1st Dec 2020

بسام ابو شريف - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

العالم محسن فخري زادة شهيد فلسطين وشهيد الشعوب المناضلة لانتزاع حريتها واستقلالها

Today 7 hours ago (2 comments)

 

بسام ابو شريف

الارهاب الصهيوني منذ أن كانت الصهيونية فكرة ، وتحولت الى حركة وأمن الاستعمار لها دولة موجهة ضد الانسانية ، وكل الشعوب ليحكم ويتحكم الصهاينة ، وعلى رأسهم اللورد روتشيلد بالعالم من خلال السيطرة على الثروة ، ثروة الشعوب .

الارهاب الصهيوني يتبع نهجا واضحا ، اذ قام على مدى السنين باغتيال العلماء ، والعقول والمبدعين عند الشعوب الاخرى لأنهم لايريدون لهذه الشعوب أن تتبحر في الأبحاث التي ستجعلهم أقوياء ، وهذا ما يرعب الصهاينة ، الصهاينة لايريدون لأحد أن يصبح قويا الا اذا تحكموا هم بقراره ، والأمثلة واضحة في المحيط المعادي لاسرائيل ، وعلى رأس المناهضين لاسرائيل الفلسطينيون بمراجعة بسيطة نجد أن اسرائيل وحلفاءها اغتالوا أكثر من نصف مليون فلسطيني منذ أن بدأوا باقامة مستعمراتهم على أرض فلسطين بدعم ، وتغطية وتمويل من الانجليز، الذين سيطر عليهم روتشيلد ، واشترى من عبد العزيز آل سعود موافقته على اعطاء فلسطين لليهود ، لكن الصهاينة ركزوا على اغتيال القادة الفلسطينيين اضافة للمجازر البشعة التي ارتكبوها لتهجير الفلسطينيين ، وهم يعتقلون الفلسطينيين ، ويطلقون الرصاص عليهم ، ويصادرون أراضيهم ، ويهدمون بيوتهم الآن لتهجيرهم أيضا ، فقد اعتقلت اسرائيل منذ قيام السلطة كل الشعب الفلسطيني ” عمليا ” ، واعتقال المواطنين كمنهج ” دون تهم ” ، واخراجهم بعد فترة من السجون يستهدف استعباد الفلسطينيين ، وتدمير ثقتهم بنفسهم وكرامتهم وحريتهم ، واصرارهم على الحرية والعودة .

[+]

من واجبات محور المقاومة تحضير ملفات قانونية لمحاكمة مجرمي الحرب والقتلة

4 days ago 12:57 (5 comments)

بسام ابو شريف

الأجهزة الامبريالية تلاحق المناضلين الذين يتصدون للظلم والظالمين ، واخترعت تعريفها الخاص “الارهاب والارهابيين”، وتقوم بملاحقتهم ارهابيا، وعبر نفوذها في المحاكم وتحمي الأجهزة الامبريالية مجرمي الحرب من التعرض للملاحقة ، والمحاكمة رغم ثبوت ارتكابهم الجرائم كما يحصل الآن في أفغانستان، والعراق، واليمن، وبالطبع في فلسطين وسوريا .

ملاحقة مجرمي الحرب يجب أن تصبح بندا دائما على جدول أعمال محور المقاومة، ونعطي مثلا على ذلك أسماء الضباط الاسرائيليين المسؤولين عن ارتكاب جرائم ضد الانسانية  وجرائم حرب معروفة صورهم، لا بد من تحضير ملفات اتهام لمحاكمة هؤلاء في محكمة العدل الدولية، وفي محكمة دولية مستقلة كما حصل عندما شكل برتراند راسل محكمة دولية لمحاسبة مجرمي الحرب .

[+]

هذه نصيحتي للرئيس عباس: المقاومة القوية للاحتلال هي شرط ضروري حتى للذين يريدون علاقة مع بايدن

6 days ago 13:54 (12 comments)

بسام ابو شريف

تقول التجربة الملموسة : ان القيادة الرسمية الفلسطينية لن تخرج عن اطار تفكيرها وممارساتها السياسية والمالية والأخلاقية السابقة ، وتؤكد التجربة ” العسل المر ” ، مع السلطة انها حتى وان قالت لاتستطيع أن تتخذ المواقف السليمة الا لفظيا ، فقد فقدت هذه القيادة كافة مقومت ترجمة أي موقف متصادم مع الاحتلال لأنها ألقت بسلاحها ، وهدرت عوامل القوة التي كانت تمتلكها ، لا بل حطمت العوامل الكامنة التي يمكن تحت نفس الظروف انهاضها لتنهض الجماهير مستعيضة عما فقدته من عناصر القوة ، التي كانت متوفرة خلال ممارسة المقاومة المسلحة للاحتلال ، لذبلك لم نستغرب لجوء السلطة الى قرار اعادة العلاقة مع الاحتلال ، وهذا يعني الخضوع للاحتلال تحت عنوان التنسيق ، ولا نبالغ نحن بذلك بل نقول الأقل لنستدل .

[+]

تعديل ميزان القوى طريق الوصول للحقوق وليس بايدن

1 week ago 12:38 (no comments)

بسام ابو شريف

اسرائيل قلقة ، والقلق يتمركز بحدة لدى نتنياهو، وحزب الليكود اذ رغم الاتصالات السرية  أو على الأقل غير المعلنة، التي أجراها نتنياهو مع بايدن وطاقمه الانتخابي، فقد بقي رهانه الأكبر على ترامب، وليس خفيا لاعلى بايدن ولا طاقمه الانتخابي أن الجمعيات الصهيونية في الولايات المتحدة كرست جل جهودها لانجاح محاولات ترامب لشطب ملايين الأصوات كي يتمكن ترامب من اثبات فوزه، وتركزت جهود الجمعيات الصهيونية، وحليفتها المسيحية الجديدة على الجهاز القضائي للضغط على القضاة لمنع تثبيت النتائج، التي أعلن عنها ترتب عليها فوز بايدن في الانتخابات الرئاسية.

[+]

بعد عودة التنسيق الامني: الوضع الفلسطيني ينذر بالانفجار فقد بلغ الاحتقان نقطة الاختناق

2 weeks ago 13:24 (11 comments)

 

بسام ابو شريف

الرسالة الركيكة التي وجهتها السلطة (عبر مسؤول)، اسرائيلي كانت رسالة استجداء لاتعكس مطلقا نبض الحوار الذي خاضه قادة التنظيمات، ولا الروح التي سادت تعهدا ووعدا على “مقاومة الاحتلال مقاومة شعبية”، والعجيب الغريب أن الرسالة الجوابية من قبل المسؤول (غير المسؤول – اذ أنه لايمثل الرأي الحكومي الرسمي)، وحتى اذا اعتبرنا أن حكومة الاحتلال أرادت اذلال واهانة السلطة باختيارها الشخص الذي يوقع الرسالة الجوابية فان العجيب أن الذين تسلموا الرد اعتبروا أنهم حققوا انتصارا !!، هذا ليس عبثا فقط بل هو استخفاف بعقول كل طفل ورجل وامرأة فلسطينيين.

[+]

هزم ترامب.. لكنه باق في البيت الأبيض.. والحرب الأهلية عل الأبواب

3 weeks ago 11:40 (6 comments)

بسام ابو شريف

للغالببية العظمى من العالم ، نتائج الانتخابات الاميركية تشير الى فوز جو بايدن فيها ، لكن ترامب وأتباعه وتياره لايرفضون هذه النتيجة ” المدعمة بالأرقام”، بل خططوا وبدأوا بتنفيذ خططهم للاطاحة بالرئيس الشرعي للولايات المتحدة ، وهم يعرفون ويحسبون أن هذا قد يؤدي الى حرب أهلية “كما ستسمى”، بينما هي حرب بين نهج عنصري استكباري عدواني يصر على استخدام القوة والبطش ، وحتى الحروب للحفاظ على مكاسب مصاصي دماء الشعوب الذين حكموا اميركا ومازالوا يحكمونها، فرفض ترامب للنتائج الانتخابية ليس لأن هنالك تزوير !!

[+]

يوم التقيت الامام موسى الصدر.. وانضممت الى حركة المحرومين بقوة

4 weeks ago 11:37 (4 comments)

بسام ابو شريف

علاقتي بسماحة الامام موسى الصدر علاقة لها معنى، وبعد سياسي عميق نظرا لما كان يسود في تك الأيام، التي شهدت انطلاق حركة المحرومين، حركة أمل .

في ظل تلك الظروف هوجمت تلك الحركة من قبل تيارات سياسية عديدة بعضها كان محسوبا على الحركات التقدمية واليسارية، في تلك الأيام كانت التهم توزع جزافا، وتتهم سماحة الامام بالانتماء الطائفي والتحريض عليه من أجل أهداف سياسية غير واضحة المغالم .

كنت أرى في تلك الحركة جذرا أصيلا لا يتعاطى مع الطائفة، بل يتعاطى مع الأحوال الاقتصادية والاجتماعية والسياسية لشريحة من أبناء الشعب اللبناني لاتضم الشيعة فقط بل تضم كل الطوائف، ويمكن أن نطلق على هؤلاء الذين يمثلون ويشكلون تلك الشريحة اسم سكان مدن التنك، أي فقراء الامة، فقراء الشعب المظلومون في ظل حكم الطغاة، الذين يستخدمون الطائفية والطوائف لمراكمة الأموال في حساباتهم، واستغلال تلك المشاعر التي بؤسسونها لاثارة الفتن بين من يجمعهم حال واحد، وهو حال المظلومين الذين يمتص هؤلاء الفاسدين دماءهم، ويضحون بهم في معارك يومية لاتؤدي الا لزيادة ثرواتهم .

[+]

من يقف خلف منفذ عملية نيس.. وهل سيقتل اثناء التحقيق؟

31st October 2020 11:35 (6 comments)

بسام ابو شريف

ما فجره ماكرون على صعيد فرنسا وعلى صعيد العالم أمر يفوق كثيرا رد فعل على عملية ارهابية ( كان الأمن الفرنسي يتوقع مثلها ) ، فلماذا يعطي ماكرون الأهمية لهذه العملية الارهابية البشعة ، والمدانة بكل المقاييس ( الا مقاييس الارهابيين والعنصريين ) والسؤال الآخر هو لماذا اختار ماكرون هذا التوقيت المتلازم مع عملية ارهابية شنها بعد اصابته بجراح ( برصاص اربعة ضباط فرنسيين ) ؟؟؟ رجل يحمل جواز سفر من الصليب الأحمر الايطالي ، وعبر الى فرنسا قبل وقت قصير ، وكان من المفترض أن يقتل برصاص غزير أطلقه عليه الضباط الفرنسيون ، لكنه لسوء حظ المخططين لم يقتل ، وبقي حيا مما يبرز سؤالا هاما : هل سيقوم المخططون باعدام المنفذ قبل أن يخضع لتحقيق يكشف أسرارا هامة تتصل بالأهداف والمخطط ؟؟!!

[+]

نتنياهو يستخدم التطبيع للسيطرة على البحر الاحمر.. واليمن الهدف المقبل

30th October 2020 12:48 (no comments)

 

 

بسام ابو شريف

ينتظر البعض، بمن فيهم قادة فلسطينيون نتائج الانتخابات الاميركية ؟!، قبل أن يتخذوا مواقف واضحة علما بأن المواقف التي اتخذتها واشنطن واضحة، وما حمله بعض الوسطاء لقيادة م ت ف في رام الله، وعلى رأسهم رئيس الوكالة اليهودية هو نوع من ” الضحك على الذقون “، المكشوف حتى للسذج .

وعود بأن ترامب سوف يعدل موقفه ان فاز في الانتخابات، وسيطلب من اسرائيل التوقف عن التوسع في الضفة، وان مزيدا من الصلاحيات ستمنح للحكم الذاتي الفلسطيني ؟!!، وكلام آخر حول المال والاستثمار و… و….وبما لا ينطلي على السذج … ربما ينطلي على من يريد أن ينطلي عليه لأن الذي يقرر تعب، وبعد أن بطش بكل مقاومة، وقتل ” حسب ظنه “، روح المقاومة أصبح يرتعد من نتائج ما ارتكب، فاستسهل اللعبة، وطن أن الشعب أصبح في واد آخر غير وادي المقاومة .

[+]

نصيحة من صديق عمال وفلاحي فرنسا الى الرئيس ماكرون.. قاومتم احتلال النازيين فادعموا ثورة الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال الاسرائيلي

29th October 2020 13:34 (3 comments)

بسام ابو شريف

الرئيس ماكرون ليس مريضا عقليا، لقد وقع الرئيس ماكرون في خطأ فادح تحت ضغط وتأثير التطرف اليميني الفرنسي، والتطرف اللااسلامي الذي يمارس تحت راية الاسلام ظلما والأنكى من هذا أن من استغل هذا الخطأ الى أبعد الحدود، هو اردوغان الذي يمارس الارهاب تحت راية الاسلام ضد الشعب العربي السوري وجيشه العربي الباسل، ويستغل الاسلام كراية لغزو شمال العراق، ومنابع نفط وغاز سوريا في الشمال الشرقي لسوريا ويجند السوريين العرب لقتل الليبيين العرب، وتحويل ليبيا الى دولة مطبعة مع اسرائيل تحت ضغط وبفعل ابتزاز واشنطن ، ودور الامارات هناك.

[+]

ما يسميه ترامب الباب الخلفي هو الباب الأمامي لايران.. الشعوب ستحول هبوط اسرائيل على سواحل الجزيرة والخليج الى كمين تاريخي

26th October 2020 12:37 (3 comments)

بسام ابو شريف

أعلن ترامب أن خمس دول عربية تنتظر دورها “لتطبيع”، علاقاتها باسرائيل!!

جاء ذلك في معرض استخدامه الوقح لابتزاز السودان لتطبيع علاقاته باسرائيل، رغم ذلك فان “البرهان” لم يتمكن من اعلان التطبيع بشكل واضح وسافر، بل حاول أن يبرر “انهاء حالة العداء”، بمصالح الشعب السوداني ملغيا انتماء السودان لأمته العربية، ومستهترا بموقف الشعب السوداني بكافة أحزابه ونقاباته الداعم لنضال الشعب الفلسطيني، والمدافع عن الحق العربي في تحرير ما اغتصب من أرض العرب، وتفيد معلوماتنا أن مئات الملايين التي دفعها السودان لما سمي بضحايا الارهاب تم من الخزينة السعودية، وأن كل ذلك تم، ولم يشطب اسم السودان بعد من لائحة الدول الداعمة للارهاب .

[+]

طبيب مطلع: ترامب يتناول أدوية تجعله يظن أنه سوبرمان.. سيفوز ترامب كي ينهار النظام

15th October 2020 12:33 (9 comments)

بسام ابو شريف

يقول طبيب اميركي مطل على نوع وكمية الأدوية ، التي يتناولها رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب : ان أخطر آثار هذه الأدوية على دونالد ترامب هي : –

توليد حالة نفسية لدى ترامب تجعله يشعر بأنه ” سوبرمان ” ، وأن بامكانه أن يجترح المعجزات ، ليس هذا فقط …. يضيف الطبيب ، وهو ضليع في هذا الميدان ان الدواء قد يوصله الى الاعتقاد بأنه ” المسيح المنتظر ” ، ( أو هكذا وعده بنيامين نتنياهو ) .

ويتابع الطبيب كلامه محللا : ترامب يتمتع بكل صفات زعيم عصابة ، فهو لايتورع عن التخلص من خصومه بتحريض آخرين على قتلهم ، وقد علم بما يشغل بال الاميركي العادي الذي غالبا يجهل اسم المدينة ، التي تقع بعد مكان سكنه على الخريطة ، ويعلم ترامب أن الاكثار من تكرار الكذبة تجعل هذه الكذبة ، وكأنها حقيقة عند المواطن الذي لا يكترث الا لتكاليف الحياة ، والوقود ، وعلاجه الطبي .

[+]

هل يفاجئ أمير قطر المنطقة بالهبوط في دمشق؟

12th October 2020 12:11 (16 comments)

بسام ابو شريف

عندما قاطع كل الأمراء والملوك والرؤساء القمة ، التي عقدت في لبنان حول الوضع الاقتصادي فاجأ الشيخ تميم – شيخ قطر – أو الأمير تميم أمير قطر الجميع بنزوله في لبنان بطائرته لحضور القمة في خطوة أراد منها اعلان رفضه لمقاطعة لبنان أو محاصرته ، وقطر حددت موقفا من التطبيع مفاده أن تنفيذ قرارات الأمم المتحدة المتصلة بفلسطين ، واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ، وانسحاب اسرائيل من الأراضي العربية المحتلة ، هو أساس السلام وليس المطروح معادلة السلام مقابل السلام ، وهيمنة اسرائيل على المنطقة ، ولقطر موقف من الحرب على اليمن يرفض العدوان على اليمن .

[+]

ضم الضفة الغربية يتم بخطوات سريعة دون ضجيج

9th October 2020 12:44 (6 comments)

بسام ابو شريف

كل الزوابع التي يثيرها نتنياهو بالكذب والتضليل والابتزاز تهدف الى ضمان أمر واحد ، وهذا الأمر أهم لدى حكام اسرائيل من أي أمر آخر ، وهو ضم الضفة الغربية .

فقد استبدل نتنياهو بالاتفاق مع غريمه وشريكه غاتس على ضم الضفة تدريجيا وبسرعة حتى لا يغضبا ترامب ، الذي طلب منهما تأجيل ضم الضفة لتعارضه مع النجاحات التي يريد ترامب استخدامها في حملته الانتخابية ، وهي جر دول الخليج الى حلف سياسي عسكري تقوده اميركا لمواجهة ايران ، وثوار اليمن ، واخضاع العراق ، ويتصل طلب ترامب الذي نقله ترامب ثم كوشنر بمخطط ترامب في شمال شرق سوريا ، فترامب يريد أن ينعش مخطط التقسيم في سوريا والعراق ، وهذا ما اقترحه اليوت ابرامز مؤخرا على الرئيس ترامب ، فقد سارع ترامب للموافقة على مقترحات اليوت ابرامز ( حسب مصدر موثوق في واشنطن ) وانه أمر بدعم القوات الاميركية شمال شرق سوريا ، وتدفئة علاقات الأمن الاميركي بقيادات من قسد ، ووضع القواعد الاميركية في المنطقة تحت تصرف هيئة سعودية شكلت اثر اقالة قائد القوات المواجهة لليمن ، والمشرف على المعارك ضد الشعب اليمني ، وهذه الهيئة حدد الملك سلمان مهامها : سلخ أجزاء من سوريا عبر تجنيد العشائر والقبائل كما حاولوا أن يفعلوا في الخمسينيات ( في حينها رفض الرئيس ايزنهاور هذا التحرك وأوقفه ) .

[+]

خطة امريكية اسرائيلية لضرب حزب الله والحشد الشعبي

7th October 2020 12:21 (10 comments)

 

 

بسام ابو شريف

يتبادر للذهن سؤال له معنى كبير، وهو : لماذا يتحدث ويكتب الاسرائيليون بالحاح حول تنامي قوة حزب الله الصاروخية ؟، وتتكاثر كذبات نتنياهو المخابراتية حول مواقع محددة يستخدمها حزب الله في بيروت تارة لخزن السلاح والصواريخ، وتارة اخرى لصناعة تجميع الصواريخ الدقيقة، وبغض النظر عن الحقائق التي لايعرفها الا بعض قادة حزب الله يتضح لنا أن هنالك جوقة كبيرة تبدأ في واشنطن وتنتهي في تل ابيب عرجت خلال نباحهاعلى حكام الجزيرة والخليج، وتعزف هذه الجوقة لحن تخويف العالم من ارهاب حزب الله الذي تتنامى قوته، وتدعو لضربه تارة كتنظيم ارهابي وتارة اخرى كامتداد لايران، ووصلت الحملة الى حافة التحرك العملي باعلان سلمان بن صهيون من على منبر الأمم المتحدة هدف التحالف الثلاثي ” الامبريالي الصهيوني الرجعي العربي “، وهو نزع سلاح حزب الله.

[+]

الاتفاقيات الاسرائيلية الخليجية خطوات هجومية على محور المقاومة والرد عليها لا يتم بالبيان والادانة بل ببرنامج مقاوم عملي

26th September 2020 10:36 (one comments)

 

بسام ابو شريف

– القواعد التجسسية الاسرائيلية ستكون قواعد هجومية ضد اليمن وايران والعراق “ان تغير الوضع في العراق”.

– اسرائيل تدرب وتجهز شبكة من الجواسيس والعملاء والمنفذين “الايرانيين” لاختراق أمن ايران الوطني.

– ترامب سلم قيادة العمل الارهابي ضد ايران لاسرائيل ويوسي كوهين، هو المسؤول الأول.

لن نضيف الى ما قيل في وصف الاتفاقيات التي وقعتها الامارات والبحرين مع اسرائيل فعناوين “الاتفاقيات”، واضحة وتفسر نفسها بنفسها، وحتى نبين ماذا نعني نأخذ اتفاقية واحدة من هذه الاتفاقيات: عنوانها التعاون الأمني، وتأتي مباشرة بعد اتفاقية الاستثمارات والمشاريع الاقتصادية.

[+]

السفينة التي تحمل أسرار الأزمة المالية في لبنان وكذلك التفجيرا

25th September 2020 12:30 (8 comments)

بسام ابو شريف

اعتقلت قوة يونانية من قوات مكافحة الارهاب سفينة تحمل ثلاثة مليارات وستمائة مليون دولار ، وتعود هذه الأموال ” نقدا – كاش” ، الى مودعين يعانون الأمرين في المصارف اللبنانية التالية : –

1- بنك بيروت

2- بنك لبنان والمهجر

3- بنك بيروت والبلاد العربية

وكشف النقاب عن أن السفينة كانت متجهة الى مرفأ حيفا ، وكان ركاب السفينة يحملون جنسيات وجوازات سفر تدل دلالة واضحة على أنهم على علاقة وثيقة أو ” اتفاق مسبق” ، مع الحكومة الاسرائيلية كانوا : ستة من رجال الأعمال اللبنانيين ، واربعة من رجال الأعمال القبارصة ، وثمانية اسرائيليين منهم خمسة يهود وثلاثة دروز يحملون جوازات اسرائيلية .

[+]

اعتراف ترامب انه حضر لاغتيال الرئيس بشار الاسد هل يحتم الضربات الاستباقية؟

18th September 2020 11:24 (no comments)

بسام ابو شريف

عندما نستعرض تاريخ رؤساء الولايات المتحدة ، وحلفائهم المتصلة بقرارات تتعلق بدول وقادة دول تجرأوا على معارضة الولايات المتحدة ، أو على المطالبة بحقوق بلادهم والتخفيف من عمليات النهب الاميركي لثروات بلادهم ، عندما نفعل ذلك نصل الى خلاصة أكيدة أن رؤساء الولايات المتحدة هم أفراد عصابة تحكم اميركا ، وتحاول أن تحكم العالم ، وان كلف ذلك قتل الملايين من أبناء البشر ، قتلة لابد للعدالة أن تصل الى رقابهم .

لقد كتبنا كثيرا حول هذا الموضوع ، لكن كما هي العادة لايلتقط أحد المعلومات ليستخدمها بنضال قانوني يضع هؤلاء الرؤساء ” المافيا ” ، في السجون … بالأمس اعترف دونالد ترامب بأنه كان ينوي قتل الرئيس بشار الاسد … بشار الاسد ، رئيس سوريا المنتخب عارض السياسة العدوانية الاميركية ، ويرفض الانصياع لقرارات واشنطن ، ويقاوم خططها وصفقاتها في الشرق الأوسط ، وله موقف ثوري تحرري يؤيد حق الشعوب في تقرير مصيرها والتحكم بثرواتها لصالح شعوبها ، ويرفض عمليات النهب الذي تمارسه الولايات المتحدة ، وفوق هذا يقف الرئيس بشار الاسد موقفا صلبا وثابتا من العدو الاسرائيلي ، ويبني لمواجهة هذا العدو الذي احتل الأراضي العربية في فلسطين والجولان ، وأعلن بمباركة واشنطن وحاكمها المافيوزو ضم الجولان واراضي فلسطينية ، ومنها الجولان الفلسطيني لدولة الاغتصاب والعدوان دولة الارهاب الاسرائيلي ، أعلن ترامب أنه أعد كل شيء لاغتيال بشار الاسد واستخدم تعبير: – ” رتبت العملية تماما ” ، وكان قد أعلن أنه اغتال الفريق قاسم سليماني المسؤول الايراني الكبير الذي كان يقوم بزيارة رسمية للعراق ، وكذلك القائد المهندس الذي كان باستقباله .

[+]

المعلومات الأكيدة حول مخطط نتنياهو – كوشنر حول مستقبل الأراضي التي احتلتها اسرائيل عام 1967

16th September 2020 11:18 (5 comments)

 

بسام ابو شريف

التركيز الكلي على برنامج المواجهة، والتصدي للضم القسري لأرض فلسطين ضرورة ماسة  فالخطر ليس على الأبواب …. الخطر دخل من الأبواب العريضة من دول تحكمها أنظمة النفط الأجيرة عند واشنطن.

كافة المطبعين “خيانة فلسطين”، أعلنوا عن اصرارهم على قيام الدولة الفلسطينية وكذلك بنيامين نتنياهو، لكن نتنياهو كان أكثر صدقا من حكام وظفتهم واشنطن كي يخونوا امتهم وشعوبهم ، فقد حدد بالضبط ماهو المقصود بتعبير “دولة”، وضح ذلك بقوله: (سوف نضم كل الأراضي، وأولها كل الأغوار باستثناء اريحا، وسوف نبقي في الضفة بقعا للسكان الفلسطينيين متباعدة عن بعضها، وتحيط بها مستوطناتنا ، وبامكانهم أن يطلقوا عليها الاسم الذي يريدونه ….

[+]

التصدي هو السبيل الوحيد لاستنهاض الامة العربية.. ولا مكان للحياد

15th September 2020 12:10 (7 comments)

بسام ابو شريف

الذهول الذي أصاب عددا كبيرا من العرب طال مفكرين وكتابا وأدباء يشهد لهم بالصلابة والمواقف الباسلة ، ولمسنا أن قرار حكام بعض الدول العربية بتطبيع العلاقات مع اسرائيل قد أثر سلبا في معنويات عدد كبير من الوطنيين والقوميين والثوريين .

 وأكاد أقول حتى بعض المناضلين نالهم قسط من التأثير السلبي من حملات الامبرياليين والصهاينة وعملائهم ، لكن رغم فداحة الخطوات الاستسلامية التي اتخذتها بعض الأنظمة العربية ، وسوف يلي هذه الخطوات خطوات اخرى مشابهة تتخذها أنظمة عربية ، فان هذه المواقف كشفت وبشكل لايقبل الشك بأن علاقات هذه الأنظمة مع اسرائيل وتعاونها مع العدو الصهيوني التي كانت سرية على مدى ثلاثة عقود أوأكثر أصبحت الآن مكشوفة كليا ، ولم يعد هنالك أي مجال لهامش نجاة لأي من هذه الأنظمة من التصنيف الواضح وهو : الاستسلام للعدو الصهيوني ، وطعن الفلسطينيين والجماهير العربية بالخناجر السامة في الخاصرة ، لذلك يجب أن تسرع القوى الثورية في استنهاض الجماهير العربية لتتصدى لهؤلاء الذين هانوا وهان الهوان عليهم ، فالذي قاله غاتس حول هذه الأنظمة صحيح مئة بالمئة .

[+]
لماذا يزور كوشنر السعوديّة وقطر بعد أقل من أسبوع من اغتيال عالم الذرّة الإيراني فخري زادة ووصول حامِلات الطّائرات إلى الخليج؟ وما هي الرّسالة “الخطيرة” التي يَحمِلها لأمير قطر ووليّ العهد السعودي؟ وهل سينضم نِتنياهو ورئيس الموساد لاجتِماع “نيوم الثاني” برعايةِ الصّهر المُدلّل؟
حجم الثّأر لاغتِيال “الأب الشّرعي” للبرنامج النووي الإيراني يُفَجِّر الصّراع بين الصّقور والإصلاحيين في إيران… لماذا يَرفُض روحاني قرار البرلمان برفع مُعدّلات التّخصيب الذي يدعمه السيّد خامنئي؟ ولِمَن ستكون الغلبة في النّهاية؟
حِراك سياسي مُكثّف مدعومًا بمُناوراتٍ عسكريّةٍ طارئةٍ وتدريبات على حربِ العِصابات.. ماذا يجري في مِنطَقتنا بالضُبط؟ هل إيران وتركيا الهدف؟ وهل وضعت “قمّة نيوم” خطّة الحرب؟ ولماذا يقتصر التّحالف الجديد على المُطبّعين ويَستَثنِي “المُمانعين” وشُعوبهم؟ وهل حامِلات الطّائرات في طريقها للخليج؟
حماس تعلن إصابة رئيسها في غزة بفيروس كورونا
المغرب يتهم منظمة العفو الدولية بعدم الحياد في مواقفها و”العداوة المجانية تجاهه” على خلفية دعوة المنظمة لتوسيع صلاحيات بعثة المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الإنسان في الصحراء
الغارديان: 5 عوامل أنقذت الديمقراطية الأمريكية من إعادة انتخاب ترامب
التايمز: اغتيال محسن فخري زادة يتزامن مع فجر جديد في البيت الأبيض
نيزافيسيمايا غازيتا: خطة ضرب إيران قسمت حلفاء الولايات المتحدة
غازيتا رو: بيريسترويكا جيوسياسية: مبعوث ترامب يطير إلى السعودية وقطر
ألكسندر نازاروف:هل بوتين حليف أم خصم للإخوان المسلمين؟
عندما ناشدت اسبانيا المغربَ لإنقاذ بحّارة كنارييّن بعد جُنُوح سفينتهم في السَّاحل الافريقيّ في القرن 18
العميد أحمد عيسى: التصعيد الإسرائيلي على الجبهتين الإيرانية والفلسطينية في الفترة الإنتقالية للإدارة الأمريكية
الشيخ عبد الغني العمري الحسني: ضرورات الحوار العالمي  بين الغرب والاسلام
سفيان الجنيدي: العنوسة.. ظاهرة تفتك بالمجتمعات العربية
عادل الجبوري: لماذا عادت الاتفاقية العراقية الصينية الى الواجهة مرة اخرى؟
عمر حلمي الغول: إيران تستحضر العرب
سليم البطاينة: العلاقة الأردنية الفلسطينية إلى أين؟ وهل من جديد في قادم الأيام؟
إبراهيم بن تومي: أشكال الرد الإيراني على التحرش الأمريكو ــ صهيوني
ألطاف موتي: السبب الحقيقي وراء خوف ترامب بعد فقدانه الحصانة الرئاسية!
عدنان أبوزيد: العقل العربي يتورّم بالغبطة الماضوية
أ. محمد حسن أحمد: تداعيات اغتيال العالِم الإيراني النووي زادة
أشجان عجور: الأمل الفلسطيني ينتصر على عتمة السجن وقيود الاحتلال
عبد اللطيف الصبيحي: طاحت الصومعة وْعالقو الحجام ..الطبيب المغربي و الحكومة نموذجا !
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!