20th Feb 2020

د. رامي عياصره - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

ثلاثون عاما على اتفاق الطائف.. اللبنانيون يريدون اسقاط نظام المحاصصة الطائفية

5 weeks ago 11:09 (no comments)

د. رامي عياصره

“الشعب يريد اسقاط النظام” بهذه العبارة يعيد اللبنانيون الى الأذهان مجددا الربيع العربي بشعاراته وتحركاته ودوافعه المتمثلة في تفشي الفساد وترسيخ الطبقية ما يفقد المواطن العربي الشعور بوجود العدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص وما ينتج عنها من نهب للمال العام وتبديده وظهور كل اشكال الفساد المالي والاداري ما يضطر الساسة اللجوء الى جيوب المواطنين بفرض مزيد من الضرائب وارتفاع في مستوى التضخم ورفع الدعم الحكومي عن السلع الاساسية علاوة على ضعف تقديم الخدمات التي يتوجب على الدولة تقديمها في مجالات التعليم والصحة والنقل والبنى التحتية.

[+]

قطار الاصلاح العربي الى أين؟ الواقع المتحرك وارهاصات التغيير

9th October 2019 11:50 (one comments)

د. رامي عياصره

جمر مخبوء تحت الرماد، هذا هو الوصف الاكثر دقة – من وجهة نظري – الذي يعبر عن حالة عالمنا العربي ومنطقتنا المأزومة.

حيث يمكننا تقسيم الدول العربية الى ثلاثة  اقسام :

الأول: قسم يعيش حالة عدم استقرار ويقف على حافة الهاوية ويتلوه مستقبل مفتوح لا يمكن التنبؤ بمآلاته بسبب محاولة فرض نظام حكم لا يعبر عن إرادة الشعوب ويدير تلك الدول بالإكراه والاستبداد، ترافقه حالة من التردي على كل المستويات الاقتصادية والاجتماعية، تظهر حالة التردي تلك على شكل فساد هائل واحتكار لمفاصل السلطة من قبل فئة تستأثر بالمقدرات والمكتسبات وتترك بقية الشعب فريسة للفقر والبطالة والحرمان وتقتات على الفتات.

[+]

بعد ربع قرن من وادي عربة: مسيرة التسوية…الحصاد المر اردنيا وفلسطينيا

23rd May 2019 11:47 (4 comments)

د. رامي عياصره

بدأت عملية السلام في مؤتمر مدريد عام 1990م على مبدأ الارض مقابل السلام، وبعد سنوات من جولات المفاوضات السرية والعلنية للوفود العربية التي حجت على مدار سنوات الى واشنطن واوسلو وغيرها اسفرت عن اتفاقات سلام لم تحمل لنا غير الشؤم تمثلت بوادي عربة واوسلو، وقبلها كامبد ديفد، والتي لا تعبر يوما عن ارادة شعوب المنطقة بل تعاكسها تماما، وكان أهم مبررات ابرامها هو انهاء حالة الصراع والحرب مع العدو الصهيوني وما يرافقها من تكاليف باهظة والانصراف بدلا من ذلك الى التنمية وتحقيق الرفاه للشعوب العربية،

ووعدنا بالسمن والعسل بعد ابرام اتفاقات السلام المزعوم.

[+]

د. رامي عياصره: الفكر السياسي الاسلامي بين المرتكزات والمتطلبات

21st December 2018 12:43 (3 comments)

د. رامي عياصره

السياسة هي تدبير الأمر بما يصلحه، وتظهر محاسن السياسة فيما كان فعلاً يكون معه الناس أقرب إلى الصلاح وأبعد عن الفساد.

ومن هنا فإن الأساس في التعامل مع واقع الحياة العامة للأمم والدول والمجتمعات ، ينطلق من قاعدة عريضة واسعة ورحبة ، مفادها الجواز إلا إذا ورد ما ينافيه ، وقد ساق ابن القيم رحمه الله الحديث في ذلك عندما ناقش مقولة : لا سياسة إلا ما وافق الشرع ، حيث قال : ( فإن أردت بقولك ” إلا ما وافق الشرع ” أي لم يخالف ما نطق به الشرع ، فصحيح ، وإن أردت لا سياسة إلا ما نطق به الشرع ، فغلط .

[+]
تهديدٌ روسيٌّ صارمٌ لأردوغان مدعومًا بقصفٍ جويٍّ أوقف الصّدامات الدامية في إدلب.. ماذا يعني سُقوط جُنود أتراك للمرّة الثّانية في معارك اليوم؟ ولماذا خرج عبد الله غول عن صمته وحذّر من حربٍ شاملةٍ في سورية وأكّد انهِيار الإسلام السياسي وطالب بالانفتاح على مِصر وفي هذا التّوقيت؟
نِتنياهو يتباهى بالتّطبيع المُتصاعِد مع جميع الدول العربيّة باستِثناء اثنتين.. ويُؤكِّد أنّ الخطر الإيراني والتّكنولوجيا الإسرائيليّة هُما السّبب.. لماذا نعتقد أنّه لا يكذب هذه المرّة ولكنّ احتِفالاته وأصدقاءه المُطبِّعين ستنقلب وبالًا عليهم؟
هل هي صُدفة أن تأتي الغارات الإسرائيليّة على دِمشق بعد استِعادة جيشها لأربعِ مُدنٍ في مُحافظة إدلب؟ ولماذا يعود أردوغان وحُلفاؤه بالتّهديد لإسقاط الأسد؟ وهل يقبل برفع العلم الكردستاني على سواري ديار بكر؟ وما المانع من عقدِ قمّةٍ سوريّةٍ تركيّة؟
أمريكا تفرض عقوبات على 5 مسؤولين إيرانيين قبل الانتخابات
في اول تصريح من نوعه.. الرئيس الجزائري يتهم لوبي مغربي-فرنسي بعرقلة تطور العلاقات بين الجزائر وفرنسا خدمة لمصالح الرباط
صحف مصرية: “أديب” يدعو لدعم سورية في مواجهة أردوغان ويذكّر بمقولة “ديجول ثقافة السلام” التي سادت المجتمع المصري بعد “كامب ديفيد”! “من أنا؟” مقال نادر بليغ لليلى مراد تتحدث فيه بشجن عن نفسها “المعذبة”!
ايليا ج. مغناير: هل من الخطأ أن تموّل إيران حلفاءها بينما تخضع لعقوباتٍ قاسية؟
كوريير: نهاية اللعبة السورية وبداية الليبية
ار بي كا الروسية: ما ثمن تهديدات أردوغان في إدلب؟
سويس إنفو: سويسرا تقترب من تشكيل لجنة تحقيق برلمانية في إجراء لم ينفذ منذ 25 عاما بسبب “فضيحة القرن” التجسسية على دول العالم
في ردها على تقرير منظمة العفو الدولية.. السلطات المغربية تنفي وجود معتقلين سياسيين في المغرب وتتهمها بالاعتماد على “تعميمات لا ترتكز على معطيات واقعية” ومغالطة الرأي العام وترديد الإشاعات 
الدكتور محمد بنيعيش: التأويل العقدي بين ثوابت العقلانية وسمو الروحانية في المنهجية الغزالية
د. طارق ليساوي: الاستقلال اللغوي شرط  لكل نهضة.. و لا يمكن لشعب أن يبدع بغير لغته
الشتاء القارس يزيد من محنة النازحين في إدلب
سعيد الكفراوي: توزعت طفولتي بين أم رحيمة وجدة كحكيم الزمان.. إبداع الشباب لإثبات الذات.. وكتابة العمر المتأخر أكثر نضجا وحكمة.
سليم البطاينة: الحقيقة غائبة و”الاستبلاه” عنوان المرحلة
واثق الجابري: مطبات في طريق علاوي
مشير الفرا: هل نمارس العنصرية ولا ندري؟
ابراهيم شير: حلب تقتل سفاحها
عبد الله النملي: 20 فبراير المغربية نجحت بالرغم من فشلها
طه نصار: سؤال الى سلطتي حماس وفتح: هل بالإمكان انقاذ المشروع الوطني بمثل هذا الأداء؟
بكر السباتين: إزالة أول ثلاث مستعمرات يهودية شرق الأردن.. كيف ومتى؟
حماد صبح: إسرائيل ستنفذ صفقة القرن منفردة