوم على ثلاث دول خليجية.. هل في حقيبته أجوبة على عروض الوسطاء مع الولايات المتحدة؟
واشنطن بوست تكشف تفاصيل اتصال بين قاسم سليماني وحسن نصر الله.. كن جاهزا”
ناشيونال إنترست: ترامب يريد الحرب ورئاسته قد تحترق في مضيق هرمز
صحف مصرية: عادل إمام و”الزهايمر” وسعيد صالح ! الخطر الذي يهدد رؤية السيسي.. “فردوس طارق شوقي”! أول مسمار في نعش “القذافي”! الصبي الخائن وضع نهاية مأساوية لزوجة صاحب العمل
الغارديان: لجين الهذلول تقول إن ما فعلته بها السلطات السعودية “كان مرعبا”
نيزافيسيمايا غازيتا: سيحاربون إيران بمساعدة وسطاء
بدء السباق لخلافة تيريزا ماي والنجاح حيث اخفقت يبقى الرهان الأبرز
د.محمد عباس صاحب مقال “من يبايعني على الموت “الذي زلزل العالم الإسلامي و جمد حزب العمل وأغلق صحيفة “الشعب”: لو عاد بي الزمن ألف مرة لكتبته!
رئيسة مجلس النواب البحريني: لا أحد يرغب في تصعيد التوترات بالمنطقة.. ولكننا متيقظون لدعاة التخريب
تيريزا ماي خيار خاطئ لتنفيذ “مهمة مستحيلة”
إحصائياتٌ رسميّةٌ: ارتفاع بنسبة 30 بالمائة ممَّن يُعانون من الصدمات النفسيّة نتيجة صواريخ المُقاومة والكيان يؤكّد أنّ المُستوطنات لن تصمد عامًا إضافيًا
د. محمد شرقي: “الغاز الإسرائيلي” الذي سيفرض عليها السلام في المنطقة! “
يوسف شرقاوي: قدمك محمود
حازم الشهابي: رأيي صواب لا يحتمل الخطأ..!
محمد فؤاد زيد الكيلاني: إيران ومضيق هرمز…….
ابراهيم محمد الهنقاري: متى نتعلم أصول واخلاق السياسة!؟
د. وليد بوعديلة: في شهر رمضان:الخطاب الديني في برامج الإعلام الجزائري
دكتور ناجى صادق شراب: هل تغير إيران من سلوكها السياسى؟
سفيان بنحسن: إيران والشيطان الأكبر.. تلويح بفوهات غير محشوة
رأي اليوم