14th May 2021

الدكتورة حسناء نصر الحسين - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

الانتخابات الرئاسية السورية ومدلولات الاشتباك السياسي ضمن سلم المواجهة الشاملة في وجه قوى العدوان

2 weeks ago 11:47 (no comments)

الدكتورة حسناء نصر الحسين

شكل قرار القيادة السورية بإجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها وحسب ما نص عليه الدستور السوري ، صفعة لقوى العدوان على سورية وفي مقدمتهم الولايات المتحدة الامريكية والغرب الامريكي ، ليترافق هذا الإعلان السوري بالكثير من الرفض لهذه القوى وبسيل من الاتهامات لهذه الانتخابات قبل ان تبدأ ، لكن ضجيج التصريحات لهذه القوى نقتله كل منصاتهم السياسية والأممية والإعلامية الا ان هذا الضجيج لم يستطع ان يترك أثرا على قرار القيادة السورية والشعب والجيش السوري الذين رأوا ان هذا الاستحقاق الرئاسي هو حق وطني سوري دستوري بامتياز .

[+]

حينما يقرر السوريون شرب الماء الثقيل… يدخل الصهاينة  في نوبات الهلع الحقيقي

3 weeks ago 11:38 (4 comments)

 

 

الدكتورة حسناء نصر الحسين

في خطوة لا يحمد عقباها قام الكيان الصهيوني باستهداف الاراضي السورية ، آخذا من انشغال الجيش العربي السوري بالحرب على الارهاب اساسا لاعتداءاته المتكررة على الجغرافية السورية ليصل لمرحلة القراءة غير الدقيقة لسياسة الصبر الاستراتيجي للقيادة السورية ، مستقويا بالدعم الامريكي الغربي لأعماله العدوانية البعيدة كل البعد عن القوانين والاعراف الدولية التي تحرم وتجرم الاعتداء على دولة ذات سيادة .

امام واقع الانتهاكات الإسرائيلية للسيادة السورية تتذرع اسرائيل بعد كل اعتداء بجملة من التبريرات الغير مقنعة منها استهداف قوات تابعة للجمهورية الاسلامية الايرانية في سورية .

[+]

إرهاب أمريكا في سورية.. تبييض الوجوه وتجميل الواجهات.. فهل تبدلت المهمة وبقي الهدف؟

11th April 2021 11:22 (no comments)

الدكتورة حسناء نصر الحسين

مع مرور عشرة اعوام على بدء العدوان الأمريكي الغربي الصهيوني على الدولة السورية وما افرزته هذه الاعوام من متغيرات على الساحة السورية التي انعكست بدورها على الساحة الاقليمية والدولية من تغير في موازين القوى التي اتسمت بالاستقرار لصالح الولايات  المتحدة الأمريكية بما ساهم في تكريس هيمنتها وتفردها بالقرار الدولي لخدمة مصالحها الاستعمارية ومصالح ذراعها الإسرائيلي في منطقة الشرق الأوسط بشكل عام ومنطقتنا العربية بشكل خاص الا ان هذه العنجهية الأمريكية ومن خلال قيادتها لشن عدوانها على الدولة السورية  نقلت نفسها من موقع  الامبراطورة العالمية الى موقع النزاعات الدولية مع أقطاب رأت من خلال سنوات العدوان على سورية بضرورة الدخول بقوة الى ساحة المواجهة والممانعة لسياسات واشنطن التوسعية والالغائية لدور بقية الدول الكبرى التي تعمل واشنطن على المساس بأمنها الاقليمي والداخلي من خلال دعمها للجيوش الجرارة من القوى الارهابية العالمية للعمل على اسقاط الدولة السورية ، لتصبح ورقة الاستثمار بالمنظمات والجماعات الإرهابية أحد اهم أوراق القوة لدى زعماء البيت الابيض في تغيير نظم الحكم واسقاط الدول المراد تدميرها عبر اسقاط أعمدتها الحيوية المتمثلة بكل مقومات الدولة التي تشكل عامل قوة فيها .

[+]

سورية في مواجهة أخطر مراحل الهجمة الأمريكية عليها.. ترتيب لأوراق الصمود وكسر لجدار العزلة

26th March 2021 11:53 (one comments)

 

 

الدكتورة حسناء نصر الحسين

تستمر الولايات المتحدة الأمريكية في نهجها العدائي على الدولة السورية مستخدمة كل ما لديها من أساليب وأدوات تتصف بالقذارة فهي التي لم تدخر جهدا لتغيير الواقع الميداني على الجغرافية السورية الذي فرضته عشر سنوات من الصمود والتصدي والتحدي لهذه المؤامرات مسخرة لتحقيق بنك أهدافها بالنيل من الدولة السورية ومواقفها العروبية القومية الرافضة لكل اشكال التقسيم والهيمنة الامريكية كل ما لديها من نظريات وتجارب خاضتها في ميادين العدوان والاعتداء على الدول المناوئة لسياساتها الاحتلالية التوسعية في منطقة الشرق الأوسط  .

[+]

ضرب الأذرع الأمريكية في الداخل السوري أولى خطوات البتر

12th March 2021 13:36 (4 comments)

الدكتورة حسناء نصر الحسين

سجل انتصار الدولة السورية وحلفائها على القوى الارهابية في سورية وتمكنهم من دحر هذه القوى الظلامية وانحسارهم ضمن مناطق محددة من الجغرافية السورية علامة فارقة في تاريخ الصراع الذي تديره قوى دولية واقليمية.

ومع تصاعد وتيرة الزحف العسكري وما نتج عنه من تحرير كبير ساهم في افشال مساعي واشنطن ومن دار في فلكها من تقسيم سورية لفرض واقع حدود الدم الذي تبنته العقول السوداء في البيت الابيض للجنرال الامريكي رالف بيترز صاحب هذه الدراسة، لتأتي الخطوات الأمريكية الغربية الصهيونية وعملائها الاقليميين لتكريس فكر هؤلاء المنظرين اصحاب العقلية الاستعمارية الذين وجدوا في الاحتلال الامريكي للعراق بوابة للنيل من سورية ووحدة اراضيها .

[+]

لماذا حملات التشويه المسعورة لماكنات الاعلام الغربي ضد النصر السوري على حرب الارهاب العالمي قبيل الذكرى العاشرة لها؟

26th February 2021 13:02 (3 comments)

الدكتورة حسناء نصر الحسين

تتابع وسائل الاعلام الغربية دورها الوظيفي في المضي قدما باستهداف الدولة السورية وسعيها المستمر للحفاظ على هذه الأداة كوسيلة متقدمة تتفنن في استخدام تكنولوجيتها في سبيل تحقيق اهدافها من خلال هذه الوسيلة كلما فشلت اذرعها الارهابية من تحقيق مكاسب في الميدان ، لتعود هذه المنصات لتضاعف من جهودها في حملات التضليل التي بدأت منذ بدء الاحداث في سورية ومستمرة حتى الآن مع اختلاف بسيط يتعلق بنوع المادة الاعلامية المستخدمة .

حيث سعت هذه الوسائل الامريكية الغربية ومنها العربية الى شن حملات اعلامية منقطعة النظير في تاريخ الحروب ولعبت دورا كبيرا في تلفيق الاخبار واستهداف المواطن السوري بحرب نفسية سخرت لأجلها مئات الوسائل الاعلامية الضخمة على مستوى الشركات العملاقة من حيث التقنيات ورأس المال .

[+]

ماذا وراء الاستدارات التركية المعلنة؟ وهل تضحي أنقرة بعلاقاتها الاستراتيجية مع موسكو؟

12th February 2021 13:10 (one comments)

 

 

الدكتورة حسناء نصر الحسين 

لم يكن مفاجئا  تصريح وزير الدفاع التركي خلوصي آكار عن جهوزية بلاده للتفاوض مع واشنطن حول صفقة شراء منظومة صواريخ  S400الروسية الذي تم شراؤها من روسيا واكد آكار في مقابلة مع صحيفة حرييت التركية ان بلاده منفتحة على التفاوض بشأن نموذج مشابه لذلك المعمول به بالنسبة لصواريخ S300 الموجود في جزيرة كريت في اليونان لعام ١٩٩٩م  والذي تم بموجبه تجميد استخدام اليونان لهذا السلاح الا خلال التدريبات العسكرية .

ليأتي هذا التصريح مزامنا لاستهداف جيش الاحتلال التركي لدورية روسية على طريق  M4 في ريف منبج شمال سورية ، مع العلم ان تواجد هذه الدوريات الروسية تم ضمن اتفاقية روسية – تركية  تم التوصل اليها في عام ٢٠١٩م ضمن عملية عدوانية عسكرية شنتها تركيا على الاراضي السورية عنونها النظام التركي بعملية نبع السلام .

[+]

إدارة بايدن: تصحيح مسارات ومراجعة حسابات أم لعب  على هامش إعادة التموضع الهادئ… سورية أنموذج

2nd February 2021 13:18 (no comments)

 

 

الدكتورة حسناء نصر الحسين

أمام التراجع الكبير والملحوظ لموقع القوة الذي تمتعت به الولايات المتحدة منذ تسعينيات القرن الماضي والتي استطاعت من خلاله التحكم بالقرار الدولي وهيمنتها على هذا القرار لعقود مضت وما لحق بهذه الهيبة للإمبراطورية الامريكية من انكسارات عدة من خلال خساراتها في عدة دول وهذا الانكسار سببه العقلية المتغطرسة للإدارات الامريكية المتعاقبة والتعامل مع الدول على اساس ما تمتكله واشنطن من قوة فائضة متناسية قدرة الدول والشعوب على الدفاع عن بلدانهم وقرارهم السيادي .

[+]

منّ يقف خلف “تسخين” جبهة درعا ومنّ يرسم الخطوط الحمر؟

27th January 2021 13:28 (3 comments)

الدكتورة حسناء نصر الحسين

شكلت المنطقة الجنوبية السورية  نقطة انطلاق لمشروع الاستهداف الأمريكي الغربي الصهيوني للدولة السورية لما تحمله هذه الجغرافية في هذه المنطقة من أهمية استراتيجية بالغة الاهمية بالنسبة للكيان الصهيوني وما تشكله هذه المنطقة الجنوبية من اهمية كبرى كخطوط تماس متقدمة في أي معركة مع الكيان الصهيوني لكونها صلة ربط بين الدولة السورية والاردن وفلسطين المحتلة ولبنان  .

امام هذه الاهمية الاستراتيجية لهذه المنطقة وما تشكله من خطر حقيقي وجودي على أمن الكيان الصهيوني سارعت قوى العدوان على سورية لزعزعة الامن والاستقرار في هذا القطاع الجنوبي حيث بدأت بتجنيد العملاء ورفدهم بالمجموعات الارهابية وتقويتهم ليشكلوا خطاً هجومياً عدوانياً على الدولة السورية بالنيابة عن الكيان الاسرائيلي بما يخدم تأمين الجبهة الشمالية للعدو الاسرائيلي من أي عمل عسكري محتمل للجيش العربي السوري الذي كان وما يزال وسيبقى عازماً على  تحرير الجولان السوري المحتل .

[+]

انتصارات الميدان في سورية مايسترو المواجهة وضابط ايقاع النصر وضمانة إفشال مفاعيل النسخ المطورة لقيصر الأمريكي

18th January 2021 13:17 (no comments)

 

 

الدكتورة حسناء نصر الحسين

شكلت انتصارات الجيش العربي السوري أثراً كبيراً على مشاريع ومخططات الإدارة الأمريكية التي لم تتوقف يوماً عن البحث لدى خبرائها ومستشرقيها عن مخططات جديدة لتمزيق الوطن العربي ومنطقة الشرق الاوسط برمتها، ليكون مشروع المستشرق الصهيوني برنارد لويس هو نقطة الارتكاز لدى وكالة الاستخبارات الامريكية السي آي أيه، وعليه تبنى سياسات الولايات الأمريكية لاستهداف الدول العربية والشرق أوسطية .

فكانت سورية حاضرة بقوة في هذه المخططات التقسيمية لبرنارد لويس منذ عام ١٩٧٩  اي منذ الانطلاقة الأولى لهذا المشروع وما مرت به الدولة السورية من استهداف امريكي غربي صهيوني  قبل فترة العدوان ما هو الا عمل تمهيدي لتنفيذ هذا المشروع الى أن أتت اللحظة المناسبة بعد حروب اجرامية طويلة قادتها واشنطن في منطقة الشرق الاوسط للتمهيد للانتقال للخطوة اللاحقة الخاصة بالدول العربية فكانت سورية أحد أهم الدول العربية المستهدفة لكونها  قلب العروبة النابض ولمكانتها في وجدان الشعوب العربية  وما لهذه الدولة من موقع استراتيجي بالغ الاهمية ولكون ضربها واستهدافها واحتلالها يشكل انهيار للمشروع العربي القومي المناهض للكيان .

[+]

الدكتورة حسناء نصر الحسين: مخابئ الإرهاب الأمريكي في سورية وعلاقتها بالاستراتيجية الأمريكية الجديدة لما يسمى مكافحة الإرهاب

8th January 2021 12:59 (no comments)

 

 

الدكتورة حسناء نصر الحسين

منذ وقت مبكر من تاريخ الاستراتيجية الأمريكية الخاصة بسياساتها الخارجية، لمعت فكرة الاستثمار بالجماعات الإرهابية لتدمير خصومها الدوليين فكانت أولى مسارات دعم الجماعات “الجهادية ” في أفغانستان للنيل من عدوها الاكبر المتمثل بالاتحاد السوفييتي من خلال دعم هذه المجاميع الارهابية بغية استهداف القوات العسكرية السوفياتية المتواجدة في افغانستان والتي ترى فيها أمريكا خطرا كبيرا وجديا على مصالحها في العالم، ومع نجاح هذه الجماعات في تحقيق هذا الاستهداف وما نتج عنه من انهيار للاتحاد السوفييتي عملت الولايات المتحدة الأمريكية على تكريس هذا الاستثمار لورقة الإرهاب وحافظت عليها ودعمت قادتها لتشكل هذه الجماعات احد اهم الاوراق الامريكية في وجه الخصوم والحلفاء .

[+]

أبجديات الصمود السوري في وجه الحرب الإرهابية وجردة 2020 لانتصارات لا تنتهي

30th December 2020 13:08 (7 comments)

الدكتورة حسناء نصر الحسين

للعام العاشر على التوالي استطاعت الدولة السورية من تحقيق انجازات هامة على صعيد الحرب على الإرهاب وهذه الانجازات ما كانت لتحقق في هذا العام 2020 لولا استراتيجية النفس الطويل و  الصبر الاستراتيجيين  والصمود الذي امتازت به القيادة السورية والجيش العربي السوري والشعب السوري ودعم الحلفاء .

بالرغم من كل العراقيل التي وضعتها قوى الارهاب الدولي على مستوى القادة متمثلة بالولايات المتحدة الأمريكية وعملائها على الأرض من قوى ظلامية وجيوش نظامية لدول امتهنت ثقافة الغزوات لسرقة الثروات وتبديد الهوية السورية .

[+]

سياسة الضغوط القصوى صفر نتائج على صعيد المواجهة العامة فأي أولويات للإدارة الأمريكية الجديدة في سورية؟

23rd December 2020 12:15 (2 comments)

الدكتورة حسناء نصر الحسين

تواصل الولايات المتحدة الأمريكية سياستها العدائية ضد الدولة السورية بهدف تحقيق مآربها السياسية التي فشلت في فرضها على الدولة السورية لسنوات مضت ، الا ان كل هذه المحاولات لطالما كتب لها الفشل غير ان سياسة الولايات المتحدة الامريكية التي اتخذت من الغطرسة  والاستكبار والهيمنة عنوانا لمساراتها الخارجية تجاه دول العالم جعلتها غير قادرة على استقراء الوقائع المتعلقة بالمتغيرات الحاصلة في الميدان السوري وجعلتها بعيدة كل البعد عن فهم حقائق المتغيرات التي افرزتها انتصارات الجيش العربي السوري وحلفائه على الساحة الدولية والاقليمية .

[+]

الجولان السوري المحتل إنموذج الصمود الأسطوري وإيقونة الانتصار في معركة الهوية

16th December 2020 13:18 (5 comments)

 

 

الدكتورة حسناء نصر الحسين

لم تستطع سنوات الاحتلال الاسرائيلي الطويلة للجولان السوري أن تبدد مخاوف هذا الكيان من عودة الجولان إلى كنف الدولة السورية، أمام هذه المخاوف سعى قادة الكيان المدعومون من حركة الصهيونية العالمية لتبديد هذه المخاوف من خلال توسيع قدرات الكيان العسكرية والتكنولوجية والتقنية لتصبح قوة متفوقة على كل محيطها الجغرافي، إلا أن هذه القدرات لم تحقق الأمن لهذا العدو، بل بقي قلقلاً من عودة الأراضي المحتلة من قبله لأصحابها، ومن ضمن هذه الاراضي الجولان السوري المحتل.

[+]

ارتدادات التحولات في المشهد السوري على نظرية الأمن الاسرائيلي

8th December 2020 12:54 (5 comments)

 

الدكتورة حسناء نصر الحسين

شكلت نظرية الأمن الاسرائيلي هاجساً لدى قادة الكيان الصهيوني لعقود متعاقبة، وبالرغم مما وصل إليه كيان العدو وحصوله على التفوق العسكري وامتلاكه للسلاح النووي إلا أن هذا لم يجعله بمأمن عن الاستهداف من قبل محور المقاومة، فكان الشغل الشاغل لهذا الكيان طيلة الفترات الماضية وحتى اليوم هو العمل على تحقيق هذا الأمن لكيانه ولمستوطنيه مستخدماً كل الوسائل السياسية والعسكرية والأمنية والبنيوية.

وبما أن نظرية الأمن الاسرائيلي تتكون من القوة الشاملة والعامل السياسي والعامل الديموغرافي والقوة العسكرية والتحالف الاستراتيجي والاستمرار في احتلال المزيد من الاراضي العربية واستهداف الجيوش العربية، عمدت اسرائيل إلى شن الحروب مع الدول العربية وتذكية الصراعات والتدخل في الشؤون الداخلية للدول بشكل مباشر أو غير مباشر عبر راعيها الامريكي والغربي، فكان احتلالها لأجزاء من الاراضي العربية قد منحها القوة في صناعة خطوط أمامية ومتقدمة لكيانها لتتحول هذه الاراضي أشبه بالدرع الحامي لهذا الكيان.

[+]

اغتيال زادة يعادل استهداف محطة بوشهر النووية الايرانية.. هل يجرُّ نتنياهو كيانه إلى النهايات؟

28th November 2020 13:27 (one comments)

 

 

الدكتورة حسناء نصر الحسين

ضمن قائمة مرتبة ومنسقة لعدد كبيرمن العلماء العرب والمسملين والتي حضّر لها الصهاينة منذ وقت مبكر تأتي القائمة الخاصة بالعلماء المعنيين بمنظومات تطوير الصورايخ ضمن أولويات المرحلة لدى الكيان الاسرائيلي، لإعتبارات تخص هذا الكيان ومنها مخاوف هذا الكيان من التطورات المتسارعة في منظومات الصواريخ الباليستية لدى ايران والمحور، وهذا ما يبديه الصهاينة في العديد من تصريحاتهم وتعليقاتهم ضمن محطات الصراع مع هذا العدو، ليأتي اغتيال العالم الايراني الكبير محسن فخري زادة ضمن هذه المحطات، لكن الفارق هذه المرة هو أن هذه المحطة تحمل طابع التحول الكبير ولن تمر بنفس ما مرت به المحطات السابقة من اغتيالات للعديد من العلماء المرتبطين ببرامج تطوير المنظومات الصاروخية وهذا ما لاحظناه سابقاً في مصر والعراق وسورية وايران والان يتكرر في ايران عبر هذه العملية الاجرامية.

[+]

سورية تُسقط رهانات فك ارتباطها بمحور المقاومة وتُعزّز معادلات ردعها للصهاينة.. ببقاء الحضور الإيراني على خط التماس مع العدو الصهيوني

22nd November 2020 11:15 (no comments)

الدكتورة حسناء نصر الحسين

استطاعت القيادة السورية ومنذ عدة عقود من رسم ملامح سياستها الخارجية بما يخدم مصلحتها الوطنية العليا حيث أثبتت السنوات الماضية صوابية هذه السياسة التي نجحت في بناء علاقات قوية تطورت فيما بعد لتصبح علاقات استراتيجية مع عدة دول وهنا أشير إلى العلاقات السورية الإيرانية التي بنتها القيادة السورية في عهد القائد الخالد حافظ الأسد من خلال دعم الثورة الإسلامية في إيران وتطورت  هذه العلاقة فيما بعد لتتحول إلى علاقة استراتيجية خلال السنوات الماضية .

حيث أثبتت سنوات العدوان على الدولة السورية ووقوف الجمهورية الإسلامية الإيرانية إلى جانب الدولة السورية التي يتم استهدافها من قبل تجمع دولي منقطع النظير من حيث عدد الدول المشاركة في هذا العدوان والدعم الكبير لقوى إرهابية تخدم مصالح مشغليها على الجغرافية السورية أن القيادة السورية امتلكت وضوح الرؤية والعمق الاستراتيجي عندما قررت بالتوجه لبناء علاقات وراء الحدود الجغرافية الطبيعية لها لتتوج هذه السياسات بهذا الدعم الإيراني للدولة السورية بحربها على الإرهاب .

[+]

المؤتمر الدولي لإعادة اللاجئين السوريين.. قراءة في التحديات والنتائج

13th November 2020 12:38 (2 comments)

 

الدكتورة حسناء نصر الحسين

على الرغم من كل التحديات التي واجهت انعقاد المؤتمر الدولي لعودة اللاجئين السوريين إلا أن الدولة السورية سجلت انتصارا آخر يضاف لسجلها الكبير من الانتصارات خلال عقد من العدوان عليها ، ليشكل هذا المؤتمر علامة فارقة في ملف اللاجئين السوريين الذي عمدت دول العدوان على سورية على جعله من أهم أوراق المؤامرة الكونية على سورية وهنا أجد ضرورة في التذكير بأن دول العدوان وعملائها الاقليميين جهدوا بالعمل المبكر لإنشاء مدن من المخيمات على الحدود واخص هنا تركيا ولبنان قبل إشعال نار الحرب على سورية وهذا الأمر يؤكد رؤية الدولة السورية وحلفائها من روس وايرانيين على أن طريقة تعامل دول الغرب الأوروبي وبعض من دول الجوار بطريقة مسيسة بهدف الاستفادة من هذه الورقة للحد الأعلى فتباينت درجات الاستثمار في هذا الملف الإنساني بامتياز بين دول إقليمية جعلت منه ورقة ربحية للاستفادة المالية ودول جعلت من حماية حقوق الإنسان عنوانا لنفسها في تحركاتها ضد الدولة السورية بينما هي بعيدة كل البعد عن هذا العنوان الكبير .

[+]

جولة جديدة من ارتدادات الدعم الاوروبي للإرهاب في سوريا.. فهل أدرك الأوروبيون أن مفاتيح الحل في دمشق؟

5th November 2020 12:35 (3 comments)

الدكتورة حسناء نصر الحسين

حتى نفهم ما يجري في الساحة الأوروبية اليوم من عمليات إرهابية علينا العودة للوراء وتحديدا لعام ٢٠١٥  حينما ضرب الارهاب الذي كان الأوروبيون احد اهم داعميه في سورية بعض عواصم أوروبا لنشهد في ذلك التاريخ تحقق التحذيرات التي كانت قد أطلقتها القيادة السورية للأوروبيين وتحديدا منذ عام ٢٠١٣  بخطورة السياسات الأوروبية المنتهجة في سورية واستمرار دعم وتغذية الارهاب على اراضيها لتعيش اوروبا الارتدادات الطبيعية لتلك السياسات السيئة والتي أصر الاوروبيون على الاستمرار فيها عبر مواصلة الدعم والإسناد المكشوف للإرهاب في سورية وما نشهده اليوم من استهداف يد الإجرام الإرهابي للمواطنين في فرنسا والنمسا ولا نعلم من هي الدول التالية التي يمكن أن يتم استهدافها ماهو الا تكرار واستمرار لارتدادات الارهاب المدعوم اوروبيا في سورية .

[+]

خمسة وسبعون عاماً من غياب السلم والأمن العالميين.. الأمم المتحدة منصة الاستعمار الحديث.. فبأي انجازات يحتفي غوتيريش؟

26th October 2020 12:38 (2 comments)

الدكتورة حسناء نصر الحسين

في  الوقت الذي يعاني منه معظم شعوب العالم من فقدان للأمن والسلم الدوليين وانتشار وباء كوفيد19 واتساع دائرة الفقر وزيادة في عدد الجياع وتنامي المجاعة وانتشار الامراض المختلفة وانتشار ظاهرة الارهاب الدولي في كل انحاء العالم، تحتفل منظمة هيئة الامم المتحدة بذكرى تأسيسها الخامسة والسبعون وكأن هذه المنظمة الدولية استطاعت خلال السنوات الطويلة منذ نشأتها وحتى يومنا هذا أن تحقق أهم المبادئ التي أُنشأت من أجلها والتي أكدت عليها في ديباجتها بالقول ” نحن شعوب الامم المتحدة وقد آلينا على أنفسنا أن ننقذ الأجيال المقبلة من ويلات الحرب التي في خلال جيل واحد جلبت على الانسانية مرتين أحزاناً يعجز عنها الوصف “.

[+]
أُكذوبَتان إسرائيليّتان.. وأربعة تطوّرات تُلَخِّص مرحلة ما بعد الحرب الحاليّة المُشتَعِلَة أوارها في كُل الأراضي الفِلسطينيّة المُحتلّة.. كيف وقع صاروخ “عيّاش 250” وقوع الصّاعقة على القِيادتين العسكريّة والأمنيّة الإسرائيليّة؟ وما هِي المُفاجآت العسكريّة المُقبلة التي قد تُشَكِّل الضّربة القاضية للمشروع الصّهيوني برمّته؟
الانفتاح التركي على السعوديّة وزيارة جاويش أوغلو للرياض.. مَنْ تنازل لِمَن؟ وما هي العقبات التي تَقِف في طريق التّقارب؟ وكيف سيتم تذليلها؟
إسرائيل “العُظمى” تحترق وردعها العسكري يتآكل وأسطورة قببها الحديديّة تتبخّر وعيش مُستوطنيها في الملاجئ سيطول.. ما هي أبرز الأخطار التي تُواجهها؟ ولماذا كان بيان محمد الضيف المُقتَضب كلمة الفصل؟ ولماذا رفضت قيادة المُقاومة فورًا الوِساطتين القطريّة والمِصريّة؟ وهل نحن على أبواب المُواجهة الأكبر؟
السعودية تفرج عن قطب البناء بكر بن لادن المحتجز منذ حملة على الفساد في 2017
اسرائيل تلوح بالتوغل البري داخل القطاع ما يؤشر الى فشل الغارات الجوية والقبة الحديدية.. مصادر فلسطينية تعتبره ضمن الحرب النفسيه واجنحة المقاومة تتوعدها بدفع ثمن باهظ.. حشود على تخوم غزة واستدعاء الاف جنود الاحتياط
“واشنطن بوست”: اتفاقات أبراهام لم تجلب السلام إلى الشرق الأوسط
“ميلتري واتش”: الولايات المتحدة تخشى ظهور مقاتلات روسية في العراق
زافترا: كيف نلبي نداء القدس؟
إعلام إسرائيلي: “حماس” نجحت في تشويش حياة ملايين الإسرائيليين
هآرتس: الجيش يستعد لإنهاء القتال في غزة بسبب الاشتباكات اليهودية العربية في المدن الإسرائيلية
ياسين فرحاتي: الداروينية (الاجتماعية) وعلاقتها بإبادة الشعوب، قراءة نقدية : كيف يتباكى الغرب على ما يسمى بجريمة إبادة الأرمن و يتجاهل جرائم إبادة الشعب الفلسطيني و معركة بدر جديدة في إنتظار المحتل الاسرائيلي
الدكتور أوس نزار درويش: كيف السبيل للقضاء على الكيان الصهيوني المجرم وإنهاء وجوده  
د. محمد خليل الموسى: ملاحظات حول بعض المسائل المتعلقة بقرار المحكمة الدستورية الأردنية رقم 2 لسنة 2019 الخاص باتفاقية استيراد الغاز من كيان الاحتلال
نسيم قبها: فلسطين تعزل نتنياهو دوليا قراءة ما بعد التصعيد 
د. منذر سليمان وجعفر الجعفري: أهداف التوظيف الأميركي لحاملة طائرات بريطانية حديثة
د. بسام روبين: كل عام وصواريخ المقاومة بألف خير ! 
خالد الهواري: اغضب.. اكتب على كراريس المدارس وطني يغتصب
ربى يوسف شاهين: فلسطين المحتلة وانتفاضة تؤسس لمعادلات جديدة
د. عبد الحميد فجر سلوم: لماذا لا تتطور الأحداث في القدس إلى حرب تحرير شعبية تشمل فلسطين وسورية ولبنان؟
علي الزعتري: تجليات القدس وغزة هاشم
ميشيل كلاغاصي: سقوط التطبيع في ساحات القدس 
محمد علي شعبان: الى متى يبقى مكان اليسار شاغراً؟
حمزة البحيصي: لا قسم لحماية الملكة إليزابيث
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!