17th Oct 2019

د. رامي عياصره - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

قطار الاصلاح العربي الى أين؟ الواقع المتحرك وارهاصات التغيير

2 weeks ago 11:50 (one comments)

د. رامي عياصره

جمر مخبوء تحت الرماد، هذا هو الوصف الاكثر دقة – من وجهة نظري – الذي يعبر عن حالة عالمنا العربي ومنطقتنا المأزومة.

حيث يمكننا تقسيم الدول العربية الى ثلاثة  اقسام :

الأول: قسم يعيش حالة عدم استقرار ويقف على حافة الهاوية ويتلوه مستقبل مفتوح لا يمكن التنبؤ بمآلاته بسبب محاولة فرض نظام حكم لا يعبر عن إرادة الشعوب ويدير تلك الدول بالإكراه والاستبداد، ترافقه حالة من التردي على كل المستويات الاقتصادية والاجتماعية، تظهر حالة التردي تلك على شكل فساد هائل واحتكار لمفاصل السلطة من قبل فئة تستأثر بالمقدرات والمكتسبات وتترك بقية الشعب فريسة للفقر والبطالة والحرمان وتقتات على الفتات.

[+]

بعد ربع قرن من وادي عربة: مسيرة التسوية…الحصاد المر اردنيا وفلسطينيا

23rd May 2019 11:47 (4 comments)

د. رامي عياصره

بدأت عملية السلام في مؤتمر مدريد عام 1990م على مبدأ الارض مقابل السلام، وبعد سنوات من جولات المفاوضات السرية والعلنية للوفود العربية التي حجت على مدار سنوات الى واشنطن واوسلو وغيرها اسفرت عن اتفاقات سلام لم تحمل لنا غير الشؤم تمثلت بوادي عربة واوسلو، وقبلها كامبد ديفد، والتي لا تعبر يوما عن ارادة شعوب المنطقة بل تعاكسها تماما، وكان أهم مبررات ابرامها هو انهاء حالة الصراع والحرب مع العدو الصهيوني وما يرافقها من تكاليف باهظة والانصراف بدلا من ذلك الى التنمية وتحقيق الرفاه للشعوب العربية،

ووعدنا بالسمن والعسل بعد ابرام اتفاقات السلام المزعوم.

[+]

د. رامي عياصره: الفكر السياسي الاسلامي بين المرتكزات والمتطلبات

21st December 2018 12:43 (3 comments)

د. رامي عياصره

السياسة هي تدبير الأمر بما يصلحه، وتظهر محاسن السياسة فيما كان فعلاً يكون معه الناس أقرب إلى الصلاح وأبعد عن الفساد.

ومن هنا فإن الأساس في التعامل مع واقع الحياة العامة للأمم والدول والمجتمعات ، ينطلق من قاعدة عريضة واسعة ورحبة ، مفادها الجواز إلا إذا ورد ما ينافيه ، وقد ساق ابن القيم رحمه الله الحديث في ذلك عندما ناقش مقولة : لا سياسة إلا ما وافق الشرع ، حيث قال : ( فإن أردت بقولك ” إلا ما وافق الشرع ” أي لم يخالف ما نطق به الشرع ، فصحيح ، وإن أردت لا سياسة إلا ما نطق به الشرع ، فغلط .

[+]
قمّة موسكو القادِمة بين الرئيسين بوتين وأردوغان هل ستُطلِق الصّيغة المُعدّلة لمُعاهدة “أضنة” أو عجَلة الإنقاذ للجميع في الأزمة السوريّة؟ ولماذا لا نستبعِد احتِفالًا ثُلاثيًّا بتوقيعها بحُضور الرئيس الأسد؟ وكيف منَع السّيناريو الروسي صِدامًا عَسكريًّا تُركيًّا سُوريًّا؟
مُفارقات العلاقات السعوديّة الفِلسطينيّة.. مُظاهرات في غزّة لحركة “حماس” للإفراج عن “سَفيرها” المُعتقل في الرياض.. وسجّاد أحمر في مقر الرئيس عبّاس لاستقبال الوفد الرياضيّ السعوديّ المُتّهم بالتّطبيع.. هذه قراءةٌ سريعةٌ لما بين السّطور
مهزلة دموع التماسيح العربية على سورية.. الم يُقدم هؤلاء العرب الذين يجتمعون في القاهرة على تدميرها مع شريكهم التركي الذي يتبارون في مناكفته؟ ومتى يتعظ الاكراد؟ وهل وقع اردوغان في المصيدة؟
ملك المغرب يصدر عفوا عن هاجر الريسوني المسجونة بسبب “الإجهاض”.. والصحافية المغربية تعتبر العفو عنها “تصحيحا لظلم كبير”
العملية العسكرية التركية تدخل أسبوعها الثاني.. بالسيطرة على “تل أبيض” ومحاولات حسم معركة “رأس العين” والتوقف على تخوم منبج.. الجيش السوري يقف على الحدود التركية لأول مرة منذ سبع سنوات في “عين العرب” ويتجه إلى المالكية
الراي الكويتية: مَن هم الفائزون والخاسرون في الهجوم التركي على أكراد سورية؟ أردوغان المُجازِف… شريكٌ مُضارِب؟
صحف مصرية: الرسالة التي آلمت الشاعر عبد المعطي حجازي.. الهاتف المحمول ممنوع للاتصال بالخارج في سورية والشعب يتقلب في السعير منذ 8 سنوات! وزير الري الأسبق: الهدف من سد النهضة سياسي ولا بد من اللجوء لمجلس الأمن! لأسباب أمنية تأجيل مباراة الأهلي والزمالك لأجل غير مسمى !نفاد تذاكر حفل نانسي عجرم في السعودية!
ديلي تلغراف: بوتين أُهديَ الشرق الأوسط على طبق
فوينيه أوبزرينيه: هل ينبغي اتهام الأكراد بعدم المبدئية؟
التايمز: تهور ترامب فرصة لم يفوتها بوتين
د. وسيم وني: التضليل الإعلامي لعبة العصر
بعد 14 عاما.. هل تعقد فلسطين انتخاباتها العامة؟
ملفات حارقة في انتظار الرئيس التونسي المنتخب
“الاستثناء التونسي”… هل سيلهم الجزائريين مع استمرار الغموض الذي يطبع الانتخابات الرئاسية؟
ترامب ينسف أهداف واشنطن في سوريا بقرار واحد
بكر السباتين: حديث الصالونات حول عملية “نبع السلام” التركية شرق الفرات.. لماذا ايدت حماس اردوغان واصطف بعض اليسار الى جانب الاكراد؟
نواف الزرو: نقطة تحول معاكسة في البيئة الاستراتيجية ل”اسرائيل”…؟!
كريم الزغيّر: فلسطينيّو لبنان يقارعون الحرائقَ
د. عبد اللطيف لبقادري: التحولات الكبرى في المستقبل.. انقراض مهن.. وصعود اخرى
د. عبدالكريم شبير: نحن في خندق سورية.. ولا يهمنا تبريرات من شاركوا في تدميرها
عيسى محمد المساوى: صنعاء والرياض..  ايهما أقرب الى النصر؟
د. زهير الخويلدي: فوز المرشح الثوري في الانتخابات الرئاسية التونسية
نزار حسين راشد: لهذه الاسباب انا معجب بالنموذج التركي
رأي اليوم