9th Aug 2020

 حسن محمد حسين حمدان - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

مصر: جدل صاخب بعد إطلاق اسم المذيعة الراحلة صفاء حجازي على محطة مترو “الزمالك” لماذا هي وليس “أم كلثوم” أو عزيز صدقي وسواهما من مشاهير سكّان الحي الراقي؟ وما حقيقة دورها في إذاعة بيان “الجيش” الذي أطاح بمرسي؟

6 days ago 18:43 (3 comments)

 

 

القاهرة -“رأي اليوم “- محمود القيعي:

جدل عاصف شهدته مصر أخيرا بسبب إطلاق اسم المذيعة الراحلة صفاء حجازي على محطة مترو الزمالك، وهو الأمر الذي دافع عنه البعض، واستنكره الآخر .

صفاء حجازي أول سيدة تولت رئاسة اتحاد الإذاعة والتليفزيون ، وأطلق عليها العاملون في ماسبيرو لقب  المرأة الحديدية، وترددت أنباء عن زواجها سرا من زكريا عزمي رئيس ديوان رئاسة الجمهورية وأحد أركان دولة مبارك.

المعارضون

الكاتب الصحفي البرلماني الشهير شريف العبد كتب معلقا على اختيار اسم صفاء حجازي على محطة مترو الزمالك: “أصابها المرض اللعين رحمها الله وكانت قد اقترنت بكادر سياسي شهير في عهد مبارك، صحيح كانت مذيعة لامعة لكن ليس هذا مبررا لوضع اسمها على محطة مترو الزمالك والا نضع أيضا اسماء همت وأماني وسلوي حجازي وسهير الاتربي على باقي المحطات.”.

[+]

إستراتيجيّة “إعادة التوازن” الأمريكية والصين

2 weeks ago 10:38 (3 comments)

 

 حسن محمد حسين حمدان

تعتبر منطقة آسيا (المحيط الهادي) منطقة حيوية جداً  وخطيرة في آن واحد، وهي ذات ثقل عالمي كبير كيف لا وهي تحتضن قوى كبرى بعضها كانت عالمية ذات تاريخ عالمي كبير، وأخرى إقليمية وأخرى ذات شوكة ومنطقة ثقل لقوى ذات أسلحة نووية وأسلحة تقليدية وحروب بين كيانات هذه الدو، وهي ذات عداء كبير بين بعضها البعض سواء  أكانت العلاقات الصينية اليابانية، الصين وتايوان والصينية الهندية والروسية اليابانية والكوريتين   فضلاً عن مشاكل في ترسيم حدود بحر الصين الجنوبي الذي أظهرت الدراسات حجم الثروات الكبيرة والذي تقدر الشركات الصينية العاملة في بحر الصين الجنوبي ثروة النفط والغاز الكامنة في قاع البحر بحوالي 125 مليار برميل من النفط الخام، وما يقرب من 500 تريليون قدم مكعب من الغاز، ولا توجد حتى الآن تقديرات مستقلة فضلاً عن المكانة الاستراتيجية، وكونه خط التجارة الدولي، فقد ذكرت إحدى مؤسسات البحوث بالولايات المتحدة إن التجارة العالمية عبر بحر الصين الجنوبي قد بلغت 28 تريليون دولار أمريكي من 2008 إلى 2016، مع ارتفاع القيمة السنوية من 2.61 تريليون دولار عام 2008  إلى 3.37 تريليون عام 2016.

[+]

الثورة المصرية التي كادت أن تعانق السماء

3 weeks ago 11:00 (17 comments)

د. رميز نظمي

يخطئ من يتصور ان الهوان الذي تعاني منه الامة العربية حالياً هو سقم مزمن اصابها منذ امد طويل… قبل حوالي سبعة عقود من الزمن، تحديداً في 23  تموز / يوليو 1952، انفجرت نهضة عارمة كاد نهجها ان يحقق تطلعات الامة في التحرر و الازدهار و الشموخ، نهضة وعي و عز تمثلت في ثورة قادها شاب عروبي مؤمن من بني مر، في صعيد مصر، اسمه جمال عبد الناصر حسين،  قائد فذ عبّر الشاعر بحق عن احاسيس احرار الامة عندما قال له: “نفضت غبار الدروايش عنا، اعدت لنا صبانا، و سافرت فينا الى المستحيل، و علمتنا الزهو و العنفوانا”..

[+]

الدكتور محمد سيف الإسلام بوفـلاقــة: جـرائم فرنسا في الـجزائر.. شـهادات ضـد النسيان

4 weeks ago 12:58 (3 comments)

الدكتور محمد سيف الإسلام بوفـلاقــة

يؤكد العلاّمة الشيخ محمد الصالح الصديق على أن«ما لاقاه الشعب الجزائري خلال الاحتلال،وخلال ثورته المجيدة،من أنواع الظلم والقهر،ومن أنواع التنكيل،والتعذيب،هو الذي سيظل ناراً مؤججة في الأعماق،وقوة موحدة،وطاقة دافعة،وضلالاً كئيبة تنقر كل ما يمس بكرامة الوطن،وينال من سيادته،وإذا كان الإيمان القوي،والوطنية الصادقة،والوفاء لثوابت الأمة هو الذي جعل أبطال،وبطلات ثورة التحرير يستميتون في مجالات التضحية والايثارية والفدائية،وجعل الشعب الجزائري بمختلف فئاته يصمد أمام فظاعة التعذيب،فإن هذه المعاني،وهذه القيم أيضاً،هي التي جعلت،وتجعل رجال الفكر والقلم يمجدون تلك البطولات والمواقف،ويشيدون بتلك المقاومة العنيدة التي حطمت صخور الاستعمار الفرنسي،وأسقطت تحت مطارقها عروش طغاته،وعتاته،وغيّرت مجرى التاريخ في الجزائر،بل في شمال إفريقيا كلها…ويحاولون بكل ذلك تربية النشء على تلك القيم والمبادئ والأخلاق،حتى تتكون منه أجيال تحس بآمال الشعب وآلامه،وتموت فداءً له إذا تطلب الأمر ذلك».

[+]

جنرالات الجيش السوداني وتحالف المعارضة يشكلان المجلس السيادي لقيادة المرحلة الانتقالية والذي سيؤدي القسم صباح الأربعاء أمام رئيس القضاء

20th August 2019 20:32 (no comments)

الخرطوم- (أ ف ب): شكّل جنرالات الجيش السوداني وتحالف المعارضة مساء الثلاثاء المجلس السيادي الذي سيقود المرحلة الانتقالية التي اتّفق عليها الطرفان ومدّتها 39 شهراً.

وأعلن المتحدّث باسم المجلس العسكري الانتقالي الفريق أول شمس الدين كباشي أنّ مرسوماً دستورياً صدر بتشكيل مجلس السيادة المؤلف من 11 عضواً برئاسة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان الذي سيؤدي القسم صباح الأربعاء أمام رئيس القضاء.

ويضم “المجلس السيادي” 11 عضواً، هم ستة مدنيين وخمسة عسكريين، وسيرأسه البرهان لمدة 21 شهراً، على أن يخلفه مدني للفترة المتبقية ومدّتها 18 شهراً.

[+]

انتشار صور ومقاطع عن فض اعتصام الخرطوم يثير غضبا بين السودانيين

15th July 2019 11:02 (no comments)

الخرطوم – (أ ف ب) – بعد انقطاع دام أكثر من شهر، عادت خدمة الإنترنت على الهواتف المحمولة لملايين السودانيين، لكن كثيرين صدموا بعد تداول صور ومقاطع فيديو جديدة وصفوها بال”وحشية” لعملية فض اعتصام الخرطوم في مطلع حزيران/يونيو ما أثار موجة غضب جديدة تجاه المجلس العسكري الحاكم.

وتظهر مقاطع انتشرت على نطاق واسع خلال الساعات الأخيرة مشاهد عنف ظاهر يبدو أن مسلحين ارتكبوها بحق المعتصمين قرب مقر القيادة العامة للقوات المسلحة في العاصمة. وتظهر صورة لا يمكن التحقق من مصدرها أو مكان حصولها شخصين بملابس عسكرية يقفان بحذائيهما على وجه شخص ملقى أرضا.

[+]

200 شخصية عربية يشاركون في اللقاء  الشعبي – السياسي لدراسة سبل مواجهة صفقة القرن ويصدرون “ميثاق الامة ضد صفقة العار”

3rd June 2019 12:12 (12 comments)

بيروت ـ “راي اليوم”:

بحضور اكثر من 200 شخصية سياسية عربية انعقد يوم الاحد 2 حزيران 2019 في فندق كراون بلازا “اللقاء الشعبي – السياسي” الذي دعا اليه المؤتمرات الثلاثة (القومي العربي، القومي/ الاسلامي، الاحزاب العربية) ومؤسسة القدس الدولية  .لدراسة سبل مواجهة صفقة القرن قبيل الورشة التحضيرية في البحرين

بشور

افتتح اللقاء واداره الاستاذ معن بشور رئيس المركز العربي الدولي للتواصل والتضامن وجه فيها التحية لأهلنا “المعتصمين في الأقصى والذين يتعرضون الآن لهجوم من قطعان المستوطنين، والى سوريا بوجه الإعتداءات الإسرائيلية”،

 لافتا الى تمثيل كل أطياف الأمة في هذا اللقاء، مؤكدا “ان وحدة الموقف الفلسطيني كفيلة بإسقاط صفقة القرن”.

[+]

حسن محمد حسين حمدان: سياسة الإحتواء الأمريكية للصين إلى أين؟ وهل ستكون الورقة الروسية عنصر ايجابي ام مضاد؟

19th May 2019 12:08 (3 comments)

حسن محمد حسين حمدان

إن المتتبع للعلاقات الأمريكية الصينية خلال فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية حتى يومنا هذا ، سيجد لها عنوانا بارزا وحيدا وهو سياسة الاحتواء ، وقد اتسمت بهذه السياسة معظم محطات العلاقة بين الدولتين ، وللتعريف بسياسة الاحتواء نستشهد بما ذكر في مقالة مجلة الوعي المنشورة في العدد 117 : ” سياسة الاحتواء : هي أفكار عامة ترسم لمواجهة الأخطار المحدقة بالمصالح والأهداف والسيطرة عليها.

وسياسة الاحتواء قديمة قدم وجود الجماعات والمجتمعات والدول ، وهي ليست سياسة مبتدعة ، والإبداع فيها يكمن في محتوى هذه السياسة ، ويظهر في آثارها وأبعادها ، من حيث الفكر المبدع الذي يعالج الأخطار ، والعمل المبدع في تنفيذ هذا الفكر ، والوسائل والأهداف المتجددة ، فهذا الإبداع يؤدي إلى درء الأخطار وتبديدها ، بل والعمل ما أمكن على جعلها خادمة أو غير معيقة في إيجاد المصالح وتحقيق الغايات ، وذلك كسياسة أمريكا في احتواء الخطر الشيوعي على الجبهة الداخلية للاتحاد السوفياتي إبان الحرب الباردة الجديدة التي أشعلتها أمريكا بعد منتصف السبعينيات والتي انتهت بتفكك الاتحاد السوفياتي وتبخر الشيوعية على المسرح الداخلي للاتحاد السوفياتي.

[+]

جمعية مواهب المستقبل بالمغرب تعلنُ عن الفائزين بمُسابقتها الأدبية العربية 2019م

28th April 2019 09:00 (no comments)

الرباط ـ “راي اليوم”:

أعلنت جمعية مواهب المستقبل بأيت اعميرة بتنسيق مع المديرية الجهوية لوزارة الثقافة والاتصال سوس ماسة والمجلس الجماعي لأيت اعميرة عن الفائزين والفائزات بالرتب الأولى والقائمة القصيرة الممتازة لمسابقتها الأدبية العربية في الشّعر والقصّة.

وقد بلغت المشاركات 792 مشاركة موزعة كالتالي: 481 مشاركة في صنف الشعر، و311 مشاركة في القصة القصيرة. وبدءا من انتهاء تاريخ استلام المشاركات بالمسابقة تمّ الإعلان عن قائمة طويلة في الشّعر والقصّة، حيثُ ضمّت القائمة الطويلة في الشّعر خمسًا وعشرين مُشاركةً من الدّول التالية: الإمارات العربية المتحدة(1)، اليمن(4)، المملكة العربية السعودية(2)، فلسطين، مصر (8)، سوريا(2)، ليبيا(1)، ثم المغرب(6)، أما القائمة الطويلة في القصة القصيرة فقد ضمّت:  أربعين مُشاركة متميّزة، وبعد الفرز والتّعرّف على بعض المشاركات المخالفة لضوابط المسابقة وشذبها منها، كانت المشاركات من الدول التالية:

الجزائر 3، سوريا 4، العراق 1، تونس 2، مصر 5، السودان 1، اليمن1، الأردن 1، المغرب 17.

[+]

صحف مصرية: فقيه دستوري يرد على السيسي: الناس يوم القيامة لا يحاسبون بعضهم البعض بل يقفون سواسية للحساب أمام غافر الذنب قابل التوب شديد العقاب.. ثورة الصفارات! الاستعداد لصفقة القرن ونشطاء يذكرون بمقولة جمال حمدان “المثيرة” عن القبول بإسرائيل! فاروق جعفر: صلاح أفضل لاعب في التاريخ.. قاتلة أطفالها بالمرج نفذت الجريمة وهي عارية تماما في أحضان زوجها!

13th March 2019 11:27 (3 comments)

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

فجأة تصدرت الفريق “كامل الوزير” عناوين الصحف بعد تعيينه وزيرا للنقل، فسارع الكتاب الى الاشادة به، والثناء عليه، والإشارة اليه، وأبرزت قوله: “ادوني شهرين وهتشوفوا”!

ولا نملك إلا أن نقول له: قل انتظر إنا منتظرون!

والى تفاصيل صحف الأربعاء: البداية من “الوطن” التي أبرزت في عنوانها الرئيسي بالبنط الأحمر قول الوزير الوزير: “ادوني شهرين وهتشوفوا”.

“اليوم السابع” أبرزت قول الوزير: “مش هيمشي الا اللي يثبت انه مش شغال”.

[+]

حسن محمد حسين حمدان: الإتحاد الأوروبي وبريطانيا  “إستراتيجية البناء على رمال متحركة”

25th February 2019 13:28 (4 comments)

حسن محمد حسين حمدان

لقد نشأ مشروع الوحدة الأوروبية كردة فعل لما آلت إليه نتائج الحرب العالمية الثانية، ولم تكن نتيجة إستراتيجية استباقية أو ضرورة سياسية  حتمية؛ بل ناحية اشبه بما تكون غرائزية تتعلق بالدفاع وليس في بناء منظومة سياسية تكاملية سياسية وإقتصادية تفرض وجودها وحقيقتها، أما القول أنها نتجت -ردة فعل وليس هذا معيبا بداية- فبعد اعتلاء الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفيتي قمة المسرح الدولي وتراجع بريطانيا وخروج فرنسا حتى من المشاورات الدولية، وإخراج الفرنك الفرنسي كعملة احتياط دولية، الأمر الذي جعل من الرئيس الفرنسي ديغول عقلية حاقدة على الولايات المتحدة وسياستها تجاه الإستعمار القديم ومصالح فرنسا ووجودها الدولي، لكنه بحكم عقليته السياسية والتي تعتبر بحق عقلية سياسية قوية فكّر بسُبل مقاومة هذا القوى الجاثمة على صدر أوروبا  فنظر إلى قوة فرنسا وقوة الطرف الآخر فوجد أن المقاومة العسكرية هي نوع من الإنتحار السياسي، وقد يؤدي إلى نتائج لا تتحملها فرنسا المثقلة بالأعباء والديون والعقد النفسية نتيجة الإحتلال الألماني لها، فكان لا بد من تفكير عملي من أجل الوقوف في وجه هذه القوة الغاشمة، فَفكر وقد سبقه آخرون بمشروع وحدة بين دول أوروبا للوقوف على قدميها أولاً وحتى لا تبقى أسيرة مشروع مارشارل (احتلال اقتصادي وناتو عسكري) فأخذ على عاتقه إخراج مشروع الوحدة إلى حيز الوجود لتكون لفرنسا الكلمة الفصل، وهو يدرك حقيقة أن معوقات الوحدة أكبر بكثير من إمكانيات اللقاء نتيجة الحروب التاريخية بين شعوب أوروبا والقوميات المتشددة لكل منها، والحذر الشديد تجاه الآخر والخوف منه، وخاصة من سيطرة ألمانيا بما تملك من قوة وإمكانيات حقيقة أكبر من فرنسا، لكنه بقي ينظر إلى سر القوة الفرنسية (القوة النووية وعضوية مجلس الأمن والأرث الإستعماري  )لكن مع كذلك  تبقى هناك  عُقد كبيرة وظلمات بعضها فوق بعض لا تكاد ترى نوراً ولا أملاً لمستقبل موهوم، فضلاً عن وجود عدو داخل أوروبا سعى ولا زال يسعى إلى  الهمينة على أوروبا  وعدم توحدها او سيطرة طرف على آخر بسياسية توازن القوى بينها؛ بحيث لا يسيطر أحدهما على الآخر ولعب بجدارة على اثارة التناقضات بينهما   ،لقد كان ديغول يدرك  هذا الخطر الإنجليزي أكثر من غيره ( العدو داخل البيت ) لذلك وقف ضد وجودها في مشروع الاتحاد  بشدة فضلا عن عدو  مجاور آخر  مبدئي التهم نصفها ولا زال خطراً حقيقياً وآنيا على النصف الآخر  وعدو  حليف، قادها وقاد الحروب على أرضها فاثخنها جراحاً فوق جراحها، فكان مشروع الوحدة أشبه بحلم وردي جميل تكذبه الوقائع وتنكره المكائد وتعطله المؤامرات، لكن ديغول مضى ونصب عينه على العدو داخل البيت؛ ففي السابع والعشرين من نوفمبر عام 1967م وداخل قصر الإليزيه، قال الرئيس الفرنسي شارل ديجول أمام نحو ألف شخص من الدبلوماسيين وكبار رجال الدولة الفرنسية: “إن بريطانيا تملك “كراهية متجذرة” للكيانات الأوروبية”، وحذّر من أن فرض بريطانيا كعضو في السوق الأوروبية المشتركة سوف يؤدي إلى تحطيمه.

[+]

 حسن محمد حسين حمدان: استراتيجية أمريكا في أفغانستان ووجوب الوعي السياسي

17th February 2019 13:24 (one comments)

حسن محمد حسين حمدان

خاضت  أمريكا حربها على أفغانستان أواخر 2001م تحت ذرائع الرد على هجوم 11 أيلول/سبتمبر، وبعد أقل من عامين هاجمت أمريكا العراق واحتلته، وغرقت في رماله وصارت تستنجد للخروج، وبغرق أمريكا في العراق؛ فقد أصبحت حربها في أفغانستان أقل شأناً من حيث المكانة الإستراتيجية للعراق كدولة، وأهمية المنطقة الإستراتيجية التي لا تحتمل ضعفاً ولا خسارة ولا انتكاسات، ومن حيث القوى التاريخية الأوروبية في المنطقة وعلاقتها بها وبالوسط السياسي، ومن حيث دول الجوار وتابعيتها لدول أخرى، ومن حيث قوة المقاومة العراقية لذا ركزت جهدها للخروج من المستنقع العراقي ، بعدما أصبح العراق والمقاومة العراقية هي الشغل الشاغل لإدارة بوش وبعدها إدارة أوباما، بدون خسارة وبدون اعترافات، فقامت باستخدام أبشع الأساليب والوسائل هناك ولا زالت حتى أصبحت العراق أضحوكة العالم في فساد الأنظمة الحاكمة، وحجم السرقة والنهب ووفرة البترول، ولا تجد محطات الكهرباء وقوداً حتى بات العراق صاحب المخزون النفطي الكبير يحترق صيفاً ويبرد شتاء بل ويستورد الغاز.

[+]

 حسن محمد حسين حمدان: الولايات المتحدة وإشكالية الهيمنة العالمية بين الإستمرارية والإضمحلال

11th February 2019 12:40 (5 comments)

حسن محمد حسين حمدان

إنشغل  مفكرو الولايات المتحدة منذ فترة – ليست بالقصيرة – بمستقبل الولايات المتحدة الأمريكية في ظل المتغيرات الجارية  في شكل النظام الدولي  – وكتبت الكثير من الكتب والمقالات  وتعددت فيه الآراء والمدارس حتى في داخل الولايات المتحدة الأمريكية وهي ليست قراءات فكرية محضة بل قراءات لواقع سياسي تحقيقا ومعالجة وتوصيات  خاصة مع بروز قوى جديدة كمثل الصين وروسيا وتطلعات ألمانيا و ومحاولات بناء كلي أو جزئي لمشروع إتحاد أوروبي و تراكم الأزمات السياسية والإقتصادية والمالية  بعد فقدان الولايات المتحدة بل والعالم الرأسمالي لدور المبدأ في السياسيات   -بحيث تم وأد المبدأ الرأسمالي من خلال الممارسات للدول وخاصة الولايات المتحدة زعيمة المبدأ الرأسمالي  في كافة المجالات والمستويات الداخلية والخارجية ومنها العالمية فبعد أن كان الكيان السياسي في خدمة المبدأ  أصبح المبدأ خادما و تابعا  للدولة وليس هو المرجع  والمسيّر لها بحيث أصبحت المصلحة ونشر الإستعمار غاية بحد ذاتها  بعيدا عن نشر الفكر الرأسمالي ونظرته للحياة فلم تصبح مثلا نشر المثل والقيم والديمقراطية هي الأساس بل أصبحت المصلحة والإستعمار  هي محل الإعتبار  والتطبيق والملاحقة  والضغط من خلال أدوات السياسية الخارجية  و لو خالفت القيم ولو داست على كل الشعارات وهذا ما هو حاصل الآن  – وبدأ الجدل  يحتدم  بين تيارين، يرى أولهما أن الولايات المتحدة في طور التراجع الذي يجعلها تلحق بغيرها من القوى الكبرى والحضارات العظمى التي سبق أن فرضت هيمنتها على العالم وشكلته، ثم تراجعت واندثرت، خاصة مع تآكل الديمقراطية الأمريكية، وإنهاك إقتصادها بالحروب والمغامرات مما أدى لضعف الكيان السياسي  وظهور أعراض المرض والضعف فضلا عن الأزمات المالية والإقتصادية وبالذات بعد حربي إفغانستان والعراق وأزمة 2008 وأمام هذا الواقع  تعددت النظرات و المدارس والآراء في كيفية التعامل مع هذه الحالة بين التيارات السياسية والفكرية مع الإقرار بحتمية الإندثار  القادم شأنها شأن الحضارات الأخرى  والمسألة تتعلق بالوقت وقوة القوى الأخرى والظروف السياسية والمتغيرات الدولية  ،

في حين يري أنصار التيار الثاني أن القوة الأمريكية لا تزال في ذروتها، وأنها أبعد ما تكون عن التراجع وأن ما يحدث هو نتاج طبيعي وحالات عرضية طبيعية مهما علت وقويت فإن الكيان السياسي الأمريكي قادر على الخروج منها أقوى مما كان عليه  مع التسليم والإقرار بحجم وقوة التحديات الخارجية وتعدد الأزمات وقوتها وأثرها على الكيان السياسي الأمريكي لكنه كمثل الإنسان يمرض ويضعف ولكنه لا ينتهي ويستدلون  على رأيهم  مثلا بتعرض الولايات المتحدة  لأزمات إقتصادية  طاحنة وطويلة، كما حدث في عقود (1890-1930-1970)، وقد إستطاعت بعد كل أزمة وتحدٍ أن  تخرج منها و أن تعود أقوى مما كانت عليه قياسًا بالقوى الأخرى، وقد كانت عقود (1910-1940-1980) أكبر عقود القوة والنفوذ الأمريكي العالمي.

[+]

حسن محمد حسين حمدان: أهداف الولايات المتحدة من الإنسحاب من معاهدة الصواريخ النووية

9th February 2019 12:23 (4 comments)

حسن محمد حسين حمدان

لقد أعلن الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” عن نيته الإنسحاب من معاهدة الصواريخ متوسطة المدى الموقّعة مع روسيا (الاتحاد السوفيتي سابقًا) عام 1987 في قمة رئاسية جمعت بين الرئيسين جورباتشوف وريجان في واشنطن، والتي عكست حينها أجواء الإنفراج الدولي مع اقتراب نهاية الحرب الباردة، ورغبة الطرفين في خفض درجات التوتر بينهما، وإنجاح المساعي الدولية للحد من التسلّح عبر العمل على سحب وإتلاف الصواريخ التي تُطلق من قواعد برية والتي يتراوح مداها بين 500 و5500 كلم والتي كانت منتشرة بشكل مكثف على أراضي القارة الأوروبية.

[+]

حسن محمد حسين حمدان: التفكير الإستراتيجي بين الممارسة  والإعاء في ظل أزمة النظام الرأسمالي وضحالة التفكير السياسي

5th February 2019 12:00 (20 comments)

حسن محمد حسين حمدان

الإستراتيجية أو الخطة بمعنى واحد، وهي: سياسة عامة ترسم لتحقيق غاية من الغايات التي يقتضيها نشر المبدأ أو طريقة نشره، هذا بالنسبة للدولة المبدئية ومن ناحية مبدئية ويمكن رسم استراتيجيات وقائية وأخرى تتعلق بكيفية التعامل مع الكيانات السياسية الأخرى والمحافظة على الدولة ومركزها وأي خطر على الدولة  في الهيمنة العالمية ومركز الدولة الأولى،

 أما الأسلوب فهو سياسة خاصة في جزئية من الجزئيات التي تساعد على تحقيق الخطة وتثبيتها بخلاف الأدوات والوسائل.

الأسلوب: هو كيفية معينة للقيام بالعمل وهو كيفية غير دائمة، أما الوسيلة فهي الأدوات المادية التي تستعمل للقيام بالأعمال لتنفيذ خطة معينة، وأيضا قد تكون للخطة الواحدة عشرات الوسائل والأساليب، والدولة العالمية لا تعدم الوسائل والأساليب لتحقيق خطتها، بل إن كثرة الوسائل والأساليب هي نقطة قوة في تنفيذ الخطط والإستراتيجيات، فإذا أخفقت وسيلة ما أو أسلوب معين، لجأت لأخرى مع المحافظة على ثبات الخطة الإستراتيجية، وهنا قد يظن البعض أن إخفاق أسلوب معين أو وسيلة معينة كأداة في تحقيق الخطط يعود بالتغيير على الخطط، فيظن أن الدولة غيرت خطتها ويقع في الخطأ، وأثر هذا  سيء جداً على قراءة الأحداث وكيفية التعامل معها وكشف الخطط والتفريق بين تعدد الوسائل والأساليب وتغيرها مع ثبات الخطة، مثل استراتيجية الولايات المتحدة في المحافظة على استمرارية الهيمنة واحتواء القوى الصاعدة خاصة الصين فهي خطة مرسومة منذ الخمسينات مع كثرة ما استخدمته الولايات المتحدة من أدوات وأوراق ولا زالت خاصة بعد شعور الدولة العميقة أن مكانة الولايات المتحدة خلال عقود على المحك  إن لم تستجعل تحقيق نتائج سياسية الاحتواء في وقت مناسب في ظل تصاعد القوى الأخرى وعامل الوقت لا يشك عاقل بأهمية .

[+]

مصر: مثقفون وأكاديميون يحذرون من محاولات العبث بالدستور لتمديد فترة رئاسة السيسي ويؤكدون أن تلك الخطوة ستعمق أزمة النظام الحالي ويتوعدون بالمقاومة السلمية

4th January 2019 18:14 (4 comments)

القاهرة-” رأي اليوم “- محمود القيعي:

عبر عدد من المثقفين والأكاديميين والصحفيين المصريين عن شعورهم بالصدمة والغضب إزاء الدعوات التي بدأت تتردد في ساحات المحاكم ووسائل الإعلام، مطالبةً بتعديل بعض مواد الدستور (الذي لم تطبق كل مواده بعد)، وذلك بهدفٍ وحيدٍ واضحٍ هو إطلاق مدد الرئاسة للرئيس الحالي وتأبيده في الحكم (رغم وجود مادةٍ مانعةٍ للتعديل)، وإنْ ساق الداعون حُجَجَاً ومبرراتٍ أخرى ﻻ تنطلى على أحد.

وأضاف  الموقعون على البيان الصادر اليوم في هذا الشأن أن هذا العبث الذى يتم الترويج له، مِن شأنه تعميق أزمة الشرعية التى يعانى منها النظام الحالى نتيجة الإهمال والانتهاك المتواصل للكثير من مواد الدستور ، سواء فيما حدث بشأن التفريط فى الأرض المصرية فى تيران وصنافير، أو ما يخص المواد المتعلقة بالعدالة الانتقالية والاجتماعية بما يضمن حق المواطنين في عيشٍ كريمٍ وتعليمٍ جيدٍ وخدماتٍ صحيةٍ مقبولة.

[+]

في الترجمة واناقتها ودقتها وقفة عند رواية (اسمي احمر) لأورهان باموك

22nd May 2018 15:15 (no comments)

في وقت يتسارع فيه ايقاع الحياة، وتتعقد، حتى لم يعد لدى الانسان، فضلة وقت يزجيها في قراءة او تأمل، او الخلو الى ذاته، بسبب الاوضاع الاقتصادية التي ضربت كل مفاصل الحياة، وعلى مستوى العالم كله، والناتجة – كما ارى – عن الارتفاع المجنون لسعر برميل النفط، الذي بدأ ربيع عام 1973، بعد ان كانت الحياة سهلة وميسرة بسبب رخص الاسعار عالميا، وكان سعر برميل النفط يقل عن ثلاثة دولارات، ليزيد على مئة وخمسين دولارا صيف عام 2008، في ضوء تسارع الحياة، ما عاد بمكنة القارئ، قراءة اعمال روائية مطولة، تشبه ما انتجه روائيو القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين، مثل: (الحرب والسلام) لتولستوي، او (البؤساء) لفيكتور هيكو، بنسختها الحقيقية التي تزيد على الفين واربع مئة صفحة، او (الجريمة والعقاب) لدستويفسكي، او (سقوط باريس) لايليا اهرنبرغ، وغيرها كثير، يطلع علينا الروائي التركي (اورهان باموك) الفائز بجائزة نوبل للآداب عام 2006، والمولود في اسطنبول في السابع من حزيران/ 1952، بروايته المطولة جدا والمسماة (اسمي احمر) والتي تقع في ست مئة وخمس صفحات، حسب الترجمة العربية، التي قام بها (عبد القادر عبد اللي) ونشرتها دار المدى للثقافة والنشر بطبعتها الاولى سنة 2000، لكن المترجم لم يقل لنا في مقدمته الموجزة المبتسرة، هل ترجمها عن التركية، ام عن لغة وسيطة ثالثة؟ وان كنت ارجح الرأي الثاني، بدليل تعثر لغة الرواية وثقلها على سمع القارئ وبصره، مما يُزَهِّد القارئ في مواصلة القراءة.

[+]

الجالية الفلسطينية في اسبانيا تتضامن مع اهالي قطاع غزة

9th May 2018 13:24 (one comments)

اسبانيا ـ “راي اليوم”:

اصدرت الجالية الفلسطينية في اسبانبا بيانا تضامنيا مع اهالي قطاع غزة الذين يعانون من حصار وابتزاز وإقصاء وتهميش مقصودة، التي لم يكن له يوماً مثيل في تاريخ.

وفيما يلي نص البيان:

انطلاقاً من مسؤوليتنا الوطنية ومن انتمائنا السامي لشعبنا الفلسطيني، وتعبيراً من واجبنا والتزامنا الشخصي تجاه قضيتا النبيلة العادلة، فإننا، بعد المتابعة عن كثب لكافة الأحداث الجارية على الساحة الداخلية، وتحديداً ساحة قطاع غزة، نرغب، من خلال البيان التالي:

 أبداء وبحزم موقفنا الرافض تماماً لكل ما يعانيه أهلنا في هذه القطعة الجغرافية المباركة من مأساة وحصار وابتزاز وإقصاء وتهميش مقصودة، التي لم يكن له يوماً مثيل في تاريخ نضال شعبنا.

[+]

دراما رمضان: 34 مسلسلاً تتنافس.. و«الريموت» فى إيدك

3rd May 2018 07:48 (no comments)

القاهرة – متابعات – منذ سنوات أصبح شهر رمضان الموسم السنوي الوحيد للدراما التليفزيونية، ورغم محاولات خلق مواسم جديدة للمسلسلات يظل شهر رمضان هو الأقوى والأكثر جذبا لصناع الدراما، والذى تراهن عليه الوكالات الإعلانية فى حملاتها لتحقيق أرقام قياسية فى نسب المشاهدة فى ماراثون دراما رمضان 2018.

 تتنافس ٣٤ مسلسلاً، تضم معظم نجوم ونجمات مصر والوطن العربي، ويسعى صناع كل عمل أن يكون مسلسلهم الأفضل ويحصل على لقب الأكثر مشاهدة، وإن كانت نسب المشاهدة مؤخرًا أصبحت تثير الكثير من الجدل بعد دخول «يوتيوب» لأدوات قياس نسب المشاهدة لشاشات الفضائيات

.

[+]

حسن محمد حسين حمدان: إقالة تيلرسون

21st March 2018 11:50 (2 comments)

حسن محمد حسين حمدان

 قام رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب بإقالة وزير خارجيته ريكس تيلرسون يوم الثلاثاء ليضع حداً للعلاقة الوعرة بين الرجلين منذ تقلد تيلرسون لأعلى منصب دبلوماسي أمريكي في شباط/فبراير من العام الماضي.

أولاً : لقد كثرت الإقالة والاستقالات في هذه الإدارة بشكل كبير مما لفت انتباه الجميع لكثرتها ووقتها وظروفها ومنها هذه الإقالة لوزير الخارجية الذي لم يمض على تعينه مدة كافية في منصبه والتي كان بالعادة تغيير وزير الخارجية بعد انتهاء الولاية الأولى للرئيس الأمريكي.

ولكن هذه الإدارة غير قادرة على تنفيذ خطط إستراتيجية  وهذه الإدارة لا تملك من الحنكة ما يكفي لتنفيذ استراتيجيات محكمة، فقد (حذر وزير الدفاع الأمريكي السابق ليون بانيتا من مغبة إقدام واشنطن على ضربة استباقية لكوريا الشمالية مشيرا إلى أن أي خطوة في هذا الاتجاه سوف تشعل حربا نووية تزهق أرواح الملايين).

[+]
موزمبيق تتحدّث وتَكشِف عن معلوماتٍ تُعزّز وقوف جِهات خارجيّة خلف تفجير مرفأ بيروت الكارثي.. التّغيير قادمٌ إلى لبنان ولكن كيف؟ ولماذا يحتاج “حزب الله” إلى نقدٍ ذاتيٍّ ومُراجعة شاملة في أسرعِ وقتٍ مُمكنٍ؟ ولماذا لا نتفائل كثيرًا من نتائج مُؤتمر باريس ومِلياراته؟
لماذا لن يَجِد الثّالوث الصيني الروسي الإيراني رئيسًا لأمريكا أفضل من ترامب؟ وهل تسعى هذه الدّول فِعلًا لإسقاطه في الانتخابات المُقبلة لصالح منافسه بايدن مثلما ادّعى اليوم؟ وكيف أثبتت التدخّلات الروسيّة السّابقة دهاء بوتين وعبقريّته؟
أحدث النظريّات حول تفجير مرفأ بيروت.. إسرائيل المُستفيد الأكبر ورأس المُقاومة هو المطلوب.. ماكرون زار لبنان كحاكمٍ مُستَعمِر.. وترامب كان صادقًا وهو الكَذوب بتأكيده أنّ التّفجير مُدبّر.. التّحقيق الدولي مُؤامرة لإبعاد الاتّهامات عن تل أبيب.. والعَيبْ ليس في النّظام وإنّما الإقطاع السّياسي الفاسِد
وزير ثان يستقيل من الحكومة اللبنانية بعد انفجار مرفأ بيروت هو وزير البيئة دميانوس قطار
قراءة في خلفيات المشهد السياسي اللبناني.. لماذا استقال نواب وبعض الوزراء من الحكومة.. لماذا كان خطاب نصرالله هادئا رغم كم الاتهامات المزورة التي وجهت للحزب على خليفة الانفجار الكبير.. ولماذا تصاعد العنف في الشارع اللبناني وما علاقة فرنسا والولايات المتحدة واين تتجه الامور في المستقبل القريب؟
صحيفة إسرائيلية: أجراس الانتخابات تقرع من جديد … ونتنياهو سيد الموقف
ناشونال انتريست: من الذي دمر بيروت؟
الأوبزرفر: وراء انفجار بيروت يقبع عالم الشحن البحري عديم القوانين
موسكوفسكي كومسوموليتس: الولايات المتحدة مهددة بالانهيار
فزغلياد: آفاق البرنامج النووي السعودي المدعوم من الصين
علوي محسن الخباز: هل ستفرض الصين نظاما عالميا جديدا 
تحقيق: التحالف المزمع بين بكين وطهران… واقع أم حلم إيراني؟
صالح عوض: رحلة القارّة المتوسطة.. من التحرير إلى النهضة
اسعد عبدالله عبدعلي: مشروع كبير لنشر زنا المحارم
الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة: الاغتراب والحنين: مفاهيـم ودلالات
اسيا العتروس: لماذا لم يبادر رئيس عربي بزيارة لبنان؟ فاجعة بيروت تخضع ما بقي من “الضمير” الانساني العربي والعالمي لاختبار حاسم
المحامي عبدالرؤوف التل: مـن يجرؤ على إصلاح الإدارة في الاردن
فيصل درنيقة: سنبقى مع تحرير فلسطين بأنتظار تعليق مشانقنا يا أحدب
د . كاوا ازيزي: الى صقور المعارضين للتقارب الكوردى .. الكوردي
احمد الحاج: يوم زعل الحظ الاسمر في 8/8/1988 ولم يقل لي بعدها مرحبا!
د. طلال الشريف: لقمة العيش أهم من مقاومة غير منتجة وطنيا وإجتماعيا طوال سنين مضت
سامية بن يحي: ماذا تريد فرنسا من بلد الأرز ؟
الدكتور بهيج سكاكيني: هل بدأت الثورة الملونة في لبنان؟
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
raialyoum
Raialyoum رأي اليوم

FREE
VIEW